آخر المستجدات
تساقط غزير للامطار على مناطق بالمملكة تراخي وضعف رقابة المالية يحمّل المواطن عناء البحث عن "طابع".. والعزة: الحكومة رفضت حصر البيع بالبريد! القبض على شخص من جنسية عربية بحقه طلب قضائي بقيمة ٢٨ مليون دينار تربويون ينتقدون مناهج الصفين الأول والرابع الجديدة: ترجمة ضعيفة.. ومستوى غير مناسب مجلس الوزراء يوافق على تخفيض رسوم التسجيل وممارسة الانشطة الاقتصادية في العقبة الأردني مرعي يلوح بالاضراب عن الطعام.. واعتصام أمام منزله في الزرقاء - صور الأجهزة الأمنية تفرج عن المشاركين في مسيرة العقبة بعد توقيفهم لساعات التنمية تؤكد اعادة القبض على المتهم بقتل الطفلة نبال بعد فراره بساعتين الخارجية: نتحقق من وجود الطفل "ورد الربابعة" في مصر.. ولم يتم العثور عليه لغاية الآن تأجيل النظر في القضية المقامة ضد النائب صداح الحباشنة.. واتاحة المجال أمام الصلح التربية لـ الاردن24: سنصرف رواتب العاملين على تدريس السوريين قريبا إلى وزير الخارجية.. المطلوب ليس تحسين ظروف اعتقال اللبدي ومرعي.. بل الافراج عنهما! معلمو الاضافي للسوريين يواصلون الاضراب لليوم الثاني احتجاجا على عدم صرف رواتبهم المعطلون عن العمل في ذيبان يلوحون بالتصعيد: الأعداد في تزايد ونظمنا كشوفات طالبي العمل جامعات ترفض قبول العائدين من السودان وفق نصف رسوم الموازي: لا استثناء على الاستثناء قوات الاحتلال تعتقل محافظ القدس وأمين سر حركة فتح بالمدينة بعد تهميش مطالبهم.. سائقو التربية يلوحون بالاضراب.. والوزارة لا تجيب المصري لـ الاردن24: اقرار قانون الادارة المحلية قريبا جدا.. واجتماع نهائي الأسبوع الحالي مصادر: الحكومة رفضت كل طروحات بعثة صندوق النقد.. وزيارة جديدة الشهر القادم الضمان: لا تقديم حالياً لطلبات السحب من رصيد التعطل لغايات التعليم والعلاج
عـاجـل :

الهبوط اليومي الاضطراري في مستنقع الاسفاف الفضائي العربي في شهر رمضان

الاردن 24 -  
كتب المحرر الثقافي -  ما يبث على شاشات التلفزة العربية وتحديدا قنوات ال MBC السعودية  في شهر رمضان لا يتصل البتة لا من قريب ولا من بعيد بحرمة هذا الشهر الفضيل وخصوصيته ،لا بل على العكس تماما ، تضمن المسلسلات والبرامج التي تبث على هذه القنوات وغيرها  اغراق الصائم بعالم الجريمة والعصابات والمافيات والمخدرات والارهاب والجنسوية وقصص الغرام والانتقام والكوميديا المُسفّة التافهة ،وبرامج المسابقات الساذجة يقدمها ويشارك بها  مهرجون يتنطنطون ويشتمون  امام التلفاز بحالة اشبه ما تكون بالعته ،لا تمت للتقديم او التمثيل باي صلة ،كل ذلك يقدم للناس في الوقت الذي كان من المأمول فيه ان ينصرف المنتجون بطلب من اصحاب هذه المحطات الكبيرة والمكتنزة لانتاج البرامج الهادفة ،والمسلسلات التاريخية والدينية التي تقدم لنا حالات نموذجية يحتذى بها ،تكشف عدالة الاسلام وسماحته ووسطيته .. 

يوما بعد يوم ، تنحدر الرسالة الاعلامية في عالمنا العربي اكثر فاكثر ، حتى تكاد تخلو من اي قيمة وفكرة  ومبدأ، المضمون منزوع الدسم ،سطحي وركيك ،ناهيك عن سيل البرامج والمسلسلات التي تدخلك عنوة الى عوالم سفلية لم تكن تعرف انها موجودة بالاساس ،واذا كانت فعلا موجودة بهذا القبح في بلوك صغير في احدى العواصم العربية ، فهذا لا يعني ابدا ان ممارسات هذه الشرائح الهابطة في ذلك الحيز الجغرافي الصغير  تعكس ظاهرة او حالة تستحق هذا التركيز والتعميم والاهتمام .. 

التلفزيونات المحلية تعيد اجترار ذات الاعمال الهابطة،مع بعض الاضافات او للدقة النواقص التي تذكرك في كل لحظة اننا فشلنا في هذه ايضا ، ويبدو ان رحلة الفشل والتداعي قد تجاوزت المحطات الرئيسة التي يمكننا فيها ان نحرف الاتجاه ونغير المسار ، وها هي تصل الى نهاية السكة ..

الفضائيات العربية تزور ذاكرتنا ، وتزيف حاضرنا ، وتمارس عن قصد وبمنهجية وترتيب عمليات تجهيل وتغريب وتفريغ للعقل العربي ، للشباب العربي ،للاجيال القادمة ..فضائياتنا معاول هدم ثقافي وحضاري ،وبرامجها المتسطحة تهبط بذائقتنا الى مستويات حرجة ، هي محاولة لبلورة حالة مشوهة اخرى ،تزعزع مسطرتنا المعيارية وتلقي بنا خارج سياقات حركة  التاريخ والفن والترفيه الهادف الراقي المتصل بمنظومتنا وموروثاتنا وخصوصيتنا وسيرورتنا وحاضرنا ومستقبلنا ..