آخر المستجدات
منيب المصري يتبرع بمليون دينار لصندوق "همة وطن" العميد الفراية: سيتمّ محاسبة كلّ من زوّر تصريحا أو تجاوز في منحها لغير مستحقيها كورونا.. تعافي أكثر من 200 ألف والعالم يقترب من عتبة المليون مصاب وزير الزراعة يضع استقالته بين يديّ رئيس الوزراء القبض على صاحب تسجيل ادعى وجود غازات خطرة بالجو وسبب هلعاً لدى المواطنين تسجيل (5) اصابات جديدة بفيروس كورونا في الرمثا.. والهياجنة يدعو الأهالي للالتزام بحظر التجول شركات كبرى مهددة بتكبد خسائر فادحة.. والوزير الحموري وناطقه الاعلامي لا يجيبان! العضايلة يوضح حول حظر التجول الجمعة.. ويؤكد: التصاريح الالكترونية تنهي الخلل الذي شاب عملية منح التصاريح مجموعة المناصير تتبرع بربع مليون دينار ضغط كبير على المراكز الصحية لصرف أدوية الأمراض المزمنة في اربد.. والميّاس: سنحلّها المزارعون يشكون عجزهم عن الوصول إلى أراضيهم: الموسم الزراعي مهدد.. والوزير لا يجيب الامن: وجود غازات سامة في الجو "اشاعة".. وسنلاحق المروجين سعد جابر لـ الاردن24: عودة المغتربين غير مطروحة الآن.. ولها عدة محددات السفارة الأردنية بواشنطن تدعو الأردنيين للامتثال لتعليمات السلامة بأميركا هياجنة لـ الاردن24: متابعة حثيثة لمخالطي حالتي اربد.. والأمور في الشمال تحت السيطرة النعيمي لـ الاردن24: لن نتهاون مع أي مدرسة خاصة تحجب خدمة التعليم عن الطلبة إصابة وزير الصحة الإسرائيلي وزوجته بفيروس "كورونا" كورونا في شهره الرابع.. رقمان يقلقان وتوضيح بشأن "الكمامات" العضايلة: وفاة مواطن أردني في مصر بفيروس كورونا “الصحة العالمية”: سنصل قريبا إلى مليون إصابة و 50 ألف وفاة بسبب كورونا
عـاجـل :

حسم ستة أيام

أحمد حسن الزعبي
في إحدى مكتبات اربد العتيقة، دخل الرجل وسأل عن آخر عدد من جريدة إعلانية،فاعتذر له صاحب المكتبة بعدم توفرها ..وقبل ان يغادر انتبه لي فتبادلنا التحية والتعارف..حدثني عن قصته بإسهاب،وعن سبب بحثه عن ذاك العدد من الجريدة تحديداً..
الأستاذ صالح عبيدات معلم جغرافيا - تقاعد مؤخراً- لم يغرم بالخرائط ولا بالحدود بل كان مهووساً بالاختراعات العلمية ...بجهد ذاتي، ومن راتبه الذي كان يتقاضاه من وزارة التربية والتعليم كان يصرف على مشاريعه ويشتري تجهيزاته، آخذا في بيته غرفة صغيرة يعتبرها مختبره المتواضع الذي يقضي به معظم وقته..من اهم اختراعاته ..نظام طبي لمساعدة (المشلول رباعياً وفاقد النطق) التواصل مع الاخرين و التحكم بالأجهزة الكهربائية المنزلية و خدمة نفسه بنفسه..وثمة اختراع آخر عن نظام واقٍ للضوء المزعج المقابل للسائق، واختراع ثالث عبارة عن قمر صناعي منزلي خاص يستشعر سقوط المطر وسطوع الشمس...وغيرها العشرات من الاختراعات الرائدة ..المهم هذا المخترع الأردني بعد ان أمضى أكثر من ربع قرن من الاختراعات، وحصده لجائزة عبد الحميد شومان للمشاريع العلمية سنة 1993،1996،2004،2008..يستذكر بكثير من المرارة حادثة مشاركته باسم الأردن في الكويت 2010.. عندما عاد لبلده بجائزة الميدالية الفضية من معرض الشرق الأوسط للاختراعات للمرة الثانية على التوالي ..اكتشف انه قد تم حسم 92 ديناراً من راتبه بدل ستة أيام غابها بدون عذر رسمي..علماً انه شارك باسم الوطن، ومن جيبه الخاص، ودون دعم من احد..
أ.صالح عبيدات ليس الضحية الأولى في معركة التهميش والتطنيش..فالخبر الذي نشر الاسبوع الماضي عن الطالب في جامعة العلوم والتكنولوجيا محمد عليان الذي اخترع جهازا لفحص السكري بالزفير عبر الهاتف الخلوي،لم يلق الاهتمام الذي يستحق ولم يفز «بلايك» واحدة، او تعليق اشادة واحد ...بالرغم من انه اختراع عالمي ومهم جدا جدا، ولو يجد ممولاً ابن حلال « لأصبح الأردن «فنلندا» ثانية .....بالمقابل قد تجد خبراً آخر عن بنطلون غادة عبد الرازق أو عن مولود «ميسي» الجديد «تياغو» قد وصل عدد قرائه بالآلاف والمعلقين بالمئات..و»المشيّرين» بالعشرات...فمن أولى بالاهتمام بنطلون غادة...ام اختراع عليان..واختراعات عبيدات؟؟
...اخشى ما أخشاه أن يلقى المخترع الشاب نفس مصير زميله الكهل فإذا كان الثاني قد حُسم من راتبه ستة أيام..من المرشّح ان يحمل محمد عليان 3 مواد ع الفصل الأول..
لكن ومع ذلك، ومهما كانت المحبطات كبيرة ومغرقة، سنظل نفخر بكل اردني يحرق عمره وجهده في سبيل هذه البلد...على الأقل انتم وغيركم من علماء الوطن عزاؤنا في بلدنا ..فكما ان هناك «عقول زغيرة جداً» تتفه النجاح او تحاول النيل منه...هناك «عقول كبيرة وكبيرة جدا» تقفز فوقه عاليا.."الراي"
 
Developed By : VERTEX Technologies