آخر المستجدات
الكهرباء: لا نعكس الفاقد على الفواتير.. وانخفاض الحرارة درجة يرفع الاستهلاك 4% الأوقاف تحذر من فرض واقع جديد على المقدسات الدينية بالقدس.. وتتحدث عن محاولات لتعطيل عملها العمل لـ الاردن24: لن نمدد فترة تصويب الأوضاع.. واعتبار غير المصرحين مطلوبين أمنيا الاونروا: الدعوة لإنهاء عملنا عبر "صفقة القرن" باطلة وخدماتنا مستمرة توق لـ الاردن24: طلبنا مبالغ اضافية لزيادة أعداد المستفيدين من المنح والقروض الجامعية المعلمين تحذر الخدمة المدنية من الالتفاف عليهم: سنكون حازمين مرشحان للرئاسة الأمريكية يعارضان إعلان ترامب لليوم الثاني- فلسطين تنتفض رفضا لصفقة ترامب رؤساء مجالس محافظات يهاجمون الحكومة ويستهجنون تهميشهم غزة: اضراب شامل ورفع اعلام سوداء رفضا لصفقة القرن ألمانيا: الخطة الأمريكية تثير تساؤلات.. ولا سلام دائم إلا من خلال حلّ الدولتين المتفاوض عليه الاتحاد الأوروبي يعلق على اعلان ترامب.. ويؤكد التزامه بالتفاوض على أساس حل الدولتين البيت الأبيض ينشر النص الكامل لـ "صفقة القرن" - طالع الأمم المتحدة ترفض صفقة القرن: ملتزمون بخطة سلام على أساس القانون الدولي تركيا: صفقة القرن "ولدت ميتة".. وترمي إلى قتل حل الدولتين واغتصاب أراضي فلسطين مصر تدعو الفلسطينيين والإسرائيليين إلى دراسة صفقة القرن! حماس: "صفقة القرن" مرفوضة وهدفها تصفية القضية الفلسطينية محمود عباس: صفقة القرن لن تمر.. ومتمسكون بقرارات الشرعية الدولية موسكو: روسيا ستدرس "صفقة القرن" والأهم هو موقف الفلسطينيين والعرب ترامب ينشر صورة خريطة ويغرد بالعربية: هذا ما قد تبدو عليه دولة فلسطين المستقبلية
عـاجـل :

المعلمين: حديث المعاني عن تحسين الرواتب وهمي

الاردن 24 -  

وصفت نقابة المعلمين التحسين الذي تحدّث عنه وزير التربية والتعليم وليد المعاني أمام عدد من النواب يوم الأحد، ب"التحسين الوهمي".

وأكّدت النقابة في بيان لها صباح الإثنين أن علاوة الـ50 ٪ هي حق ومستحق للمعلمين، وأن تحسين أوضاع المعلمين المعيشية هو ضرورة وطنية، وأن السبيل إلى ذلك يكون بالمكاشفة واحترام وعي المواطن الأردني وليس بغير ذلك.

وتالياً نص البيان :

إن وعي معلمنا الأردني، وتنبه الرأي العام في مجتمعنا إلى محاولات الحكومة التسويق لوعود مضللة، هو ما نراهن عليه في قادم الأيام.

تحدث وزير التربية والتعليم أمام مجموعة من النواب، معلنا عزم الحكومة عن رغبتها بتحسين رواتب المعلمين؛ لكن معاليه يقصد -وهذا ما بينه لاحقا- أن التحسين المنشود من خلال المسار المهني المرفوض بصورته الحالية من قبل المعلمين جملة وتفصيلا.

إن تحسين الرواتب الذي تحدث عنه المعاني تحسينا وهميا، وذلك لاعتماده على نظام ينتزع حق نقابة المعلمين في المشاركة بوضعه.

حيث أن مجلس اعتماده وترخيصه تعتبر النقابة فيه واحدة من بين 15 عضوًا فيه، فيما يعين الوزير 12 عضوًا، وهذا يعكس انعدام الحادية والمهنية في رؤية وصياغة النظام.

أما الترقيات فمرتبطة بسماح الموازنة وتوفر الشاغر، وكلنا يعلم أن الموازنة منذ عقود لا تسمح، والشواغر لا تتوفر إلا لقلة يتم من خلالهم تجميل المشهد الوظيفي والحقوقي.

وفي حالة عدم اجتياز المعلم لامتحان الترقية بهدف الحصول على العلاوة لا يسمح له باإعادته مباشرة بل عليه الانتظار عامين كاملين، كما وتلغى جميع الحوافز عن المعلم اذا أخفق لظرف ما.

لا وبل تعتمد الحوافز على ما تحصله الوزارة مما يسمى بضريبة المعارف، والتي تستخدم في الإنفاق على العديد من الأمور بحيث تتشتت ولا يبقى منها إلا القليل، هذا إن بقي!.

كما سيتم بناء على هذا النظام على خفض علاوة التعليم من 100% الى 50%، وليس رفعها كما يشاع.

إن المعلم في بداية تعيينه سيحتاج إلى ثلاث سنوات من عمره ليتمكن من قطف أول فائدة من هذا المسار، غيرها الكثير من النقاط التي غابت عن ذهن معاليه وهو يصدر الوعود المزخرفة والتي في الحقيقة لا تسمن أو تغني من جوع.

وعليه فإن نقابة المعلمين الأردنيين تؤكد أن علاوة الـ50 ٪ هي حق ومستحق للمعلمين، وأن تحسين أوضاع المعلمين المعيشية هو ضرورة وطنية، وأن السبيل إلى ذلك يكون بالمكاشفة واحترام وعي المواطن الأردني وليس بغير ذلك.