آخر المستجدات
الحكومة: صرف الدعم النقدي خلال شهرين.. والمعايير الجديدة تضمن وصوله لـ"مستحقيه" 23 ألف مقعد جامعي متاح للقبول في الفصل الثاني منح 3 شركات نقل وفق التطبيقات الذكية موافقة مبدئية.. والنقل تدرس قدرة السوق على استيعاب شركات جديدة تكليفات لرؤساء أقسام وتعيينات لأطباء وصيادلة وإداريين في الصحة - أسماء القبض على الشخص الذي قام بسلب فرع احد البنوك امس ويعيد معظم المبلغ المسلوب ايران تواصل احتجاز ثلاثة أردنيين.. والخارجية لـ الاردن24: محامي السفارة يتابع الاجراءات القضائية بعد استئناف ضخه من مصر.. هل يحتاج الأردن الغاز الإسرائيلي؟ ارتفاع الدين العام لـ 6ر28 مليار دينار النواب يقرّ الجرائم المشمولة بالعفو العام.. ويرفض شمول جرائم الشيك المقترنة بالادعاء بالحق الشخصي وقضايا دعم المقاومة - تفاصيل المعشر لـ النائب الدميسي: لا تعود ابناءك على السلاحف تجار وصناعيون ومسؤولون.. يؤيديون العفو العام ما دام لا يأتي على مصالحهم! العتايقة يطالب بشمول الجندي معارك ابو تايه بالعفو العام الحكومة: ابلغنا منظمة الطيران الدولي اعتراضنا الشديد على مطار تمناع.. ونحتفظ بحقّ حماية مصالحنا العموش لـ الاردن24: خزينة الدولة ستتحمل كلف زيادة مسرب على الصحراوي.. والجسور أولويتنا وزارة التربية تردّ على ذبحتونا.. وتستهجن الاتهامات الموجهة لها موظفون في وزارة الاتصالات يضربون عن العمل احتجاجا على الغاء مكافآت.. والغرايبة لا يجيب - صور عاطف الطراونة يطالب بسرعة البتّ في قضية مصنع الدخان الشحاحدة ل الاردن٢٤: ندرس توسيع مظلة صندوق المخاطر الزراعية المعشر لـ الاردن24: (15) مليون الأثر المالي لقرار خفض ضريبة المبيعات.. وندرس خفضها على الألبان الصايغ لـ الاردن24: تلقينا آلاف الطلبات لتملك الغزيين مساكن.. ونخضعها للتدقيق الامني
عـاجـل :

مواطنون يستهجنون منع محافظ العاصمة فعالية #طير_طيارتك .. ويتهمونه بمخالفة القانون

الاردن 24 -  
مالك عبيدات - استهجن مواطنون قرار محافظ العاصمة، سعد شهاب، منع فعالية #طير_طيارتك الورقية، والتي دعت إليها فعاليات شعبية تاكيدا على حق العودة للاجئيين الفلسطينيين وتضامنا مع الأهل في غزة، والذين أصبحت الطائرات الورقية إحدى أبرز أساليب احتجاجهم على الاحتلال.

وقال منظمون للفعالية إنهم اتبعوا تعليمات قانون الاجتماعات العامة لسنة ٢٠١١ والذي يشترط تقديم "إخطار" للحاكم الإداري بتفاصيل الفعالية، وذلك تمسكاً بحقهم الدستوري والقانوني بالتجمهر وكذلك إيماناً منهم بوجوب الوقوف مع الشعب الفلسطيني الشقيق في نضاله ضد الاستعمار الصهيوني.

ولفتوا إلى أنهم فوجئوا برد فعل قوات الأمن التي قامت أولا بتوقيف الشخص الذي تقدم باخطار للحاكم الإداري قبل "٤٨ ساعة" وفقاً لمتطلبات القانون، وثانياً باخافة أطفال ومشاركين بالفعالية من خلال محاولة فض التجمهر بالقوة وسحب الطائرات الورقية عنوةً وقطع خيطانها بالمقصات ووقوف أفراد الدرك بأعداد كبيرة حاملين العصي أمام المشاركين حيث ادعت القوات الأمنية بأن هذه الفعالية "غير مرخصة"، منتهكين بذلك تعديلات قانون الاجتماعات العامة.

وندد المنظمون بما وصفوها تجاوزات أفراد أمن بحق المشاركين، حيث جرى التهجم اللفظي والدفع بالأيدي واعتقال الشاب والتهديد بالحبس في حال عدم إلغاء الفعالية، متسائلين عن مدى اتساق هذه الاجراءات مع الموقف الرسمي والتصريحات الاعلامية الرسمية المناهضة لانتهاكات الاحتلال الصهيوني.

ومن جانبها حاولت الاردن 24 الاتصال بمحافظ العاصمة لمعرفة اسباب منع الفعالية، إلا أنه لم يُجب على الاتصالات المتكررة.