آخر المستجدات
هآرتس: "صفقة القرن" محكوم عليها بالفشل اصابات واعتقالات- مسيرات في الضفة تنديدا بصفقة القرن حزبيون لـ الاردن24: مواجهة صفقة القرن بالغاء أوسلو ووادي عربة.. وحلّ السلطة الفلسطينية الكهرباء: لا نعكس الفاقد على الفواتير.. وانخفاض الحرارة درجة يرفع الاستهلاك 4% الأوقاف تحذر من فرض واقع جديد على المقدسات الدينية بالقدس.. وتتحدث عن محاولات لتعطيل عملها العمل لـ الاردن24: لن نمدد فترة تصويب الأوضاع.. واعتبار غير المصرحين مطلوبين أمنيا الاونروا: الدعوة لإنهاء عملنا عبر "صفقة القرن" باطلة وخدماتنا مستمرة توق لـ الاردن24: طلبنا مبالغ اضافية لزيادة أعداد المستفيدين من المنح والقروض الجامعية المعلمين تحذر الخدمة المدنية من الالتفاف عليهم: سنكون حازمين مرشحان للرئاسة الأمريكية يعارضان إعلان ترامب رؤساء مجالس محافظات يهاجمون الحكومة ويستهجنون تهميشهم ألمانيا: الخطة الأمريكية تثير تساؤلات.. ولا سلام دائم إلا من خلال حلّ الدولتين المتفاوض عليه الاتحاد الأوروبي يعلق على اعلان ترامب.. ويؤكد التزامه بالتفاوض على أساس حل الدولتين البيت الأبيض ينشر النص الكامل لـ "صفقة القرن" - طالع الأمم المتحدة ترفض صفقة القرن: ملتزمون بخطة سلام على أساس القانون الدولي تركيا: صفقة القرن "ولدت ميتة".. وترمي إلى قتل حل الدولتين واغتصاب أراضي فلسطين مصر تدعو الفلسطينيين والإسرائيليين إلى دراسة صفقة القرن! حماس: "صفقة القرن" مرفوضة وهدفها تصفية القضية الفلسطينية محمود عباس: صفقة القرن لن تمر.. ومتمسكون بقرارات الشرعية الدولية موسكو: روسيا ستدرس "صفقة القرن" والأهم هو موقف الفلسطينيين والعرب
عـاجـل :

بقايا الطعام في رمضان!

حلمي الأسمر

ثمة أفكار صغيرة وجميلة، تجعل حياتنا أفضل، إن كنا ننتظر التغيير الكامل في كل شيء، كي نغير الأشياء الصغيرة، فلن نغير شيئا، لو أخذنا بعين الاعتبار كل الأفكار الإيجابية التي تخطر بالبال، وحملناها على محمل الجد، فسنجد أن حياتنا أصبحت أفضل، ولربما تغيرت بفعلها الأشياء الكبيرة، والجذرية، لهذا لا أهمل أي فكرة إبداعية، حتى ولو تناهت في الصغر!
قبل فترة كتبت عن فكرة خلاقة، وصغيرة، تضمنتها رسالة بعثت بها إحدى صديقات فيسبوك، جاء فيها ..
موضوع رسالتي ممكن أن يكون غريبا بعض الشيء، وليس لك علاقة به، لكن هي فكرة أحببت أن أطرحها على شخص محل ثقة ..ولأنني أعتقد أن الفكرة حتى لو كانت جيدة وطرحها شخص عادي لن تجد صدى ..لكن إن جاءت من شخص مُلهِم وصاحب حضور تصبح كبيرة وقابلة للتحقيق بفضل صاحبها..
سيدي المحترم ..هي فكرة بسيطة ..أسير يوميا في شوارع البلد، وأجدها مليئة بالطعام ملقى على الأرض ..بواقي ساندويشات ووجبات طعام تكون ملقاة على الأرض دون احترام للنعمة ..وأحيانا لا ألوم من يلقونها. فأتخيل أني اشتريت ساندويش وكان فاسدا او وقع على الأرض فلن أكمله .. فما الحل؟ سأرميه في القمامة وكما ترى حولنا أناس ليس لديهم نقود ولا قدرة على شراء الطعام ..وفي الجوار مخيم اليرموك وكافة أنحاء سوريا والعراق لا يجد الكثير في هذه الأنحاء أي طعام حتى الخبز الجاف .. وفي بلدان كالصومال وغيرها يموتون جوعا وعطشا .ونحن نلقي هذا الأكل في الارض ومن هنا أشعر بالألم وأنا أجد أنه يجب إيجاد حل لهذه المشكلة ..حتى لا يصيبنا ما أصابهم ..اقتراحي ان توفر الحكومة مكبات وحاويات خاصة بالطعام ..ليتم القاؤه فيها ثم يتم أخذه لأصحاب الاغنام ومربي الحيوانات أو كسماد ..أو أي وسيلة تصريف وتحويل اخرى له بحيث يتم الاستفادة منه ..اعتقد هناك مهندسون وأشخاص قد يجدون فكرة جيدة لتصريف قد لا تخطر ببالي ..لا أعرف قد تكون فكرة سخيفة او مليئة بالصعوبات في تحقيقها لكن أضعها بين يديك لتقييم مدى واقعية تطبيقها والسبيل لذلك..ولك مطلق الحرية في اعتبارها فكرتك او عدم قبولها او عدم التفاعل مع الموضوع ان لم يناسبك الأمر، أعتذر ثانية على الإزعاج!
تذكرت هذه الرسالة التي نشرتها في حينه، واعيد نشرها اليوم، لأنني لاحظت أن حاويات النفايات متخمة بالأكل الزائد، وتتفاقم المشكلة التي تتحدث عنها الرسالة، على نحو متزايد، حتى باتت الحاويات مقصدا لقطاع لا بأس به من تجار الخردة، ولكن المؤسف هنا، أن ما يلقى فيها من طعام ممكن أن يساهم في إسكات جوع الآلاف من الأسر المستورة، التي لا يعلم عن حالها إلا الله، وبعض من يعملون في العمل الخيري!
تلك الرسالة أفرحتني كثيرا، فلو تنادينا جميعا لطرح الأفكار الإيجابية، مهما تناهت في الصغر، ضمن منصات التعبير الكثيرة التي تتاح لنا هذه الأيام، لجعلنا حياتنا أكثر احتمالا، وأظن أن تنفيذ الفكرة المقترحة ليس بالأمر الصعب، إن كان ثمة أي نوايا طيبة، لجعل حياتنا أفضل، رغم كل ما نعاني منه من مشكلات كبرى، هي في المحصلة عدد كبير جدا من المشكلات الصغيرة!

الدستور