آخر المستجدات
فاتورة الكهرباء وطلاسم الأرقام.. ماذا بعد؟ استمرار إضراب الرواشدة والمشاقبة في مواجهة الاعتقالات احالات الى التقاعد في التربية وانهاء خدمات لموظفين في مختلف الوزارات - اسماء قانون الأمن العام يدخل حيز التنفيذ اعتبارا من اليوم التربية لـ الاردن24: تعيين ممرض في كلّ مدرسة مهنية العام القادم حملة التصفيق لتخليد الرزاز.. هل "فنجلها" حتّى بات الخيار الوحيد؟! نواب يطالبون الرزاز بالتحرك لجلب مجلس ادارة منتجع البحيرة والقبض عليهم نقيب المهندسين لـ الاردن24: الاضراب استنفد أغراضه! مجلس الوزراء يقرّ التعديلات القانونيّة لدمج سلطة المياه بوزارة المياه والري خشية تملك الصهاينة.. النواب يرفض تعديلات قانون سلطة اقليم البترا ويعيده إلى اللجنة الإسلامي يطالب بعدم استضافة الاردن لمؤتمر تطبيعي مجلس الوزراء يعين مجدي الشريقي مديرا عاما لدائرة الموازنة العامة وفاة و(37) إصابة بتدهور حافلة لنقل طلبة الجامعة الهاشمية الزرقاء - صور اضراب حافلات نقل عام يشلّ حركة المرور في عدة مناطق.. واللوزي يرد - صور البطاينة لـ الاردن24: لا نية لخصخصة مؤسسة التدريب المهني التعليم العالي تنتظر موافقة على تخصيص 5 مليون لزيادة عدد المستفيدين من المنح والقروض الجامعية اللجنة الإسرائيلية الأميركية للضم والسيادة بالضفة تباشر عملها حماس: حديث الجبير يخالف الإجماع العربي ويروج لصفقة القرن السلطة الفلسطينية: مؤتمر دولي للسلام لمواجهة صفقة القرن برشلونة يعبر محطة خيتافي بثنائية ويلحق بريال مدريد في صدارة "الليغا"
عـاجـل :

الهبوط اليومي الاضطراري في مستنقع الاسفاف الفضائي العربي في شهر رمضان

الاردن 24 -  
كتب المحرر الثقافي -  ما يبث على شاشات التلفزة العربية وتحديدا قنوات ال MBC السعودية  في شهر رمضان لا يتصل البتة لا من قريب ولا من بعيد بحرمة هذا الشهر الفضيل وخصوصيته ،لا بل على العكس تماما ، تضمن المسلسلات والبرامج التي تبث على هذه القنوات وغيرها  اغراق الصائم بعالم الجريمة والعصابات والمافيات والمخدرات والارهاب والجنسوية وقصص الغرام والانتقام والكوميديا المُسفّة التافهة ،وبرامج المسابقات الساذجة يقدمها ويشارك بها  مهرجون يتنطنطون ويشتمون  امام التلفاز بحالة اشبه ما تكون بالعته ،لا تمت للتقديم او التمثيل باي صلة ،كل ذلك يقدم للناس في الوقت الذي كان من المأمول فيه ان ينصرف المنتجون بطلب من اصحاب هذه المحطات الكبيرة والمكتنزة لانتاج البرامج الهادفة ،والمسلسلات التاريخية والدينية التي تقدم لنا حالات نموذجية يحتذى بها ،تكشف عدالة الاسلام وسماحته ووسطيته .. 

يوما بعد يوم ، تنحدر الرسالة الاعلامية في عالمنا العربي اكثر فاكثر ، حتى تكاد تخلو من اي قيمة وفكرة  ومبدأ، المضمون منزوع الدسم ،سطحي وركيك ،ناهيك عن سيل البرامج والمسلسلات التي تدخلك عنوة الى عوالم سفلية لم تكن تعرف انها موجودة بالاساس ،واذا كانت فعلا موجودة بهذا القبح في بلوك صغير في احدى العواصم العربية ، فهذا لا يعني ابدا ان ممارسات هذه الشرائح الهابطة في ذلك الحيز الجغرافي الصغير  تعكس ظاهرة او حالة تستحق هذا التركيز والتعميم والاهتمام .. 

التلفزيونات المحلية تعيد اجترار ذات الاعمال الهابطة،مع بعض الاضافات او للدقة النواقص التي تذكرك في كل لحظة اننا فشلنا في هذه ايضا ، ويبدو ان رحلة الفشل والتداعي قد تجاوزت المحطات الرئيسة التي يمكننا فيها ان نحرف الاتجاه ونغير المسار ، وها هي تصل الى نهاية السكة ..

الفضائيات العربية تزور ذاكرتنا ، وتزيف حاضرنا ، وتمارس عن قصد وبمنهجية وترتيب عمليات تجهيل وتغريب وتفريغ للعقل العربي ، للشباب العربي ،للاجيال القادمة ..فضائياتنا معاول هدم ثقافي وحضاري ،وبرامجها المتسطحة تهبط بذائقتنا الى مستويات حرجة ، هي محاولة لبلورة حالة مشوهة اخرى ،تزعزع مسطرتنا المعيارية وتلقي بنا خارج سياقات حركة  التاريخ والفن والترفيه الهادف الراقي المتصل بمنظومتنا وموروثاتنا وخصوصيتنا وسيرورتنا وحاضرنا ومستقبلنا ..