آخر المستجدات
الأردن يتسلم جثمان الشهيد سامي أبو دياك من سلطات الاحتلال نتنياهو: لنا الحق الكامل بضم غور الأردن الخدمة المدنية يمكّن موظفي القطاع العام من احتساب رواتبهم بعد الزيادة - رابط أمطار في عمان وبعض المحافظات وتحذير من الانزلاقات وتدني الرؤية الأفقية حملة الكترونية للمطالبة باستعادة الأسرى الأردنيين مقابل المتسلل الصهيوني لقاء يجمع نوابا بوزير العدل في سياق الجهود الرامية لإلغاء حبس المدين اعتصام قرب الدوار الرابع احتجاجا على الأوضاع الإقتصادية والسياسية وزير الصحة لـ الأردن24: بدء العمل في مراكز صحية متطورة.. وتحسينات في رحمة والبشير نانسي بيلوسي تقول إنها وجهت باعداد لائحة بنود مساءلة ترامب تعليق إضراب موظفي الفئة الثالثة في التربية حتى الإثنين المدعي العام يوقف مالك مكتب التكسي المميز وسائقا ادعى عثوره على مليون دولار متقاعدو الضمان يحشدون للاعتصام احتجاجا على استثنائهم من زيادة الرواتب طلبة مدرسة "مرحبا" يمتنعون عن الالتحاق بصفوفهم احتجاجا على "الفترتين" موظفو الفئة الثالثة في التربية يدرسون زيادة الحكومة على رواتبهم.. ويلوحون باجراءات تصعيدية تعديلات الخدمة المدنية: توحيد الاجازات.. ونقاط اضافية للعاملين في القطاع الخاص.. ولا مكافآت للموظفين الجدد إحالة عدد من الضباط على التقاعد في الأمن العام - اسماء الحكومة تعلن تفاصيل زيادة رواتب العاملين والمتقاعدين بالجهازين الحكومي والعسكري وتستثني المعلمين الداوود يعلن الغاء شركتين حكوميتين واعادة هيكلة سلطة اقليم البترا وهيئة الأوراق المالية الرزاز يعلن زيادة رواتب موظفي القطاع العام - تفاصيل لماذا يتمتع الوزير بالحصانة حتى بعد استقالته؟
عـاجـل :

اصحاب المنشآت يعتصمون امام سفارة ليبيا.. ويطالبون الحكومة بالتدخل الفوري - صور و فيديو

الاردن 24 -  
وائل عكور - واصل أصحاب الفنادق والشقق المفروشة والمطاعم والمكاتب السياحية اعتصامهم المفتوح أمام السفارة الليبية في عمان للمطالبة بصرف مستحقاتهم المترتبة على الجانب الليبي، حيث توافد منذ ساعات الصباح، الخميس، العشرات منهم وأفراد من عائلاتهم إلى محيط السفارة وافترشوا الرصيف وجزءا من الشارع.

ويأتي اعتصامهم هذا في محاولة لايصال صوتهم للحكومة الليبية ممثلة بالسفير والاعلام من أجل نيل مستحقاتهم بعد أن أخذ ملف المطالبات المالية والتي تجاوزت 80 مليون دينار أردني على الحكومة الليبية أبعاداً لم يعد أصحاب المنشآت الفندقية قادرين على تحمل تبعات تأخيرها، وتكبدهم خسائر اضافية نتيجة المماطلة والتسويف غير المبررين .

وأشار مشاركون في الاعتصام إلى أنهم توجهوا أكثر من مرة إلى وزارة الخارجية والتقوا عددا من النواب ورئيس جمعية الفنادق الاردنية عبد الحكيم الهندي مشددين في لقاءاتهم على خطورة السياسة المتبعة في التسويات بهدف الحصول على خصومات، وممارسة الضغوط بكافة الطرق على أصحاب الحقوق من قبل الجانب الليبي والمغالاة بها، كما حصل مع المستشفيات.

وطالبت اللافتات والشعارات التي نادى بها المعتصمون وأهاليهم بضرورة تدخل الحكومة الاردنية الفوري، مشددين على استمرار اعتصامهم المفتوح لحين الحصول على مستحقاتهم كاملة دون اية خصومات غير مبررة .