السيسي ومرسي والربيع العربي


14-07-2013 11:12 PM


خالد المجالي
لا شك ان جمهورية مصر العربية ما زالت تحتفظ بثقلها العربي رغم كل محاولات عزلها عن محيطها العربي والاسلامي من خلال عقود من حكم العسكر الذي بدأ بعهد عبدالناصر واستمر حتى ' عطلة الربيع ' التي استمرت لمدة عام في عهد الرئيس محمد مرسي ' واعاده اليوم عبدالفتاح السيسي الذي لم يتوانى عن الانقلاب العسكري الذي افشل اول تجربة مدنية في ادارة الحكم .

الجيوش كما هو معروف وجدت لحماية الدولة من اعداء الخارج ولا يسمح لها بالتدخل في الشان الداخلي الا في حالات محددة مثل وجود الكوارث الطبيعية من منطلق الامكانات اللوجيستية والتنظيمية التي تملكها تلك الجيوش وهذا لا يعني عدم قدرة العسكر على العمل السياسي ولكن عندما يتركون المؤسسة العسكرية وينتقلون للحياة المدنية .

ما حصل في جمهورية مصر الشقيقية لا يمكن النظر اليه الا انه انقلاب على الحكم واعادة سيطرة العسكر ومن خلالهم مجموعة من الساسة الذين يرتبطون بعلاقات على الاغلب خارجية وليس صحيحا ان تلك المجموعة معنية بالاصلاح كما يدعون وهم الذين اداروا الدولة عدة عقود حتى اوصلوا الشعوب الى حالة من الغضب والثورة عليهم فيما سمي الربيع العربي .


اليوم نجد عدد من الانظمة العربية ' المتهالكة ' تتسابق لمباركة الانقلاب العسكري ودعمه سياسيا وماليا والسبب كما يعلم ' اطفال الحضانة ' ان تلك الانظمة وجدت في الانقلاب فرصة لاعادة تأكيد سيطرة العسكر المرتبطة بتلك الانظمة وان كل ما قيل عن الربيع العربي ومدعي الاصلاحات ما هي الا كذبة كبيرة تم الترويج لها للوصول الى هذه الحالة من اليأس لدى الشعوب والعودة الى الرضوخ للاحكام العسكرية ومحاكم التفتيش وادارة الدول ' كمزارع ' عائلية للعائلات الحاكمة .

ان ما يحدث في مصر الشقيقية هو انتكاسة حقيقية لكل امال وطموح الاجيال المتطلعة للمشاركة في ادارة دولها ، لا بل اكثر من ذلك فان ما حصل يعيد العقلية الرعوية للدول واعتبار تلك الشعوب مجرد ارقام في سجلات الاحوال المدنية ومهمتها فقط العمل ودفع الضرائب لتلك الانظمة التي استبدت بدعم خارجي مرتبط باجندات خارجية تم التخطيط لها وتنفيذها منذ عشرات السنين ولم ينتهي دورها في بعض الدويلات والمشايخ .

السيسي مجرد ضابط ينفذ تعليمات يتلقاها الان من عدة جهات ومخطئ من يعتقد ان ما يحدث هو اجتهاد شخصي له او لغيره من قادة الجيش المصري خاصة وكلنا نعرف كيف تم تثقيف ذلك الجيش كما نعلم كيف اصبحت كثير من جيوش الدويلات العربية مقتنعه انها وجدت فقط من اجل المحافظة على الانظمة وليس على الدولة وهي على استعداد ان تخوض حروبا من اجل شخص النظام كما يحدث في سوريا .

اخيرا اقول ان هناك فرق كبير بين رئيس منتخب لاول مرة في تاريخ مصر وبين العسكر وحتى لو لم يعد مرسي للحكم فيكفيه انه سطر اسمه كأول رئيس منتخب كما سطر ' البوعزيزي ' اسمه كأول شرارة في الربيع العربي ولنا في تجربة تركيا مثال حي فأن لم يعد مرسي اليوم سيعود غيره غدأ وستعود تجربة مصر لقيادة الامة من جديد .

خالد المجالي
07-15-2013 06:44 AM
1 - أبو أحمد
صح لسانك
07-15-2013 10:21 AM
2 - رياض0000
انه من المقالات القليلة التي قيلت وكتبت في الحالة المصرية واوجزت وانجزت الله عليك وعلى اسلوبك فعلا انه مشيخات متهالكة عفا عليها الزمن ومرسي قادم ان لم يكن هو فغيره والتغير قادم لانه سنة الحياة
07-15-2013 02:23 PM
3 - متابع
منور استاذ خالد على جو24 واتمنى ان تنشر مقالاتك الرائعة دائما هنا وعلى كل المواقغ لانك اثبت انك من القلة القليلة التي تحترم نفسها ومواقفها .
كل الاحترام والتقدير لك .
عدد التعليقات : 3
تنويه
  • - تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط . 
  • - يحتفظ موقع اخبار الاردن - Jo24 - جو24 بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان ، ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ،او يتعرض لأشخاص بالسب والشتم والتحقير او يتضمن اسماء لاية شخصيات او يتضمن اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية و العنصرية .
  • - آملين التقيد بمستوى راقٍ يناقش الفكرة والموضوع ويركز على ابعاد ودلالات ومرامي المادة المنشوره وذلك للإرتقاء بمستوى الحوار والاستفاده قدر الامكان من التفاعل وتلاقح الافكار وتبادلها .
  • - يمكنكم الإبلاغ عن التعليق المسىء في الزاوية المخصصة لذلك .
  • - التعليقات المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط .
  • - تتيح Jo24 التسجيل بإسم مستعار للتعليقات .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :