آخر المستجدات
وظائف شاغرة ومدعوون للتعيين في مختلف الوزارات - أسماء استمرار تأثر المملكة بحالة عدم استقرار جوي عطية: الرزاز وعدني بدراسة الافراج عن معتقلي الرأي تقديم طلبات الاستفادة من المنح الدراسية في هنغاريا اعتبارا من يوم غد الجمعة - رابط الاردن × استراليا.. مستوى هابط وخسارة متوقعة تستوجب استقالة اتحاد الكرة واقالة فيتال الارصاد الجوية تصدر عدة تحذيرات ليوم غد عاملون في مديريات الزراعة يلوحون بالاضراب عن العمل الاسبوع القادم بيان هام من الدفاع المدني بخصوص الحالة الجوية إنقاذ 10 أشخاص حاصرهم المطر والبرد في الرويشد بعد شهر من انهاء خدماته.. الخصاونة يعود مديرا للبترول الوطنية تواصل اعتصام المعطلين عن العمل في المفرق.. والمشاركون يجمعون هوياتهم لتسليمها للمحافظة ارشيدات مخاطبا وزير العدل: سنقف بكلّ قوة ضدّ المسار السريع للقضايا الضمان لـ الاردن24: دراسة اكتوارية حول كلف وآثار تعديلات قانون الضمان الرزاز يعلن عن مراجعة شاملة ورفع لرواتب موظفي القطاع العام.. والطراونة يتعهد بعدم فرض ضرائب البطاينة لـ الاردن24: لا تهاون بملف المفصولين من لافارج.. والشركة ملزمة بقرارات المحكمة الحباشنة يتحدث عن تعيينات من تحت الطاولة لصالح نواب وعلى نظام شراء الخدمات وزير النقل ل الاردن 24 : نعمل على تحسين مستوى الخدمة وإعاة هيكلة الخطوط النائب المجالي يحذر البخيت من تفعيل رخصة كازينو العقبة حصر أعداد الطلبة في الجامعات الرسميّة والخاصة وإعلان موعد المنح الأسبوع المقبل مصدر لـ الاردن24: لا خطة حكومية لاستثمار أراضي الباقورة والغمر
عـاجـل :

مراكز التجميل موطن الإصابة بالسرطان !

الاردن 24 -  
كشفت دراسة حديثة أن مزيني الأظافر وموظفي مراكز التجميل يتعرضون لمستويات عالية وخطيرة من المواد الكيميائية التي يُعتقد أنها تسبب السرطان.

وفحص العلماء 6 مراكز تجميل ووجدوا أن الهواء بداخلها يحتوي على الفورمالديهايد ومركبات سامة أخرى.

وكانت أجواء المراكز تتجاوز ما يعتبر آمنا لتجنب عدة أشكال من السرطان، بما في ذلك سرطان الخلايا الحرشفية ولمفوما هودجكين (وهو نوع من الأورام اللمفاوية)، وسرطان الدم أو كما يعرف باللوكيميا.

ويزعم الباحثون أن التعرض لهذه المواد الكيميائية على مدى 20 عاما قد يزيد من خطر الإصابة بالسرطان بمعدل يصل إلى 100 مرة.

ويحذر الباحثون من أن هذا التعرض المطول قد يضر بصحة العاملين في مراكز التجميل بقدر الضرر الذي يلحق بالعاملين في مصفاة تكرار النفط.

وتشير الدراسات إلى أن هؤلاء الموظفين معرضون لمادة الأسبستوس بشكل خطير، ما قد يسبب سرطانات المعدة والمريء والرئتين.

وأجريت دراسة مراكز التجميل من قبل جامعة كولورادو بقيادة الدكتورة لوبيتا مونتويا، التي قامت وفريقها بقياس مستويات المواد الكيميائية مثل الفورمالديهايد والبنزين والتولوين والإيثيل بنزين والزيلين في هذه المراكز على مدار 18 شهرا.

وكشفت النتائج أن مستويات المواد الكيميائية تتجاوز الحد الأدنى الموصى به، وهذا التعرض للمواد الكيميائية، خاصة الفورمالديهايد، يزيد خطر الإصابة بأنواع مختلفة من السرطانات بنحو 100 مرة.
روسيااليوم