آخر المستجدات
منع الزميل تيسير النجار من السفر اسماعيل هنية: مؤتمر البحرين سياسي ويستهدف تصفية القضية الفلسطينية.. ولم نفوض أحدا سياسيون لـ الاردن24: مؤتمر البحرين حفلة تنكرية لتسويق الوهم وصفقة القرن.. ومولد صاحبه غايب اعتصام على الرابع احتجاجا على مؤتمر البحرين: سمع اللي بالبحرين.. دم الشهداء علينا دين اعتصام امام العمل الاسلامي رفضا لمؤتمر البحرين.. والعكايلة: 24 نائبا وقعوا على مذكرتنا النجار والبوريني في اغنية تجتاح مواقع التواصل: يسقط مؤتمر البحرين - فيديو الاخوان المسلمين: مؤتمر البحرين مقدمة لتصفية القضية الفلسطينية برؤية صهيونية.. ومخرجاته لا تمثل الشعوب اضراب عام يشلّ مخيّم البقعة لساعتين احتجاجا على مؤتمر البحرين - صور الرئاسة الفلسطينية: ورشة البحرين ولدت ميتة ولا سلام دون قرارات مجلس الأمن ارادة ملكية بدعوة مجلس الأمة للاجتماع في دورة استثنائية في 21 تموز المقبل - تفاصيل مصدر لـ الاردن24: عدد من سيجري احالتهم على التقاعد قد يصل الى 10 آلاف موظف وموظفة - تفاصيل دعوة مرشحين للتعيين في الامانة للامتحان التنافسي الثلاثاء - اسماء الشوبكي: اسعار المحروقات انخفضت عالميا.. والضريبة المقطوعة ستحرم المواطن من الاستفادة سلامة حماد يجري تشكيلات ادارية في وزارة الداخلية - اسماء الاصلاح النيابية تتبنى مذكرة لطرح الثقة بحكومة الرزاز بعد مشاركتها في البحرين الضفة تنتفض وغزة اضراب شامل في وجه ورشة البحرين اربد: 2500 محل تجاري اغلقت بشكل نهائي و6 الاف اخرى لم تصوب اوضاعها العام الحالي المعاني لـ الاردن24: لن نجري تقييما لرؤساء الجامعات الا بعد اقرار النظام الخاص الصبيحي ل الاردن24: لسنا مع التقاعد المبكر ولا نشجع عليه ولم يطلب منا اية دراسات مصدر رسمي لـ الاردن24: لم نطرح قانون الانتخاب للنقاش والتعديلات لن تمس جوهر القانون
عـاجـل :

المنتخب .. المهم والأهم

أمجد المجالي
ينجز المنتخب الوطني لكرة القدم اليوم المحطة الأخيرة من التصفيات المؤهلة الى النهائيات الآسيوية، وهو ضمن التأهل أصلا، لكن مواجهة فيتنام تندرج تحت بند حسابات الصدارة والترتيب.

وإذ نطوي صفحة لا تتماشى معع طموحات أسرة اللعبة والجماهير كافة بعدما حكم القدر أن يمضي منتخب النشامى بتصفيات تأهيلية اثر الخروج المفاجىء من تصفيات كأس العالم، فإن عقارب الساعة لم تتوقف عن الدوران ولا بد من متابعة المسيرة رغم تحديات التصنيف والمستوى، وهو ما تحمله الاتحاد والجهاز الفني ومعه الاداري واللاعبين بكل مسؤولية رغم وابل الانتقاد.

وبعد أن مضى المنتخب بمشواره نحو الامارات حيث تقام النهائيات القارية مطلع العام المقبل، فإن الجمهور مطالب بالوقوف كما عهدناه خلف النشامى، وكذلك الاعلام المسؤول، فالقادم اصعب ويحتاج لتضافر الجهود كافة، خصوصا وان الاتحاد واستنادا الى توصيات فنية أعد خطة إعداد زاخرة باللقاءات القوية مع نخبة من المنتخبات العالمية وعديد المدارس الكروية بهدف الارتقاء بالمستوى بما يضمن المنافسة الحقيقية في الاستحقاق القاري، لان ذلك يشكل الانطلاقة الحقيقية نحو مونديال 2022.

واستنادا الى كل ذلك فإن الجماهير مطالبة اليوم بالزحف خلف النشامى لشد الأزر من جهة، وتقديم الدعم المعنوي المطلوب في قادم الأيام من جهة أخرى، وهنا تكمن أهمية الدعم والمؤازرة، والاهم القيمة الحقيقية للمسؤلية الوطنية .. والله الموفق.