آخر المستجدات
يونيسف: أكثر من 29 مليون طفل ولدوا بمناطق الصراع العام الماضي التربية: لدى الحكومة الخطط الكفيلة لبدء العام الدراسي.. والنقابة طلبت مهلة 48 ساعة الحكومة: أعداد اللاجئين السوريين العائدين منخفضة.. ونسبة التزام المانحين بخطة الاستجابة متواضعة الحوثيون يعلنون وقف استهداف السعودية بالطائرات المسيرة والصواريخ الباليستية المعلمين تعلن سلسلة وقفات احتجاجية في الأسبوع الثالث من الاضراب نتائج الاعتراضات والمناقلات بين الجامعات الرسمية السبت تويتر يحذف 4258 حسابا مزيفا تعمل من الامارات والسعودية وتغرد بقضايا اقليمية اسرائيل امام ازمة - اعلان النتائج النهائية لانتخابات الكنيست "جائزة ياشين".. فرانس فوتبول تستحدث كرة ذهبية جديدة ناجحون بالامتحان التنافسي ومدعوون للتعيين .. أسماء “فاجعة عجلون” و”قنبلة عمياء” و”الصحراوي” يخلفون 12 وفاة و7 إصابات وزير الصحة يوعز بتدريب 1000 طبيب بمختلف برامج الإقامة القبول الموحد توضح حول أخطاء محدودة في نتائج القبول وزارة العمل تدعو الى التسجيل في المنصة الاردنية القطرية للتوظيف - رابط التقديم مشاركون في اعتصام الرابع: الحكومة تتحمل مسؤولية اضراب المعلمين.. وعليها الاستجابة لمطالبهم - فيديو الرواشدة يكتب عن أزمة المعلمين: خياران لا ثالث لهما النواصرة: المعاني لم يتطرق إلى علاوة الـ50%.. وثلاث فعاليات تصعيدية أولها في مسقط رأس الحجايا العزة يكتب: حكومة الرزاز بين المعلمين وفندق "ريتز" الفاخوري المعلمين: الوزير المعاني لم يقدم أي تفاصيل لمقترح الحكومة.. وتعليق الاضراب مرتبط بعلاوة الـ50% انتهاء اجتماع الحكومة بالمعلمين: المعاني يكشف عن مقترح حكومي جديد.. ووفد النقابة يؤكد استمرار الاضراب
عـاجـل :

المعتصمون امام الديوان الملكي يشتكون "محاصرتهم".. واعتصام في ذيبان احتجاجا على الاجراءات - صور

الاردن 24 -  
مالك عبيدات - تداعى عدد من أبناء لواء ذيبان لبحث خيارات احتجاجية تصعيدية رفضا لما قالوا إنه تضييق يتعرض له أبناؤهم المعتصمون أمام الديوان الملكي منذ نحو أسبوعين للمطالبة بحقّهم في توفير فرص عمل لهم.

ونفذ أبناء اللواء اعتصاما أمام مبنى المحافظة، ملوّحين بمزيد من الاجراءات التصعيدية احتجاجا "على التضييق على ابنائهم المعتصمين أمام الديوان الملكي بعدما جرى التوصل لاتفاق مع أبناء محافظتي معان والكرك على انهاء اعتصامهم مقابل تشغيل عدد منهم ومنح الاخرين رواتب شهرية".

وأكد أحد المشاركين إن الأجهزة الأمنية تمنع زملاؤه الذين يغادرون موقع الاعتصام من العودة إليه، الأمر الذي يعني تركهم دون طعام أو أي من وسائل العيش "وكأنهم في حصار".

ولفت إلى أنهم تلقوا عرضا بمنحهم رواتب شهرية بقيمة 200 دينار، إلا أنهم رفضوا ذلك مطالبين بتأمينهم بفرص عمل مستقرة.