آخر المستجدات
الاحتلال يغلق القدس أمام من هم أقل من 50 عاما يوم الغضب الاردني: مسيرات وفعاليات احتجاجية نصرة للاقصى الاردن يواصـل ضغوطـه علـى اسـرائيل لازالــة البوابات الالكترونية وفتح الأقصى أمام المصلين فورا جمرة تموز ترفع درجات الحرارة وتوقعات بصيف حار حتى نهاية الموسم التربية: من المبكر الحديث عن نتائج ‘امتحانات صيفية التوجيهي 22 اصابة بينهم 2 خطيرة في مواجهات بمحيط الاقصى الصفدي: على إسرائيل إلغاء كافة الخطوات الأحادية التي اتخذتها بالأقصى تحذيرات من مانجا اسرائيلية في الاسواق - صور السفارة الأميركية توضح حول تحذير السفر للأردن - تفاصيل الاحتلال يحشد 5 كتائب لجمعة التحدي التيار الاردني 36 يصدر بيانا حول قضية الجندي معارك الحويطات على اثر اضراب نزيلين عن الطعام في الموقر٢.. الشريدة:نطالب مدير الامن الالتزام بتطبيق القانون القبض على شخصين قاما بالسطو على 3 محطات وقود وزارة المالية:رواتب هذا الشهر في موعدها الطبيعي سعيدات ل الاردن٢٤:ترجيح تثبيت اسعار المشتقات التفطية الشهر القادم مجاهد ل الاردن٢٤: ندرس اصدار طبع تكسي جديدة ،والاولوية للسائقين المسجلين بالضمان التربية تطلق برنامج " بصمة " السبت بمشاركة 25 الف طالب وطالبة الحباشنة ل الاردن٢٤: حكومة الملقي تتحمل مسؤولية تفاقم الاحتجاجات الكنيست يصادق مبدأيا على قانون “القدس عاصمة إسرائيل” الصحة تقرر اغلاق مستشفى خاص قام بحفظ طفل متوفى في ثلاجة عادية
عـاجـل :

وباء الكوليرا يقتل 242 يمنيا ويصيب 23 ألفا

الأردن 24 -  

توفي 242 شخصا بوباء الكوليرا الذي أصيب به نحو 23500 شخص خلال الأسابيع الثلاثة الماضية وحدها في اليمن الذي تمزقه الحرب، بحسب ما ذكرت منظمة الصحة العالمية الجمعة.

وأعلنت المنظمة التابعة للامم المتحدة أنه تم تسجيل 20 وفاة بالكوليرا و3460 إصابة مشتبه بها في البلد الذي يرزح ثلثا سكانه على حافة المجاعة.

وقال ممثل المنظمة في اليمن نيفيو زاغاريا، هاتفيا لوسائل الاعلام في جنيف من اليمن، ان "سرعة تصاعد وباء الكوليرا غير مسبوقة،" محذرا من أن ربع مليونا قد يصابون به بحلول نهاية العام الجاري.

ويتسبب وباء الكوليرا الشديد العدوى بإسهال حاد وينتقل عن طريق المياه او الأطعمة الملوثة، وقد يؤدي إلى الوفاة إن تعذرت معالجته.

وتعد السيطرة عليه صعبة جدا تحديدا في اليمن، حيث أدت 26 شهرا من الحرب المدمرة بين متمردين مدعومين من طهران وقوات حكومية مدعومة من قبل تحالف عربي تقوده السعودية إلى خروج أكثر من نصف منشأت اليمن الصحية عن الخدمة.

وأوضح زاغاريا أن عاملي الإغاثة غير قادرين على بلوغ بعض مناطق البلاد وهو ما يعني أن أعداد حالات الإصابة المشتبه بها قد تكون أكثر بكثير مما تم تسجيله رسميا.

وأسفر النزاع في اليمن عن أكثر من ثمانية آلاف قتيل و40 ألف جريح منذ آذار(مارس) 2015، وفقا لمنظمة الصحة العالمية.

وأشار زاغاريا إلى انه لم يدفع رواتب عدد كبير من عمال الاغاثة منذ سبعة شهور.

وأضاف أن نقص الكهرباء يعني أن محطات ضخ المياه لا تعمل إلا بشكل متقطع وأنظمة الصرف الصحي متضررة. وقال إن "السكان يستخدمون مصادر مياه ملوثة".

وأضاف أن وكالات الأمم المتحدة تتحضر لـ"إصدار خطة استجابة عاجلة خلال الساعات الـ48 القادمة" تهدف إلى زيادة عدد مراكز العلاج ومراكز تعويض السوائل".

وفي هذه الأثناء، هناك حاجة ملحة للحصول على تمويل لمساعدة السلطات اليمنية على القيام بالإصلاحات الضرورية للبنية التحتية.

وقال ممثل المنظمة في اليمن إن "المرض منتشر بشكل كبير جدا وهم بحاجة إلى دعم ملموس، من ناحية إصلاح نظام الصرف الصحي (...) ومعالجة وتعقيم مصادر المياه".

وحذر من أنه "في حال لم تبذل جهود ضخمة للحد من انتشار المرض، فسيكون الثمن الذي سندفعه في ما يخص أرواح الناس عاليا جدا؟".(أ ف ب)