آخر المستجدات
كيف تحصل على وظيفة في أمانة عمان؟! وزير الصحة: زيادة انتاج الكمامات.. وتقييد دخول القادمين من أي بلد يشهد انتشار الكورونا مصدر يوضح حول دعم الخبز.. والصرف للموظفين والمتقاعدين على رواتبهم رفض تكفيل المعتقل بشار الرواشدة.. وتساؤلات حول سبب عدم حضوره الجلسة الصحة تنفي تسجيل اصابة كورونا: الفحوصات أثبتت سلامة الحالة جثمان الشهيد على مذبح الطقوس التلموديّة.. لا تنسى أن تستنكر قبل التصفيق! الكورونا يثير تخوفات أردنيين.. والصحة: لا كمامات في السوق.. وسنتخذ أي اجراء يحفظ سلامة مواطنينا غاز العدو احتلال: الأردن وقّع اتفاقيّة تدعم الاستيطان مباشرة رغم الاستنكار الرسمي! طاقم أمريكي يرافق نتنياهو في إجراءات عمليّة لتنفيذ صفقة القرن التربية تحدد موعد الامتحانات التحصيلية.. والتوجيهي في 1 تموز الشحاحدة لـ الاردن24: لم يدخل أي من أسراب الجراد إلى المملكة.. ونعمل بجاهزية عالية طاقة النواب تطالب بتغيير أسس إيصال التيار الكهرباء لمواطنين خارج التنظيم الفلاحات يطالب بوقف الإعتقال السياسي وإسقاط صفقة الغاز 100 مليون دينار سنويا لصندوق ضمان التربية لا تنعكس على واقع المعلمين! اعتصام حاشد أمام قصر العدل بالتزامن مع عرض الرواشدة على المحكمة.. والقاضي يؤجل الجلسة - صور العمل توضح حول العشرة آلاف فرصة عمل قطرية - رابط من البترا إلى عمّان.. استثمار الذاكرة ومستقبل الدولة الأردنيّة أمير قطر: زيارتي إلى الأردن ستزيد التعاون في مجالات "الاستثمار والرياضة والطاقة" التعليم العالي لـ الاردن24: نراجع أسس القبول في الجامعات.. ولا رفع للمعدلات الجبور لـ الاردن24: ترخيص شركة جديدة للاتصالات عبر الانترنت.. وسنوقف منح التراخيص
عـاجـل :

حماية وحرية الصحفيين وشركة زين تقيمان أمسية رمضانية.. ويكرمان محمد قطيشات - صور

الاردن 24 -  


برعاية وحضور رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز نظم مركز حماية وحرية الصحفيين بالشراكة مع شركة زين أمسيته وسهرته الرمضانية والتي تقام منذ 17 عاماً وحضرها كبار رجالات الدولة من وزراء ونواب وأعيان وشخصيات عامة، وعدد كبير من الدبلوماسيين وحضور غفير من الإعلاميين والإعلاميات ومؤسسات المجتمع المدني.

الأمسية الرمضانية لهذا العام حضرها فيصل الفايز رئيس مجلس الأعيان، وناصر اللوزي رئيس لجنة الشؤون العربية والدولية في مجلس الأعيان، وعاطف الطراونة رئيس مجلس النواب، وسلامة حماد وزير الداخلية، وجمانة غنيمات وزير الدولة لشؤون الإعلام، وطارق الحموري وزير الصناعة والتجارة والتموين، ومحمد أبو رمان وزير الثقافة والشباب، ومثنى الغرايبة وزير الاقتصاد الرقمي.

ولم يغب عن الأمسية رئيس الوزراء الأسبق زيد الرفاعي، ورئيس الوزراء الأسبق طاهر المصري، وكذلك رئيس الوزراء الأسبق عبد الله النسور.

الأمسية الرمضانية شهدت حضوراً مبهراً ولافتاً، وتأتي بعد القرار القطعي لمحكمة الاستئناف ببراءة مركز حماية وحرية الصحفيين من الاتهامات الباطلة التي وُجهت له، وبعد مرور 20 عاماً على تأسيسه.

رئيس الحكومة الدكتور عمر الرزاز أكد في كلمة له خلال الأمسية الرمضانية على أهمية العلاقة الندية بين الحكومة والإعلام، وإيمان الحكومة بضرورة تمكين الصحافة والإعلام.

وقال الرزاز "إن الحكومة تسعى لمزيد من حرية الصحافة والإعلام وهذا يتطلب تجويد التشريعات والممارسات لنرتقي جميعاً إلى مستوى المسؤولية".

وأشار إلى أن الأردن يتعرض لضغوط كبيرة، ولكننا سنبقى جميعاً سداً منيعاً في وجه كل من يحاول العبث بأمن واستقرار بلدنا.

بدوره دعا الرئيس التنفيذي لمركز حماية وحرية الصحفيين الزميل نضال منصور الى تحرك عاجل لإصلاح الاعلام، قائلاً "ليس من المعقول أن نحتل المرتبة 130 في مؤشر مراسلون بلا حدود لحالة الحريات الإعلامية".

وأضاف " نعم هناك تحديات ومشكلات في الإعلام، وهذا لا يُحل بالتوقيف والحبس وتشديد العقوبات، وإنما بالمساندة وتوفير البيئة الداعمة، والمعلومات، والتدريب، وقبل ذلك كله إرادة سياسية حاسمة وحازمة تؤمن بحرية التعبير والإعلام وحق الإعلام في نقل الحقيقة للجمهور".

وشدد على أن إصلاح الإعلام ضرورة، ورافعة أساسية للديمقراطية والتنمية، ولا يتحقق ذلك دون مراجعة للتشريعات المقيدة، والسياسات التي لا تستجيب لتحديات الإعلام والتطورات التي يشهدها، والممارسات التي تنتهك حقوق الصحفيين.

وطالب بتوفير البيئة الداعمة للمعلومات والتدريب والإرادة السياسية التي تؤمن بحق الإعلام في نقل الحقيقة، لافتاً إلى أن إصلاح الإعلام رافعة اساسية للديمقراطية والتنمية.

وشهدت الأمسية تكريماً للمحامي محمد قطيشات مدير عام هيئة الإعلام السابق، على جهوده التي بذلها للدفاع عن الإعلاميين وحرية التعبير والإعلام.

الأمسية الرمضانية التي تقام منذ 17 عاماً بشراكة مع زين تعتبر تقليداً رمضانياً سنوياً يستقطب الاهتمام والحضور، وقدمتها الإعلامية الشابة نسرين غسان وغنى خلالها الفنان المبدع توفيق الدلو.