آخر المستجدات
عن الصناعيين واضراب المعلمين: ماذا عن 120 ألف أسرة تنتظر اقرار علاوة الـ50%؟ إعلان نتائج الإنتقال من تخصص إلى آخر ومن جامعة إلى أخرى - رابط المعلمين تردّ على دعوات التربية للأهالي بارسال أبنائهم إلى المدارس: الاضراب مستمر.. وهذا عبث بالسلم الأهلي النواصرة يتحدث عن تهديدات.. ويؤكد: نتمسك بالاعتذار والاعتراف بالعلاوة وادراجها على موازنة 2020 المعلمين: محافظات العقبة ومعان وعجلون تنضم لقائمة المشاركين في الفعاليات التصعيدية انتهاء اجتماع وزاري برئاسة الرزاز لبحث اضراب المعلمين.. وغنيمات: الرئيس استمع لايجاز حول الشكاوى الامن العام: فيديو الاعتداء على الطفلة ليس بالاردن.. وسنخاطب الدولة التي يقيم بها الوافد سائقو التكسي الأصفر يتحضرون لـ "مسيرة غضب" في عمان لا مناص أمام نتنياهو عن السجن الفعلي المعلمين ترفض مقترح الحكومة "المبهم" وتقدم مقترحا للحلّ.. وتؤكد استمرار الاضراب المصري ل الاردن 24 : قانون الادارة المحلية الى مجلس النواب بالدورة العادية المقبلة .. وخفضنا عدد اعضاء المجالس المحلية بث مباشر لإعلان نتائج الترشيح للبعثات الخارجية مستشفى البشير يسير بخطى تابتة .. ٢٠٠٠ سرير و ٣١ غرفة عمليات وتوسِعات وصيانة ابنية البطاينة: البدء بتوفيق وقوننة اوضاع العمال الوافدين غدا الاحد نديم ل الاردن٢٤:لن نلجآ لاية اجراءات تصعيدية لحين انتهاء الحوار مع الحكومة المتعطلون عن العمل في المفرق يواصلون اعتصامهم المفتوح ،ويؤكدون :الجهات الرسمية نكثت بوعودها جابر ل الاردن ٢٤: ندرس اعادة هيكلة مديرية التأمين الصحي السقاف لـ الاردن24: حريصون على أموال الأردنيين.. ولا ندخل أي استثمار دون دراسات معمقة شكاوى من ارتفاع أجور شركات نقل ذكي.. والخصاونة لـ الاردن24: نفرض رقابة مشددة يونيسف: أكثر من 29 مليون طفل ولدوا بمناطق الصراع العام الماضي
عـاجـل :

يوم بنكهة النصر

نيفين عبدالهادي

تتجه الأنظار بشوق لا يخلو من فرحة النصر ليوم العاشر من تشرين الثاني المقبل، فهو اليوم الذي ينتظره الأردنيون منذ عام 1994، ليروا منطقتي الباقورة والغمر مناطق أردنية تنتزع من يد اسرائيل وفقا للقوانين والاتفاقيات الموقعة بشأنهما.
هو يوم منتظر بفرحة النصر التي قدّمها جلالة الملك عبد الله الثاني تحديدا يوم الأحد الحادي والعشرين من تشرين الأول من عام 2018 الماضي، بتغريدة على حسابه بتويتر بعدم تجديد اتفاقية تأجير أراضي الباقورة والغمّر لإسرائيل، ليسجّل بذلك جلالته بقعة نور في ذاكرة الوطن وفرحة انتظرها الأردنيون لسنين، بأن يروا هذه البقعة من وطنهم تحت السيادة الأردنية الكاملة، حيث غرّد جلالته قائلا «لطالما كانت الباقورة والغمّر على رأس أولوياتنا، وقرارنا هو إنهاء ملحقي الباقورة والغمّر من اتفاقية السلام انطلاقًا من حرصنا على اتخاذ كل ما يلزم من أجل الأردن والأردنيين».
في هذه الأثناء وقد بدأ العد التنازلي لهذا التاريخ المنتظر من الأردنيين كافة، بدأت الأنظار تتجه لآلية تطبيقه، بشكل يمكن التأكيد من خلاله أن هذه الأراضي باتت أردنية، وقد عاد الحق لأصحابه، بنصر منحه جلالة الملك لأبناء شعبه طالما انتظروه ولم يشعروا بلذّته منذ سنين، ليقفوا بذلك فخورين بوطنهم وقيادتهم.
رسميا، وتشريعيا، العمل بملحقي اتفاقية السلام مع الاحتلال الإسرائيلي، الخاصين بمنطقتي الباقورة والغمر سينتهي يوم العاشر من تشرين الثاني القادم، حيث كانت الحكومة اتخذت قرار انهاء العمل بهما، بالتالي سينتهي العمل بالنظامين الخاصين بالمنطقتين بتاريخ العاشر من تشرين الثاني المقبل وبشكل نهائي ورسمي.
لأوراق رزنامة الأيام المتبقية من هذا التاريخ، ثقل على أجندة الأردنيين، لرغبتهم بمرور هذه الأيام بالسرعة الممكنة، ليجدوا هذه البقعة من وطنهم وقد عادت لهم، ليعيشوا عمليا يوما بنكهة النصر.