آخر المستجدات
إربد: هاجس إغلاق المحال التجارية يلاحق أصحابها باستمرار.. ولا حلول منتخب الجزائر بطلا لبطولة أمم افريقيا الحرس الثوري الإيراني يعلن احتجازه ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز محطات المحروقات على طريق المطار تهدد بالاغلاق.. وسعيدات يطالب العموش بتحمل مسؤولياته شاهد - قنوات إيرانية تبث لقطات تدحض الرواية الأمريكية بشأن إسقاط طائرة مسيرة إيرانية في مضيق هرمز الاردنيون يدفعون 45% من ثمن ملابس أطفالهم للحكومة.. لا اصابات بين الأردنيين في اليونان.. والخارجية تدعوهم للحذر البطاينة: 220 تسوية بقيمة (2 مليون وربع) دينار لمتعثري قروض صندوق التنمية حراك بني حسن يعلن وقف المفاوضات مع الجهات الرسمية والعشائرية.. والعودة إلى الشارع زواتي توضّح تعويض الاردن من الغاز المصري بدل انقطاع 15 سنة بالتنسيق مع الإنتربول.. القبض على متسبب بدهس عائلة في عمّان بعد هربه خارج الأردن الزراعة عن استيراد الجميد .. مسموح منذ 10 سنوات مرشحون للتعيين في التربية ومختلف الوزارات والمؤسسات الحكومية - اسماء بسبب انقطاع الغاز.. مصر تعوض الأردن لمدة 15 سنة قادمة دولة الامارات تطلب معلمين اردنيين - رابط التقديم ترامب يعلن تدمير سفينة أمريكية لطائرة مسيرة إيرانية فوق مضيق هرمز اعتصام الرابع: حرية حرية.. رغم القبضة الأمنية مجلس العاصمة: مشاريع ورقية.. والحكومة غير جادة بملف اللامركزية العمل تعد خطة متكاملة لضبط العمالة الوافدة.. واعادة هيكلة للقطاعات المختلفة التلهوني يعلن تخفيض عمولات البنوك على حوالات ال"IBAN"
عـاجـل :

وثيقة كيفونيم!

ماهر أبو طير
بين يدي ترجمة كاملة لوثيقة شهيرة، صدرت مطلع الثمانينيات، والوثيقة اسرائيلية، كتبها صحافي اسرائيلي يدعى Oded Yinon قدم تصوره للمنطقة من خلالها.
الوثيقة تم تقديمها في اجتماع اسرائيلي للصهيونية في مؤتمر the Department of Information of the World Zionis Organization ، وهي من بين وثائق اخرى كثيرة بعضها تسرب وبعضها بقي مكتوماً.
الوثيقة تشخص حال العالم العربي، وتطرح علل كل شعب ودولة، من العراق وسورية ومصر ولبنان واليمن وليبيا، وصولا الى دول الخليج، وتتطرق الوثيقة ايضا الى الاردن وفلسطين في ذلك الوقت، اي مطلع الثمانينيات.
المعروف هنا، ان هناك الاف الوثائق والدراسات التي تم طرحها سرا وعلنا من جانب خبراء وتم تبنيها، وقد نجح التنفيذ في بعضها، وفشل في البعض الاخر.
الوثيقة تتحدث عن التخطيط لتفتيت الدول العربية بلا استثناء، عبر اثارة الحروب الدينية والمذهبية والطائفية، في كل دول بوسائل مختلفة، ومانراه اليوم في العراق وسورية واليمن ومصر ودول اخرى عبارة عن تنفيذ دقيق لاغلب افكار الوثيقة، التي تتحدث عن امكانية نشوء اربع الى خمس دول، بدلا من كل دولة عربية قائمة أنذاك.
هو ذات المشهد الذي نراه اليوم في العراق واليمن وليبيا، بل ان التشخيص الدقيق لسورية، يكشف التخطيط المبكر لتقسيم سورية الى دويلات علوية ودرزية ،وواحدة سنية كردية في الشمال وواحدة سنية في جنوب سورية، تعادي الكردية، ودويلة مسيحية، او ضم المسيحيين الى الدويلة العلوية.
الوثيقة مذهلة، لانك عبرها تكتشف بصراحة ان كل الادوات لتنفيذ هكذا مخططات، تم انتاجها، تدريجيا وتجهيزها، من وسائل الاعلام الى الجماعات السياسية والدينية، مرورا بتهيئة الارض للانقسام والاقتتال، والتقسيمات الوجدانية مقدمة لهذه التقسيمات المقبلة على الطريق.
ان تدفق السلاح والمال، وعبث العالم بهذه المنطقة، وانتاج التطرف من اجل دور وظيفي مخطط له جيدا، امر بات مكشوفا، فيما يعد الربيع العربي هنا، وسيلة تم توظيفها عبر استثارة غضب الشعوب على مظالمها، ثم حرف هذه الثورات لتصب في اطار الاقتتال الداخلي، وتشظية المنطقة، من اجل راحة اسرائيل.
تحوي وثيقة كيفونيم افكارا خطيرة عما يخطط له لتركيا وايران ودول الخليج، والاردن وفلسطين والجزائر، عبر تشخيص نقاط الهشاشة والضعف والتوظيف.
فيما يخص الشعب الفلسطيني ترى الوثيقة ان الاردن هي فلسطين الشرقية، وعلى الفلسطينيين ان يقيموا دولتهم بها، وان يتم ترحيل كل الفلسطينيين اليها، مع اعادة توزيع السكان اليهود، في فلسطين المحتلة، حتى يكونوا بمأمن في ظل المخاطر النووية.
الوثيقة تستحق القراءة مرات ومرات، لانها تكشف تخطيط العقل الصهيوني، مبكرا، وهي وثيقة تثير التساؤلات حول قدرتنا على مقاومة هكذا مخططات من جهة، ولماذا يتم بهذه البساطة استدراج الشعوب والدول نحو الخراب ومخططاتها، التي قامت على تخطيط قديم، وهناك الاف الوثائق التي لم يطلع عليها كثيرون تثبت وجود خارطة طريق اسرائيلية، ومن مسمياتها مصطلح «الفوضى الخلاقة» التي خرجت به علينا كوندليزا رايس 2006 في سياق بدء اعادة ترسيم المنطقة، من اجل راحة اسرائيل فقط.
يمكن الاطلاع على ترجمات كثيرة للوثيقة عبر جوجل، للراغبين وليفهم كثيرون واقعنا الحالي، وماهو مقبل وآت.

MAHERABUTAIR@GMAIL.COM

(الدستور)