آخر المستجدات
الأمن يباشر التحقيق بشكوى اعتداء شرطي على ممرض في مستشفى معان التربية ل الاردن٢٤: صرف مستحقات مصححي الثانوية العامة قبل العيد متقاعدو أمن عام يدعون لاستئناف الاعتصام المفتوح أمام النواب.. ويطلبون لقاء الرزاز الطراونة ينفي تسلمه مذكرة لطرح الثقة بحكومة الرزاز: اسألوا من وقّعها.. عاطف الطراونة: لن أترشح للانتخابات القادمة.. والحكومة طلبت رفع الحصانة عن بعض الأشخاص نقيب الممرضين: رجل أمن عام يعتدي على ممرض في مستشفى معان الصحة: صرفنا الحوافز كاملة.. والنقص في المبالغ المسلّمة سببه تطبيق قانون الضريبة ابو عزام والمومني يطلقان دراسة حول دور المساهمة المالية في دعم الأحزاب السياسية - نص الدراسة امن الدولة ترفض تكفيل معتقلي مسيرة البقعة.. والامام لـ الاردن24: التوقيف غير مبرر عبيدات يدعو الاردنيين لمواصلة مقاطعة الألبان.. ويكشف عن مصير الألبان المرتجعة: لا يتم اتلافها! دعوة الاردنيين للتوقيع على عريضة الكترونية تطالب بالغاء تعديلات الضمان الاجتماعي - رابط اجراءات قانونية بحق 91 مخالفا بيئيا في الظليل وتنفيذ 179 متابعة حملة الدكتوراة: نعاني من التمييز العنصري بالتعيين بين خريجي الجامعات الأجنبية والأردنية ونريد حقوقنا الدستورية وزارة الصحة تصرف حوافز لكوادرها بزيادة نسبتها 30% أبو عصب ل الأردن 24 : القطاع يحتضر والأوضاع كارثية وإغلاقات للصيدليات بالجملة التربية لـ الاردن24: تعديلات قانونية لخفض سنّ الزامية التعليم.. وخطة للتوسع برياض الاطفال جابر ل الأردن 24: استقطاب كافة الأطباء الخريجين لتغطية النقص واستثناء الأطباء الأخصائيين من قرار التقاعد الانتهاء من استئجار مساكن الحجاج الاردنيين والقرعة الاسبوع المقبل العبادي يشكك في دوافع تعديل قانون الأسلحة.. ويقول: سلاح الأردني كان دوما مدافعا عن الدولة النقابات العمالية المستقلة تخاطب الطراونة.. وتطالب النواب بعدم اقرار تعديلات الضمان الاجتماعي
عـاجـل :

الصفدي: القدس خط أحمر ومن قضايا الوضع النهائي

الاردن 24 -  

استقبل وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي، امس، وفدا برلمانيا أستراليا ضم رئيس لجنة الصداقة الأردنية الأسترالية في مجلس النواب الأسترالي ماريا فامفاكينو وأعضاء في اللجنة والسفير الأسترالي لدى المملكة.

وبحث الصفدي مع الوفد النيابي، الذي يمثل أعضاؤه عددا من الأحزاب الأسترالية، العلاقات الثنائية وسبل تطويرها في المجالات الاقتصادية والسياحية والثقافية، إضافة إلى المستجدات الإقليمية.

وأكد الصفدي خلال اللقاء مركزية القضية الفلسطينية وشدد على ضرورة تكاتف جهود المجتمع الدولي لكسر الجمود في العملية السلمية والعمل على تحقيق السلام الشامل الذي يشكل حل الدولتين الذي يعالج جميع قضايا الوضع النهائي ويضمن قيام الدولة الفلسطينية المستقلة على خطوط الرابع من حزيران 1967 وعاصمتها القدس الشرقية وفق قرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية سبيله الوحيد.

وشدد وزير الخارجية على موقف الأردن الثابت في أن القدس خط أحمر وقضية من قضايا الوضع النهائي يحسم مصيرها في مفاوضات الوضع النهائي وفق قرارات الشرعية الدولية وبما يضمن القدس الشرقية عاصمة للدولة الفلسطينية. وحذر من تبعات أي مساس بالوضع القانوني والتاريخي القائم في المدينة المقدسة، ومن أن أي مساس بهذا الوضع يشكل خرقا للقانون الدولي واستفزازا لمشاعر المسلمين والمسيحيين على امتداد العالمين العربي والإسلامي والعالم.

وأكد الصفدي على ضرورة استمرار تقديم الدعم اللازم لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين (الأنروا) لتمكينها من الاستمرار بتقديم خدماتها الحيوية للاجئين الفلسطينيين وفق تكليفها الأممي، وبين التبعات الحياتية والسياسية الكارثية لأي محاولة للانتقاص من دور الوكالة أو عدم توفير ما تحتاجه من الدعم المالي.

كما استعرض وزير الخارجية مع أعضاء الوفد التطورات في جهود التوصل لحل سياسي للأزمة السورية يحفظ وحدة سوريا وتماسكها ويقبله السوريون وفق قرار مجلس الأمن الدولي 2254 ويتيح الظروف التي تسمح بعودة اللاجئين السوريين إلى وطنهم.

ووضع الصفدي الوفد الأسترالي في صورة الضغوط التي تتحملها المملكة جراء استضافة مليون وثلاثمائة ألف شقيق سوري يتواجد عشرة في المئة منهم فقط في مخيمات اللجوء. وشدد على ضرورة استمرار المجتمع الدولي في تحمل مسؤوليته إزاء اللاجئين والمملكة التي تقوم بكل ما تستطيع لتلبية احتياجات اللاجئين رغم ما يشكله ذلك من ضغوط كبيرة على قطاعات رئيسة مثل التعليم والصحة وسوق العمل. وأكد الصفدي أن الأردن يشجع العودة الطوعية للاجئين.

وأكد وزير الخارجية أهمية التعاون الدولي في التصدي للإرهاب الذي يمثل خطرا مشتركا لا علاقة له ولظلاميته بالدين الإسلامي الحنيف وقيم السلام واحترام الآخر. وأكد أعضاء الوفد حرصهم على تطوير التعاون مع المملكة وثمنوا الدور الرئيس الذي يقوده جلالة الملك عبدالله الثاني لتحقيق الأمن والاستقرار الإقليميين.كما ثمن الوفد للملكة دورها في استضافة اللاجئين رغم ظروفها الاقتصادية الصعبة.

الراي