آخر المستجدات
حماية وحرية الصحفيين يطالب بالإفراج عن العجلوني والحموز.. ويرفض عقوبة التوقيف الاطباء يحتجون على الاعتداء عليهم امام حمزة.. ويطالبون بتغليظ عقوبات المعتدين - صور توقيف مالك قناة الاردن اليوم والحموز اثر شكوى مدير الدرك.. والصحفيون يعتصمون مساء امام النقابة العرموطي يسأل الرزاز: هل تطبق الورقة النقاشية للملك؟ ولماذا تم ترويع عائلة ابو ردنية؟! الصحة لـ الاردن24: سنعقد اتفاقية جديدة مع الامن.. وسنغلظ العقوبات على المعتدين على كوادرنا مصدر لـ الاردن24: اللجنة الثلاثية لبحث رفع الحدّ الأدنى للأجور لم تجتمع! غنيمات لـ الاردن24: لا مجال لمزيد من الضرائب.. والاطار الوطني للاصلاح سيضعه فريق يمثل جميع القطاعات المعاني يكشف لـ الاردن24 خطة الوزارة في التعامل مع الطلبة الدارسين في السودان واوكرانيا وفاتان واصابات بالغة بحادث تصادم في المفرق استثناء مجالس اللامركزية من تخفيض النفقات الرأسمالية بعد 5 أشهر من وقفها.. الصناعيون ينتظرون انجاز استراتيجية الطاقة لبدء مشاريع الطاقة المتجددة أحمد أبو غوش يحقق المركز الثاني في بطولة العالم للتايكواندو الصحة تكشف حيثيات اعتداء موظف في مستشفى الامير الحسين على اشقائه جرش: ضبط مصنع يعيد تصنيع اللبنة باستخدام مواد مسرطنة.. واتلاف نحو طن مواد لبنية - صور د. الحسبان يكتب: "الجغرافيون الجدد" إذ يحاولون العبث بالتاريخ وبالخرائط بترا: الحكومة لن تزيد تعرفة الكهرباء الإعتداء على طبيب أسنان وتكسير اضلاع من قفصه الصدري التربية تصرف مخصصات المكرمة الملكية لأبناء المعلمين شاهد - بعد الاعتداء عليها بالضرب.. فيديو للدكتورة روان تشرح فيه حيثيات الحادثة ابو حسان لـ الاردن24: نريد سياسات ثابتة لتنظيم العمالة الوافدة.. وتغيير الوزراء يدخلنا في دوامات
عـاجـل :

هل يدري الرئيس؟

النائب د. عساف الشوبكي
الذي يرصد الوضع البيئي السيىء الناتج عن إضراب عمال البلديات المطالبين بحقوقهم المشروعة بعد ان تآكلت رواتبهم بفعل الضرائب والغلاء وسياسات حكومات الجباية المتعاقبة يتألم لما آلت اليه حالة الشوارع والطرقات والساحات في المدن الأردنية المضرب عمال بلدياتها عن العمل خلال هذه الأيام، فالنفايات تكومت وتكدست بما ينذر بتفشي الأوبئة والأمراض ، بل ويصاب المراقب بالإحباط ويضيق صدر المواطن الذي يدفع ثمن هذه الخدمة نتيجة العجز الرسمي عن ايجاد حل لهذه الأزمة الخدمية البيئية في معظم بلديات المملكة ، والتي تتحمل مسؤوليتها الحكومة.
لست اعلم إذا كان رئيس الوزراء ( يدري) بهذه المشكلة ويعلم حجمها خارج عمان ، وإذا كان (يدري) لماذا لم يشمل التعديل الأخير على الحكومة صديقي وزير البلديات ؟ الذي لم يستطع التوصل حتى الآن إلى حل لمشكلة عمال البلديات ولا زال يترك الحبل على الغارب ويعاند في الالتقاء مع هؤلا وإيجاد الحلول الجذرية والخروج من هذه الأزمة الراهنة ، ربما ان الوزير استنفذ صبره وطاقاته في العمل العام ، وانا اسأل هل سيضيف معاليه إذا كان محبطاً بعد جولات المحافظات التي شارك بها مسوقاً هو وزملاؤه قانون ضريبة الدخل أي منجز وطني على صعيد الارتقاء بالبلديات والحكم المحلي والخدمات التي تقدم للمواطنين في كافة أنحاء المملكة والتي يجب رفع سويتها؟
والمشكلة ان الرجل أيضاً يحمل فوق حمله الثقيل حملاً ثقيلاً أعانه الله، فهو يحمل حقيبة وزارة النقل ، وخدمات النقل العام وبخاصة نقل الركاب من والى مناطق سكنهم وجهات أعمالهم ومدارسهم وجامعاتهم لا زالت متردية جداً وتبحث عن حلول واستراتيجية نقل وطنية واضحة مؤطرة زمنياً وقادرة على حل مشاكل النقل والتخطيط للمستقبل واستيعاب زيادة عدد السكان والتخفيف من أزمات المرور وجعل المواطن يلجأ إلى استخدام وسائط النقل العام بدلاً من استخدام سيارته الخاصة في معظم الاحيان ، والنقل احدى الخدمات الرئيسية الثلاث بالإضافة إلى الصحة والتعليم التي تراجعت في بلدنا في السنوات الماضية والتي يجب النهوض بها من جديد ، حيث تعتبر هذه الخدمة عالمياً من المعايير الرئيسية لقياس رفعة الاوطان ورفاه الشعوب.
(تزعلش) مني معالي الوزير (بعرفش) أجامل هذا هو الواقع كما أراه .