آخر المستجدات
المستقلة للانتخاب تؤكد استعدادها التامّ للانتخابات.. والكلالدة: نضمن نزاهتها - صور دعوات لاعتصام جماهيري أمام السفارة الأمريكية في عمان اليوم الجفر تشكو تخلّي الفوسفات عن مسؤولياتها ومنازل تصدعت من التفجيرات.. وذنيبات يرد مداخلة الرزاز تحت القبة تثير جدلا واسعا.. والعكايلة يتحدث عن اتلاف "ديسك التحول الاقتصادي" قبيل اعلان صفقة القرن.. الاحتلال ينشر كتائب عسكرية في غور الأردن والضفة خليل عطية لـ ترامب: أنت قرن.. وصفقة القرن لفها وادحشها - فيديو سائقو حافلات عمومية يغلقون سوق الكرك احتجاجا على نقل مواقفهم - صور رغم تراجع وضعه الصحي.. المعتقل الزعبي يتمسّك بالاضراب عن الطعام د. البراري يكتب: صفقة القرن.. تصفية فلسطين والأردن معا الكلالدة لـ الاردن24: نحتاج 105 أيام لاجراء الانتخابات النيابية منذ الدعوة إليها الناصر لـ الاردن24: الاعلان عن شواغر أمناء عامين قريبا.. ومقابلات لتعيين أميني التربية انتقادات لعملية اختيار رئيس الهاشمية.. وتوق لـ الاردن24: حسم الملف نهاية الأسبوع ملفّ الأطباء المؤهلين يعود إلى الواجهة.. ومطالبات بقيام النقابة بمسؤولياتها الكيلاني يحذر من العبث بقطاع الصيدلة.. ويطالب بالغاء الضريبة على الأدوية ممدوح العبادي: من يطرح الغاء فكّ الارتباط خائن.. والأردنيون صفّ واحد خلف الملك إذا ألغى اتفاقية السلام الطاقة تعلن انخفاض أسعار المحروقات عالمياً في الأسبوع الرابع من كانون ثاني الرزاز نافيا التجاوز على أموال الضمان: العبث بالضمان خطر على مستقبل الوطن الرزاز: لن نسدد عن المتعثرين.. وسنقوم بمعالجة جذرية للمشكلة الرزاز مستعرضا انجازات الحكومة: نسبة الانجاز 92%.. والنهضة ليست مشروع سنة - فيديو الشوبكي يكشف أسباب ارتفاع فواتير الكهرباء: الشركات تعوض الفاقد من الملتزمين!
عـاجـل :

عبيدات يدعو الاردنيين لمواصلة مقاطعة الألبان.. ويكشف عن مصير الألبان المرتجعة: لا يتم اتلافها!

الاردن 24 -  
دعا رئيس جمعية حماية المستهلك الأردنية محمد عبيدات الإثنين، المواطنين إلى الاستمرار بمقاطعة شراء ألبان المصانع التي قامت برفع أسعارها خاصة بعد النجاح الكبير الذي حققته هذه الحملة والتي أظهرت نتائج إيجابية.

وأضاف في بيان أن "نتائج الحملة كانت واضحة على مواقع التواصل الاجتماعي ومن خلال الاتصالات الهاتفية التي وردت للجمعية وأيضاً من خلال المداخلات التلفزيونية والاذاعية التي أظهرت أن المواطنين أصبحوا على قدر عال من الوعي الاستهلاكي وتنامي ثقافة المقاطعة التي تستوجب رفض أي منتج يباع باسعار ظالمة".

الجمعية أوضحت أن "السعر العادل الذي يجب أن يباع فيه الكيلو غرام الواحد من اللبن الرايب للمستهلك النهائي وهو 90 قرشا بعد فرض الضريبة لكل كيلوغرام، وفق دراسة لأحد مصانع الألبان الذي زود الجمعية بها".

كما نوه رئيس الجمعية أن "الكميات المرتجعة إلى مصانع الألبان من مراكز البيع (المولات والبقالات) لا يتم إتلافها وانما تقوم هذه المصانع بمعالجتها بطرق كيمائية وتحويلها إلى (شنينة) تباع بأثمان عالية، وهذا دليل آخر يثبت أن هذه المصانع لا تتحمل خسائر فادحة حسب ما يدعون أمام الجهات ذات العلاقة أو في وسائل الإعلام المختلفة".

ووفق البيان فإن "أحد مصانع الألبان قام بتزويد الجمعية بدراسة حول الكلف الفعلية لتصنيع الكيلو غرام الواحد من اللبن الرايب باستخدام الحليب الطازج، لقد تبين من خلال الأرقام التي ظهرت في هذه الدراسة أن السعر العادل الذي يجب أن يباع فيه الكيلو غرام الواحد من اللبن الرايب للمستهلك النهائي وهو 90 قرشا بعد فرض الضريبة لكل كيلوغرام".

عبيدات قال إن "الدراسة التي تم تزويد الجمعية بها كانت من داخل أحد مصانع الألبان والتي تعتبر دليلاً واضحاً للكلف الحقيقية التي تدخل في عملية تصنيع اللبن الرايب بالإضافة إلى أنه يؤكد أن الارقام التي تم ذكرها من قبل بعض مصانع الألبان غير دقيقة وبعيدة كل البعد عن الصحيح".

وأشار عبيدات أن "هذه الدراسة بيّنت أن هذا المصنع يقوم بشراء الحليب الطازج بـ 40 قرشاً للكيلو غرام الواحد يضاف إليها كلف الطاقة وثمن العبوات التي يوضع بها اللبن وتكاليف النقل والأرضيات واستهلاك المعدات والضريبة المفروضة على هذا القطاع".

"كما بينت الدراسة أيضاً مقدار الربح الذي يحصل عليه المصنع لكل كيلوغرام وأيضاً بينت مقدار الربح الذي يحصل عليه تاجر التجزئة الذي يقوم بدوره ببيعه للمستهلك النهائي"، وفق عبيدات.

"تغيير النمط الاستهلاكي دفع المواطنين لعدم الانصياع لسلسلة عمليات الاحتكار التي كانت تمارس ضدهم خلال السنوات الماضية وما زال البعض يحاول الاستمرار في ممارسة هذه السلسة من الاحتكارات"، بحسب عبيدات.

موضحاً أن "ذلك بافتراض أن الحليب المستخدم في عملية تصنيع اللبن في المصانع الأخرى هو حليب طازج 100%".

وجدد عبيدات دعوته لربات البيوت الى تصنيع اللبن في المنازل وذلك للتخفيف قدر الامكان من الاعباء المالية والظروف الاقتصادية الصعبة التي يعيشها اغلب المواطنين.