آخر المستجدات
في اليوم 22 لاعتصامهم أمام الديوان الملكي.. الطفايلة يصرّون على مطلبهم المشروع سامح الناصر يتعمّد تجاهل مطالب الصحفيين الوظيفيّة عبير الزهير مديرا للمواصفات وعريقات والجازي للاستثمارات الحكوميّة والخلايلة لمجلس التعليم العالي وفاة متقاعد سقط من أعلى السور المقابل لمجلس النواب خلال اعتصام الثلاثاء ترفيعات واحالات واسعة على التقاعد في وزارة الصحة - اسماء وقفة أمام الوطني لحقوق الإنسان تضامنا مع المعتقلين المضربين عن الطعام الخميس توق يُشعر جامعات رسمية بضرورة تعيين أعضاء هيئة تدريس أو خفض عدد طلبتها الكنيست تصادق على حل نفسها والدعوة لانتخابات جديدة شج رأس معلم وإصابة ٤ آخرين في اعتداء على مدرسة الكتيفة في الموقر دليل إرشادي لطلبة التوجيهي المستنفدين حقهم من 2005 إلى 2017 اجراءات اختيار رئيس للجامعة الهاشمية تثير جدلا واسعا بين الأكاديميين سائقو التربية يعلقون اضرابهم بعد التوصل لاتفاق مع الوزارة - تفاصيل المياه لـ الاردن24: عدادات الكترونية "لا تحسب الهواء" لجميع مناطق المملكة صداح الحباشنة يوضح حول الخلاف مع زميلته الشعار.. ويدعو الناخبين لمراقبة أداء ممثليهم الصبيحي لـ الاردن24: تمويل زيادات الرواتب لن يكون من أموال الضمان أبرز التعديلات على نظام تعيين الوظائف القيادية الحملة الوطنيّة لإسقاط اتفاقيّة الغاز تخوض معركتها الأخيرة.. والكرة في ملعب النوّاب تضامنا مع السجناء السياسيين.. وسم #بكفي_اعتقالات يتصدر تويتر في اليوم العالمي لحقوق الإنسان الطفايلة في مسيرة وسط البلد: إحنا أسسنا عمان.. يلّا نمشي عالديوان على هامش الموازنة.. خبراء اقتصاديّون يحذّرون من الخلل المالي الهيكلي ويدعون لعدم الإعتماد على ضريبة المبيعات

خالد رمضان يحمل الرزاز مسؤولية الاعتقالات.. ويطالب بالافراج عن الناشطين

الاردن 24 -  
حمل النائب خالد رمضان رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز وحكومته المسؤولية السياسية والأخلاقية والقانونية عن الاعتقالات التي تجري بحق الناشطين ضد سياسة الافقار التي تسير عليها الحكومة.

وقال رمضان في تصريح صحفي، الاثنين، إن حملة الاعتقالات والتضييق والاستدعاءات للناشطين والناشطات هي محاولة لترهيب الحراك الشعبي المتنامي ضد سياسية الافقار التي تنفذها الحكومه والضرب بعرض الحائط بحق الناس بالتعبير والاعتصام السلميين.

وأضاف إن استمرار اعتقال العديد من الناشطين ومنهم المهندس سعد العلاوين والمهندس رامي سحويل وأخيرا الناشط بشار عساف مسؤول شبيبة حزب الوحدة الشعبية يمثل ايغالا في قمع الحريات والاعتداء على الدستور.

ولفت إلى أن ما يجري يجسد حالة انكار عميقة تعم مؤسسات الدولة، مطالبا بالافراج الفوري عن المعتقلين والتوقف عن حملة الترهيب والاعتقال.

وتالياً نص التصريح:

تصريح صادر عن مكتب النائب خالد رمضان
تستمر حملة الاعتقالات والتضيق والاستدعاءات لناشطين وناشطات وذلك في محاولة لترهيب الحراك الشعبي المتنامي ضد سياسية الافقار التي تنفذها الحكومه والضرب بعرض الحائط بحق الناس بالتعبير والاعتصام السلميين ،،
وعليه نجد في استمرار العديد من الناشطين ومنهم المهندس سعد العلاوين
وألمهندس رامي سحويل واخرين والاعتقال الأخير للناشط بشار عساف مسؤول شبيبه حزب الوحدة وبقوة السلاح ومن الشارع ،،،،كل ذلك يمثل ايغال في قمع الحريات والاعتداء على الدستور ،،،
كذلك ان استمرار الاستدعاء للعديد من الناشطين والناشطات لترهيبهم من المشاركه في النشاطات ألتي تدافع عن حق الناس في الحرية والعدالة الاجتماعية ،،
كذلك اتابع وبقلق شديد ما صدر عن شبيبة الحزب الشيوعي والوحدة الشعبية والحراك الشعبي من حملة استدعاء وترهيب لمنعهم من التعبير،،،
انني احمل رئيس الحكومة والحكومة وبجميع أفرادها المسؤولية السياسية والأخلاقية والقانونية عما يجري من انتهاكات في البلد ،،
ان ما يجري يمثل حالة انكار عميقة تعم المؤسسات على اختلافها ،،
وعليه أطالب بالافراج الفوري عن المعتقلين والتوقف عن حملك الترهيب والاعتقال ،،
النائب خالد رمضان