آخر المستجدات
التربية تصرف رواتب شهري آب وأيلول لمعلمي السوريين احالات الى التقاعد وانهاء خدمات لموظفين في مختلف الوزارات - اسماء بحارة الرمثا يغلقون الطريق الرئيس بالاطارات المشتعلة.. وتلويح بالتصعيد ليلا.. والدرك يصل المتصرفية الشوبكي: الحكومة ربحت 350 مليون من فرق أسعار الوقود.. ويجب إلغاء هذا البند فورا د. توقه يكتب: صفحات مطوية من الدعم الإسرائيلي لإيران قبل أربعة عقود ونيف تعلن المدرسة النموذجية للتربية الخاصة في عمان عن حاجتها لأخصائيات وأخصائيين برواتب 500 دينار الافراج عن معلمين جرى التعميم عليهما والقبض على أحدهما أثناء توجهه إلى مدرسته القبض على ١٤ شخصا ارتكبوا ٧٠ قضية سرقة لأجزاء مركبات في عمان تواصل اعتصام المعطلين عن العمل في ذيبان.. وتحضير لفعاليات موحدة في عدة محافظات غنيمات تنفي موافقة الأردن على تمديد تأجير أراضي الغمر بعد 23 يومًا من إضرابها ...الأسيرة هبة اللبدي تُعاني ضيقًا بالتنفس واضطرابات بعمل القلب المعلمين لـ الاردن٢٤: طلبنا تفعيل اللجنة المشتركة مع التربية لبدء تنفيذ الاتفاق الحكومي توصية بزيادة مدة دوام العاملين في البلديات (٦) ساعات أسبوعيا.. والسعدي لـ الاردن٢٤: سنذهب للتصعيد الناصر لـ الاردن٢٤: تعديلات الخدمة المدنية ستدخل حيز التنفيذ في ١/١ .. وسنناقش توصيات النقباء الخصاونة لـ الاردن٢٤: لن نزيد العمر التشغيلي لحافلات المدارس والنقل العام النقابات المهنية تسلم مسودة مقترحاتها حول تعديل “الخدمة المدنية” الضريبة: عدم وجود آلية خاصة لتطبيق الفوترة لا يعفي منها عاملون على النقل الذكي يهاجمون هيئة النقل.. ويتهمونها بالسماح لشركات النقل الكبرى باستغلالهم الخارجية: أرسلنا الصور التي قدمها والد ورد الربابعة إلى مصر.. ولم ننفِ صحتها عواصف رعدية وزخات برق تجتاح المملكة الليلة والأرصاد تحذر
عـاجـل :

هل تستطيع؟؟

أحمد حسن الزعبي
على زمان العقاب المدرسي، كانت العصا الأولى هي الأكثر إيلاماً على الكف المنبسطة، تليها بالوجع العصا الثانية..ثم ينتشر الخدر على الأكف البيضاء المعاقبة ،فلا تعود تفرق معنا عدد العصي إن كانت عشرة أو مئة أو ألف أو مليون...

**

الحكومة "تلوك" كل يوم في تصريحاتها قضية "رفع الاسعار" ،وهي حتماً تقصد من ذلك أن يتدجّن اللفظ ولا يعود مرعباً كما كان في السابق ،وبالتالي ما إن يأتي اليوم الذي سيتّخذ فيه القرار ،يكون الخدر السمعي قد احتل مساحة ردّة الفعل، ولم تعد تفرق الكيفية ولا التوقيت ولا حجم التأثير حتى..

**

يعجبني رئيس الوزراء وهو يتحدّث عن صناعة القرار الحكومي - في عهده- و الذي لا يتم إلا بعد الاستماع والتشاور مع المواطنين..طيب ها نحن نتكلّم ! فهل تسمعنا دولتك؟؟ .

تحرير الأسعار على فقراء الدولة وموظفيها و"سرّيحة حاوياتها" ليس الخيار الأوحد "يا أبا زهير".....الهيئات المستقلة "المغندرة" والتي تأكل موزاناتها 2 مليار دينار سنوياً وما نسبته 66% من عجز موازنتنا لماذا لا تحل وتدمج بالوزارات المختصة ..؟؟ هل من الضروري أن ندفع 20 ألف دينار راتب شهري لرئيس مؤسسة مستقلة، و6000 لسكرتيرته ، و1500 لسائقه، و1000 لمراسل مكتبه؟؟؟؟...ضروري أن يعيش سعادته بالوضع الفردوسي بينما الجحيم يحيق بالبلد ككل...

ثانياً :الاقتصاد غير المعلن : لا أقصد هنا دكان غير مرخصة لأرملة تعتاش منها ، أو بسطة دخان في وسط البلد..أنا اقصد عن مزارع بآلاف الدونمات يملكها / أو يستأجرها بحال البلاش/ متنفذون بالأغوار والديسي والسلط ولا يدفعون فلساً أحمر للدولة كترخيص أو ضريبة أو حتى أجور الكهرباء والماء ..آلاف المؤسسات والشركات التي يملكها وزراء سابقون ومدراء دوائر ورجال أعمال ومصاهرون "لأناس كبار" يتهرّبون من الضريبة ويحرمون الخزينة سنوياً من 500 الى 700 مليون دينار...

ثالثا: أنت تعرف ونحن نعرف والوطن يعرف أن البلد تم نهبه وسرقته على مهل تحت مختلف المسمّيات...لذا دولة الرئيس قبل رفع الاسعار على حرّاثين البلد وحارسي وجوده ..أعيدوا مسروقات الوطن!!! هل تريد مني ان أكرر العبارة، بأمرك : أعيدوا مسروقات الوطن، أعيدوا مسروقات الوطن، أعيدوا مسروقات الوطن ، أعيدوا مسروقات الوطن، أعيدوا مسروقات الوطن، أعيدوا مسروقات الوطن ، أعيدوا مسروقات الوطن، أعيدوا مسروقات الوطن، أعيدوا مسروقات الوطن ، أعيدوا مسروقات الوطن، أعيدوا مسروقات الوطن ..

قلت إنك تحب أن تسمعنا وتتشاور معنا: هذه البدائل التي نؤمن بها ونطالب بتطبيقها فهل أعجبتك؟؟؟... صحيح قبل أن أختم مقالي ، ألم تتحدّث دولتك قبل يومين بأن ضَعف هيبة الدولة يُصعّب من اتخاذ القرار...؟؟ عظيم جداً! دعنا إذن نتخّذ القرار لنعيد هيبة الدولة..!!

قصدي ابدأ بهم..فهل تستطيع؟!


ahmedalzoubi@hotmail.com


(سواليف)