آخر المستجدات
الخطوط القطرية تستأنف رحلاتها إلى مطار الملكة علياء في 19 حزيران العوران لـ الاردن24: الحكومة تضع القطاع الزراعي في آخر أولوياتها.. والرزاز لم يلتقِ المجلس الزراعي منذ عامين الكباريتي يحذر من انهاء خدمات الأردنيين في الخليج.. وينتقد عدم جدية الحكومة الرزاز يجيز خفض رواتب العاملين في القطاعات المتضررة بنسبة ٣٠-٦٠٪.. وانهاء خدمات عمال المياه لـ الاردن24: تأهيل الشركات القادرة على تنفيذ مشروع الناقل الوطني الشهر القادم شاهد- بعد شهرين ونصف على إغلاقه- فتح أبواب المسجد الاقصى الرزاز يجيز خفض رواتب العاملين في القطاعات المتضررة بنسبة ٣٠-٦٠٪ السير: الأحد للسيارات ذات الأرقام الفردية في عمان والبلقاء والزرقاء رؤساء الكنائس يقر التدابير الاحترازية والوقائية لإقامة الصلوات النتائج الاولية لمخالطي مصاب نحلة سلبية الدراسات العليا في “الأردنية” تبدأ باستقبال طلبات الالتحاق بالبرنامج الشهر القادم صحة اربد: المصابة الجديدة بكورونا تقيم في منزل تحت الحجر منذ أسبوعين تسجيل أربع إصابات جديدة بفيروس كورونا بالأردن الانتحار السياسي والاقتصادي على قارعة انتظار رحيل الكورونا المحامون يطالبون بحرية الحركة والعضايلة يعد بحل القضية مستثمرو المناطق الحرة يطالبون بتمديد ساعات عمل معارض وشركات السيارات مستثمرون وأصحاب شركات يطالبون بتأجيل موعد تقديم الإقرارات الضريبية الأطباء المستقيلون يعتزمون اللجوء للقضاء طلبة جامعة فيلادلفيا يدعون لمقاطعة الفصل الصيفي احتجاجا على تصريحات رئيس الجامعة سحب السفير.. خطوة استباقية ستؤكد جدية الرفض الأردني للضمّ

لم ينجح أحد

أحمد حسن الزعبي
كنا نرتعد خوفاً من أستاذ الجامعة الذي يعلق على باب مكتبه نتائج الامتحان بكل ثقة وقد كتب بخط يده وبشكل قطري «لم ينجح احد»... هذا الفزع كان يصيب ثلاثين او اربعين او خمسين طالباً في الشعبة، وكنا نحاول ما استطعنا ان نتجّنب تعليق مشتقة الاسم على الباب اما من خلال الاجتهاد المضاعف، او أخذ المساق البديل، او تغيير التخصص برمته...هذا على مستوى مادة في تخصص..فما بالكم ان توضع عبارة «لم ينجح أحد» على أبواب مئات المدارس في المملكة ..
**
المؤسف ان الخبر مرّ مرور الكرام..كخبر انقلاب بكم على طريق رحابا، أو مكافحة بلدية عين الباشا لظاهرة الكلاب الضالة ، او خبر تسمم عائلة بوجبة شاورما...ولم يلتفت اليه حتى خبراء التعليم «وحشريو» التطوير الذين يقفزون على الطاولات ليترأسون الاجتماعات محتلين مساحات ليست مساحاتهم ومجالات ليست مجالاتهم ... معتقدين ان «التربية والتعليم» جزء من الــ «show» والإكسسوار الذي يمكن ان يعلق على الصدر او الخصر ، مع أن أجيالا كاملة مسؤولية تجهيلها وضعف تحصيلها هي في رقاب كل من «تنطّح» الى هذه المسؤولية..

عندما نقول ان 338 مدرسة حكومية في المملكة لم ينجح منها أحد ، رغم ان الاسئلة من المنهاج والطلاب هم الطلاب، فمستوى الذكاء في عمان الغربية ليس بأفضل من مستوى الذكاء في عمراوة ، اذاً لماذا فشلت اكثر من 79 مدرسة في محافظة المفرق وحدها ان تنجّح طالباً واحداً؟؟...عندما نعرف ان بعض المدارس لم يعين بها معلم رياضيات طوال السنة لن نستغرب، وعندما نعرف ان معلم التربية الاسلامية كان يدرس مادة الانجليزي في احدى المدارس لن نستغرب، وعندما نعرف ان صفوف التوجيهي في المناطق النائية كانت فارغة منذ بداية العام الدراسي من الطلاب لغياب الانضباط..لن نستغرب....جميعنا نتحمل مسؤولية فشل مئات المدارس...التربية ونقابة المعلمين والطلاب والأهالي وبعض الذين «يطبطبون» على الخطأ ولا يفضحونه...»لم ينجح أحد» عبارة معيبة وخجلة ووصمة عار في حقنا جميعاً...

من جانب آخر لماذا يحرم ابن الرمثا وابن الكورة وابن المفرق وابن الشونة وابن الثنية...أن يحظى بنفس الرعاية والاهتمام و«الترطيل» الذي يحظى به ابن العاصمة، عمان ليست الأردن ولا نقبل ان تكون...من حق مدارس «الحمراء» و»الخناصري» و»دير الليات» و»عي» العظيمة.. ان يتمتعوا بمزايا مدارس عمان الغربية او بنصفها ونحن قابلون..
***
«لم ينجح أحد» عبارة قاسية فعلاً..لكن ليت هناك توجيهي لبعض «النواب» والسياسيين علنا نرى اردنا نظيفا من الفساد وكفؤا وواثقا وناجحا في المستقبل...
طلاب التوجيهي لكم الله...
 
Developed By : VERTEX Technologies