آخر المستجدات
حياصات لـ الاردن24: السياحة العلاجية "منجم الاقتصاد الوطني" .. وهكذا نحول الأزمة لفرصة لليوم الثامن على التوالي.. لا اصابات محلية جديدة بفيروس كورونا ثلاثة أيام تفصل الأردن عن المنطقة الخضراء موظفو فئة ثالثة في التربية يعلنون العودة للاعتصام: الوزارة تتنصل من الاتفاقية المعلمين لـ الاردن24: سيناريوهات بدء العام الدراسي المقترحة غير عملية.. والوزارة لم تستشرنا الحكومة تجيب على سؤال حول صناديق التبرعات وأسماء المتبرعين.. وطهبوب: تضارب في الاجابة المركزي: يمكن للموظفين ممن اقترضوا على أساس زيادة رواتبهم طلب تأجيل أقساطهم العون للمقاولات تغلق مكاتبها وتوقف أعمالها في كافة المشاريع أطباء امتياز يطالبون باعادة النظر في تأجيل امتحانات أيلول: لا مبرر منطقي لذلك الخرابشة: أسعار الأضاحي ستكون في متناول الجميع.. وتوفر 450 ألف رأس غنم سائقو تكسي المطار وجسر الملك حسين يعتصمون ويطالبون الوزير سيف بالتدخل - صور واشنطن تضع شروطا جديدة للموافقة على ضمّ الضفة وغور الأردن فيروس كورونا يهدد عودة ملايين التلاميذ إلى مدارسهم النعيمي لـ الاردن24: لم نقرر موعدا جديدا للعام الدراسي.. والكتب جاهزة باستثناء العلوم والرياضيات التعليم العالي بلا أمين عام منذ ستة أشهر.. والناصر لـ الاردن24: رفعنا أسماء المرشحين عاطف الطراونة: ما يجري الآن سابقة خطيرة تتجاوز الخصومة السياسية إلى تشويه معيب نقابة مقاولي الإنشاءات تستنكر توقيف أحد كبار المقاولين الاعتداء على الأطبّاء.. ثلاثة محاور لاجتثاث هذه الظاهرة استياء بين أطباء في البشير اثر تكرار الاعتداءات عليهم الخدمة المدنية يوضح حول الدور التنافسي.. ويؤكد أن احالة من بلغت خدمته 25 عاما للتقاعد يؤثر على الضمان

وقت مستقطع بين شوطين!

حلمي الأسمر
بعيدا عن الأجواء الملبدة بالغيوم السوداء التي تلف عالمنا، نلوذ بـ «كبسولة» معزولة، نقرأ فيها شيئا من عطر الكلمات، وتلك محاولة فيها مجازفة كبيرة، تحت طائلة الاتهامات المشرعة، بمدى ملاءمة السلوك هذا للشعور العام، ولكن لا بأس، سنحتمل أي لوم أو تقريع، لأننا نختنق بالسياسة، ونحن بحاجة للخروج من قمقمها ولو استثناء في وقت مستقطع بين شوط وآخر من اللهاث والقلق، الممتد من القلب إلى القلب!
-1-
حوار قصير جدا
- كل ما في الأمر أن نواياي لم تكن سليمة منذ البداية!
- بلى أعلم، ولو كانت سليمة لما أعرتك أي اهتمام!!
-2-
بكوبين فارغين، غرقنا، و «تشاربنا».. حتى امتلأ الكأس .. بنا!
-3-
كشعاع اللون الأبيض، إذ ينحل إلى الألوان السبعة، واللونين اللامرئيين، في قطرة مطر !
-4-
صفق الباب، ومضى، كأنه اختفى..! هل أدرك أنه أخذني معه.. و لم يترك وراءه سواه؟
-5-
مطر على الشباك، يهطل في دمي، وعلى شفاه ذابلة..
وغيمٌ ناشفٌ، يحز رقاب الصبابة، ويصعد بي إلى الهاوية!
-6-
لا ترتوي،
قالت لي الأنواء، كيْ..
لا ترعوي!
-7-
في انتصاف المسافة ما بين صحو ونوم، وصحو وصحو، ونوم ونوم،
و «كوما» و «كاما»* يُجدّف في الدمّ صوت الصهيل،
ويقذفني الأقحوان إلى شاطىء لا نوارس فيه، ولا أمنيات، ولا بحر،
لا ثمّ غيري، مُسجّى،
كقنديل زيت، بغير فتيل!
* * *
] كاماسوترا : الكاماسوترام ويعرف أيضا باسم كاما سوترا، هو نص هندي قديم يتناول السلوك الحميم لدى الإنسان. يعتبر على نحو واسع عمل قياسي للحب في الأدب السنسكريتي. وضع النص الفيلسوف الهندي فاتسيايانا، كخلاصة قصيرة للكثير من مؤلفات سابقة قديمة مختلفة تعود إلى تقليد يعرف باسم كاما شاسترا، وهو يعني علم الحب، كلمة كاما تعني الرغبة، بينما كلمة سوترا فتدلل على سلسلة من الحِكَمِ. مصطلح سوترا كان تعبيرا تقنيا قياسيا. هنالك اعتقاد شعبي قديم بأن الفيلسوف فاتسيايانا كان أعزبا، ويعتقد أيضا بأنه عاش في وقت ما بين القرنين الأول إلى القرن السادس.

الدستور
 
Developed By : VERTEX Technologies