آخر المستجدات
الممرضين تمهل مستشفى الجامعة الاردنية 14 يوما قبل التصعيد مسيرة ليلية في الزرقاء تطالب بالافراج عن المعتقلين ومقاطعة مؤتمر البحرين - صور الاحتلال يسلم الاردن مواطنا عبر الحدود عن طريق الخطأ مجلس العاصمة يلتقي مع وزير المالية امن الدولة تعلن استكمال سماع شهود النيابة بقضية الدخان الثلاثاء المقبل الانخفاض الكبير لأسعار البنزين في لبنان تثير حفيظة اردنيين.. والشوبكي لـ الاردن24: الضريبة المقطوعة عليمات لـ الاردن24: توصلنا لاتفاق مع بحارة الرمثا.. والمظاهر الاحتجاجية انتهت التربية تنفي شطب السؤال الرابع في الفيزياء.. وتؤكد: سنحاسب على طريقة الحل تفاعل واسع مع #خليها_تبيض_عندك .. والحملة: "الشلن" لا يعني شيئا بعد تصريحات نتنياهو.. حماس تجدد مطالبتها الدول العربية بالامتناع عن حضور مؤتمر البحرين تباين آراء نواب حول حلّ لجان مجلس النواب مع نفاذ تعديلات النظام الداخلي استطلاع: حكومة الرزاز ثاني اسوأ حكومة.. و 79% من الاردنيين يرون الاقتصاد في الاتجاه الخاطئ الفاعوري: سنخاطب مكافحة الفساد لفتح ملف عقود تأمين عاملات المنازل عائلة المفقود حمدان العلي تواصل اعتصامها.. والجهات الرسمية تتجاهل مطالبها حملة الدكتوراة يجددون اعتصامهم المفتوح امام مبنى مجلس الوزراء الجغبير ل الاردن 24 : الغاء بند فرق اسعار الوقود اولوية وتكلفة النقل من عمان للعقبة اعلى منها مع الدول الاخرى الحجايا ل الاردن 24 : مطالب المعلمين أولوية ولا نستبعد اللجوء للإجراءات التصعيدية التربية: تخصص 20% من الجدول الدراسي للأنشطة الصفية واللاصفية طرح عطاء دراسة احتیاجات المدینة الاقتصادیة الأردنیة العراقیة الشهر المقبل اعتصام ذوي الاحتياجات الخاصة يُسقط ورقة التوت عن حكومة الرزاز
عـاجـل :

مصيدة للموت!

حلمي الأسمر
1-
إذا لم تستطع تغيير العالم، فابْنِ عالما لك، وفصِّله بمواصفاتك أنت، ولُذْ به كلما شغرت بالاغتراب عمّن حولك!
-2-
نموت ونترك أثرا ما في نفوس الناس، حسنا أو سيئا، بحسب ما نكون، لكن ليس من حق أحد أن يصنف الراحلين؛ هذا إلى الجنة وذاك إلى النار!
نحن كبشر، لا نملك صلاحيات منح «تأشيرات» دخول إلى الأبدية، وليس من حقنا منح أو منع، ما لا نملك!
-3-
التوقف أمام ما تم إنجازه فكريا من قبل علمائنا على مدار التاريخ، والاكتفاء بالنصوص الفقهية والمتون ومشروحاتها، ومشروحات المشروحات، التي أنتجها العلماء والمفكرون المسلمون منذ ما يقرب من ألف واربعمائة عام، إحالة للعقل على الاستيداع!
هناك علم إنساني آخر أنتجه العقل البشري، غير ما أنتجه الفقهاء القدامى وعلماء الشرع الكبار!
النص القرآني وما ثبت عن الرسول -صلى الله عليه وسلم-، هو «المقدَّس» فقط، وما سواه رؤى واجتهادات، قد تتناقض أحيانا، ولنا أن نأخذ منها أو نترك، وفق مستجدات عصرنا ومصالحنا.
ما أنتجه الفكر البشري غير المسلم، تراث إنساني، علينا أن نقرأه، ونستفيد منه، وليس لأحد أن يقول، إن لدينا نصنا المقدَّس، وهو يكفينا، فلا نحتاج غيره، هذه مأساة مدمِّرة، استقرت كحقيقة ثابتة في نفوس كثير من «المتحجرين»!
-4-
نموت من التفكير الزائد، نحن نقتل أنفسنا في التفكير بكل شيء، فكر..فكر..فكر..لا يمكن الوثوق دائما بعقل الإنسان. هو مصيدة للموت أحيانا- كما يقول انتوني هوبكنز. للقلب والروح والمشاعر ذكاءات أجمل!
إن تلك القشعريرة التي تسري في الروح قبل الجسد، لا يمكن أن تكون خديعة، اتبع حدسك، نداءك الداخلي، وامض ولو إلى «حتفك»!
كم هم بؤساء من يجدون «ملاذا» ويحجمون عن الدخول إليه!
-5-
كمْ قُلتُ لكْ:
لا تنتظرْ..
ما ليْسَ لَكْ،
هو .. ليسَ لَكْ!
-6-
أحيانا، حينما نغمض أعيننا، نرى أكثر!
نحن نكون أكثر تركيزا، حينما ننظر إلى اللاشيء!

الدستور