آخر المستجدات
تدهور الحالة الصحية للمعتقل عطا العيسى نتيجة الاضراب عن الطعام ذبحتونا: 260% نسبة زيادة رسوم التمريض في أردنية /العقبة عن نظيرتها في المركز النواب يضع نفسه أمام اختبار جديد.. المطلوب ليس الاعتصامات بل الالتزام بالتوصيات! سليمان معروف البخيت.. بطل ليس من ورق - صور الاحتلال يحاكم أردنيا بزعم محاولة تنفيذ عملية طعن.. والخارجية لا تجيب النواب يرفض تعديل الأعيان على أصول المحاكمات المدنية بمنح صلاحيات التبليغ لشركات خاصة خريجو تخصص معلم الصف يبيتون ليلتهم الأولى أمام مبنى وزارة التربية والتعليم ويطالبون بلقاء الوزير المعايطة: نظام التمويل المالي للأحزاب جاء إثر توافقات لتحفيزها بالمشاركة بالحياة السياسية والبحث عن مصادر للتمويل غيشان يطالب ببرنامج وطني للاحتفال بأراضي الباقورة والغمر جابر يكشف عن توجه لدمج مديريات واستحداث موقعين للأمين العام.. ولجنة تخطيط القطامين يحذر من "قنبلة موقوتة" تنتظر الأردن.. ويطالب الحكومة بالاستقالة - فيديو د. توقه يكتب: أنا لست أنت.. خمسون قاعدة لعيش مطمئن بلاغ طلال ابو غزالة الاخير.. لغة هدّامة ومنطق رأسمالي جشع! اعلان موعد واسماء المدعوين لامتحان المفاضلة للطلبة الحاصلين على معدلات متساوية في التوجيهي العربي الحكومة تعلق على حوادث النوادي الليلية.. وتقرّ تعليمات الأوامر التغييرية للأشغال والخدمات الفنيّة الحجايا لـ الاردن24: مهلة الحكومة لاقرار مطلب المعلمين تمتد حتى نهاية أيلول.. ولن نتراجع الزعبي لـ الاردن24: سنرفع مطالب حملة شهادة الدكتوراة إلى مجلس التعليم العالي خريجو معلم صف يحتجون على عدم تعيينهم امام التربية.. وتلويح بالاضراب عن الطعام - صور النواب يصوتون على اعادة النظر باتفاقية وادي عربة وطرد سفير الاحتلال.. واعتصام نيابي الجمعة الكيلاني لـ الاردن24: الحكومة غير متعاونة.. وسنعدّ نظاما خاصا لمهنة الصيدلة

الرزّاز: الحكومة ستبدأ فوراً السير بالإجراءات الدستوريّة لإقرار "العفو العام"

الاردن 24 -  
أكّد رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزّاز أنّ الحكومة، واستجابة لتوجيهات جلالة الملك عبداللّه الثاني، ستبدأ فوراً السير بالإجراءات الدستوريّة لإقرار مشروع قانون العفو العام وإرساله إلى مجلس النوّاب.
وأوضح الرزّاز أن الحكومة ستنطلق في مشروع قانون العفو العام من المبادئ التي حددها جلالة الملك، والمتمثّلة بالتخفيف من التحديات والضغوطات التي تواجه المواطنين، واحترام سيادة القانون، والحفاظ على الأمن الوطني والمجتمعي وحقوق الأفراد، والتخفيف من الأعباء التي تثقل كاهل المواطنين.
وثمّن رئيس الوزراء الأمر الملكي بإعطاء المخطئين فرصة لتصويب مسارهم وسلوكهم، والتخفيف من وطأة الظروف الاقتصاديّة والاجتماعيّة الصعبة التي يعانونها بفعل الأخطاء التي ارتكبوها، مؤكّداً أنّ هذا الأمر يجسّد شيم الهاشميين ومكارمهم في العفو والتسامح وإغاثة الملهوف.
وشدّد على أنّ العفو العام من شأنه أن يشكّل بداية جديدة لحياة المستفيدين منه، ويعزّز قيم الأمن الاجتماعي، وروح المواطنة الصالحة.
--(بترا)