آخر المستجدات
منع الزميل تيسير النجار من السفر اسماعيل هنية: مؤتمر البحرين سياسي ويستهدف تصفية القضية الفلسطينية.. ولم نفوض أحدا سياسيون لـ الاردن24: مؤتمر البحرين حفلة تنكرية لتسويق الوهم وصفقة القرن.. ومولد صاحبه غايب اعتصام على الرابع احتجاجا على مؤتمر البحرين: سمع اللي بالبحرين.. دم الشهداء علينا دين اعتصام امام العمل الاسلامي رفضا لمؤتمر البحرين.. والعكايلة: 24 نائبا وقعوا على مذكرتنا النجار والبوريني في اغنية تجتاح مواقع التواصل: يسقط مؤتمر البحرين - فيديو الاخوان المسلمين: مؤتمر البحرين مقدمة لتصفية القضية الفلسطينية برؤية صهيونية.. ومخرجاته لا تمثل الشعوب اضراب عام يشلّ مخيّم البقعة لساعتين احتجاجا على مؤتمر البحرين - صور الرئاسة الفلسطينية: ورشة البحرين ولدت ميتة ولا سلام دون قرارات مجلس الأمن ارادة ملكية بدعوة مجلس الأمة للاجتماع في دورة استثنائية في 21 تموز المقبل - تفاصيل مصدر لـ الاردن24: عدد من سيجري احالتهم على التقاعد قد يصل الى 10 آلاف موظف وموظفة - تفاصيل دعوة مرشحين للتعيين في الامانة للامتحان التنافسي الثلاثاء - اسماء الشوبكي: اسعار المحروقات انخفضت عالميا.. والضريبة المقطوعة ستحرم المواطن من الاستفادة سلامة حماد يجري تشكيلات ادارية في وزارة الداخلية - اسماء الاصلاح النيابية تتبنى مذكرة لطرح الثقة بحكومة الرزاز بعد مشاركتها في البحرين الضفة تنتفض وغزة اضراب شامل في وجه ورشة البحرين اربد: 2500 محل تجاري اغلقت بشكل نهائي و6 الاف اخرى لم تصوب اوضاعها العام الحالي المعاني لـ الاردن24: لن نجري تقييما لرؤساء الجامعات الا بعد اقرار النظام الخاص الصبيحي ل الاردن24: لسنا مع التقاعد المبكر ولا نشجع عليه ولم يطلب منا اية دراسات مصدر رسمي لـ الاردن24: لم نطرح قانون الانتخاب للنقاش والتعديلات لن تمس جوهر القانون
عـاجـل :

شاهد - بعد الاعتداء عليها بالضرب.. فيديو للدكتورة روان تشرح فيه حيثيات الحادثة

الاردن 24 -  
أطلّت الدكتورة روان سامي والتي تعرضت لاعتداء من قبل مرافقي أحد المرضى في مستشفى الأمير حمزة بمقطع فيديو مباشر عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، تحدثت فيه عن حيثيات الاعتداء عليها بالضرب.

وقالت الدكتورة روان إن مريضا راجع المستشفى وكان بحاجة إلى دخول غرفة العناية الحثيثة، إلا أن جميع الأسرّة كان مشغولة، الأمر الذي دفعها للتواصل مع المناوب الاداري من أجل تأمين سرير له في مستشفى آخر، حيث حاول المناوب الاداري اجراء اتصالات مع المستشفيات الأخرى، مشيرة إلى أنها وفي نهاية ورديتها "الشفت" بدأت تتعرض لمضايقات من مرافقة المريض ومحاولات استفزاز تطورت إلى اطلاق عبارات مهينة وشتائم بحقّ ذوي الطبيبة.

وأضافت الدكتورة روان إنها طلبت من السيدة التوقف عن اهانتها تحت طائلة المسؤولية القانونية وامكانية طلب الحماية الأمنية، وهو ما حدث بعد استمرار الاهانات.

وتابعت: "طلبت الأمن وعدت إلى جهازي لاستكمال اجراءات مريض اخر، وواصلت السيدة الاهانة، فطلبت منها التوقف عن ذلك، قبل أن يوجّه أحد المرافقين وهو صديق عائلة المريض لكمة مفاجئة إليّ، أفقت منها والدماء تنزف من وجهي".

وشددت الدكتورة روان على أن "موضوع الأسرّة وتوفّرها لا علاقة للطبيب به، بل هي مشكلة تحتاج إلى حلول من جهات أخرى وليس الطبيب الذي يتواجد في المستشفى من أجل تقديم الرعاية الصحية والخدمة اللائقة للمواطن"، مضيفة: "نحن الأطباء جزء من هذا الشعب، واجبنا خدمتكم ومساعدتكم، لكن احترمونا قليلا".

واختتمت حديثها بالمطالبة بأن يتمّ تصنيف الاعتداء على الكوادر الصحية على أنه "حقّ عام"، وذلك كي لا تنتهي القضية بفنجان قهوة كما جرت العادة.