آخر المستجدات
التربية تدعو نحو 44 ألف مرشح للتعيين على حساب التعليم الاضافي - اسماء ومواعيد ماذا يعني حصول الأردن على ختم السفر الآمن؟ حوادث مواقع العمل.. درهم وقاية خير من قنطار علاج أمر الدفاع رقم (6).. مبرر التوحش الطبقي! بانتظار العام الدراسي.. هل تكرر المدارس الخاصة استغلالها للمعلمين وأولياء الأمور؟ نقل د.أحمد عويدي العبادي إلى المستشفى إثر وعكة صحية شركات الكهرباء.. جناة ما قبل وما بعد الكورونا!! التربية تعلن اجراءات ومواعيد امتحانات التعليم الاضافي - تفاصيل لليوم الثاني على التوالي.. لا اصابات جديدة بفيروس كورونا وتسجيل (5) حالات شفاء الصحة العالمية تراجع "استجابتها لكورونا".. وتصدر تحذيرا الاتحاد الأوروبي يدرس الرد في حال نفذت إسرائيل الضم التعليم العالي توضح بخصوص طلبة الطب الأردنيين في الجزائر عربيات لـ الاردن24: لن يُسمح للقادمين من أجل السياحة العلاجية بادخال مركباتهم إلى الأردن قلق في الفحيص بعد لجوء لافارج إلى الإعسار: التفاف على تفاهمات البلدية والشركة حول مستقبل الأراضي العمل: مصنع الزمالية مغلق ولن يعود للعمل إلا بعد ظهور نتائج التحقق العجارمة ينفي حديثه عن اتخاذ قرار ببدء العام الدراسي في 10 آب.. ويوضح المراكز الصحية في إربد.. تدني جودة الخدمة يضرّ بالمنتفعين عائلات سائقي خطوط خارجية يعيشون أوضاعا اقتصادية كارثية.. ومطالبات بحلّ مشكلتهم الضمان تسمح للعاملين في قطاع التعليم الخاص الاستفادة من برنامج مساند (2) أردنيون في الخليج يناشدون بتسهيل اجراءات عودتهم بعد انتهاء عقودهم

وزراء مياومة

أحمد حسن الزعبي
بما ان عمر الوزارة صار اقصر من عمر السيجارة..فما ان يجلس الوزير على مكتبه ، ويبدأ بتنظيف سطحه من غبرة الحكومة المستقيلة وتفريغ محتويات «المكتات» من رماد وفلاتر المرحلة المنصرمة ..حتى يأتيه أمر التعديل ، فينهض ليرقد غيره..
وبما ان الوزارة في بلدنا ..مثل جهاز اللياقة : كل مشترك يجلس عليه خمس دقائق يحرق فيه «سعراته» السياسية ويغادر مجهداً متعرقاً..بينما يبقى الجهاز في مكانه لم يقطع سنتمتراً واحداً من الانجاز.. أقترح على من يقع عليه «الاختيار» في المرات القادمة لكي يكون وزيراً..الا يستقيل من وظيفته الأصلية ويضحي بخدمته طوال السنوات من اجل «5» دقائق سياسية لا تكفي لكي تسخن فيها (...) ، فقط كل المطلوب منه - اذا ما أراد ان يصبح وزيراً ولا بد و»يقضي هالهوسة اللي في باله» - أن يجمع إجازاته «المرضية « ويأخذها مرة واحدة ..
اما إذا كان الوزير سيدة ، فالمهمة أسهل، ما عليها إلا ان تأخذ إجازة «امومة» شاملة إجازة «التوقّع» ..و»من شواربي» انه/ها سيعود إلى وظيفته/ها قبل ان تنتهي إجازته/ها..لأن الحكومات في المراحل المقبلة ، لن تصمد أكثر من «اربعينية» النفاس في أحسن الأحوال..
***
ولكي لا اتهم بالتشاؤم أو «بالتنكيد» على الجماعة «الجدد» ما قصدته آنفاً من نصائح مجانية لا تشمل الوزراء المعينين على «كادر الشعب الأردني» أي «المصنّفين» بوزاراتهم منذ سنوات، هؤلاء حتى لو طار رؤساء الحكومات الذين اختاروهم فهم باقون باقون صامدون صامدون ...وعلى سبيل الحصر لا الذكر وزراتي الخارجية والتخطيط.. من قصدتهم في النصيحة أعلاه هم وزراء «المياومة»..الذين يحاسبون كل يوم بيومه ، حيث لا يعرفون كيف دخلوا الوزارة أصلاً..ولماذا خرجوا منها فصلاً ..كل ما يعرفونه ..انهم كسبوا صورتين في اقل من 180 يوماً...صورة تذكارية وهم يربطون زر «الجاكيت» في تشكيل الحكومة التي دخلوا فيها ..وصورة تذكارية وهم يفكون زر «الجاكيت» في تشكيل الحكومة التي خرجوا منها...( وبالتالي فهم لم يحلوا ولم يربطوا طوال خدمتهم القصيرة.. الا أزرار جاكيتاتهم فقط).
طخيني يا كرمة العلي هووووون بين عيوني ..ترى روحي واصلة خشومي...!"الراي"
 
Developed By : VERTEX Technologies