آخر المستجدات
تفاصيل وسيناريوهات صفقة بيع أسهم الفوسفات للشركة الهندية المحتملة - وثيقة التربية لـ الاردن24: مكيفات ومراوح في قاعات التوجيهي.. والتصحيح في مدارس خاصة سفير أميركا في إسرائيل يعلق بعد جدل صورة القدس المزورة ماذا لو لم يكن قتلى حادث العقبة من الفقراء؟ الاردن يؤكد ضرورة البدء بتحقيق فوري في مجزرة غزة.. ويحذر من محاولات فرض الأمر الواقع عبدالكريم الكباريتي:لا احنا قادرين نجيب استثمار اجنبي ولا قادرين نوطن الاستثمار الوطني - فيديو اقتصاديون ل الاردن ٢٤: صندوق النقد معني باضعاف قدرة الاردن على الوفاء بالتزاماته النائب الرقب:تعديلات الجرائم الالكترونية ستحول الاردن الى دولة بوليسية وسجن كبير عطلة عيد الفطر يومان فقط ! قانون ضريبة الدخل.. وديموغوجيا الملقي ؟! الهواملة ل الاردن ٢٤ : وعود بمناصب حكومية للنواب لتمرير قانون الضريبة ! MBC دورة رمضانية ..فواصل ساذجة واعلانات يتخللها مسلسلات لا تحترم حرمة الشهر الحكومة تعتبر بطاقات الشحن الخلوية سلعا "كمالية" .. وطهبوب :ثبتوا الأسعار وزير الداخلية: لن نقبل غياب التنسيق بين الحكام الاداريين والاجهزة الامنية.. وحكمتنا لا تعني ضعفنا رمضان: تصفية الاونروا تمهيد لتصفية القضية الفلسطينية ووأد "حق العودة" مذكرة تطالب بالتحقق من اوضاع مرضى السرطان في البشير.. والشرفا ينفي ما يتم تداوله طالع نص مشروع قانون ضريبة الدخل بتعديلاته الاخيرة الرزاز يجري تشكيلات ادارية جديدة تشمل تعيين مديري ادارات وتربية ورؤساء أقسام -اسماء سائق تكسي يلقي سيدة من السيارة بعد خلاف على الاجرة - فيديو جامعة عمان العربية تتجه لانهاء عقود عشرات الموظفين..
عـاجـل :

مواطنون يستهجنون منع محافظ العاصمة فعالية #طير_طيارتك .. ويتهمونه بمخالفة القانون

الاردن 24 -  
مالك عبيدات - استهجن مواطنون قرار محافظ العاصمة، سعد شهاب، منع فعالية #طير_طيارتك الورقية، والتي دعت إليها فعاليات شعبية تاكيدا على حق العودة للاجئيين الفلسطينيين وتضامنا مع الأهل في غزة، والذين أصبحت الطائرات الورقية إحدى أبرز أساليب احتجاجهم على الاحتلال.

وقال منظمون للفعالية إنهم اتبعوا تعليمات قانون الاجتماعات العامة لسنة ٢٠١١ والذي يشترط تقديم "إخطار" للحاكم الإداري بتفاصيل الفعالية، وذلك تمسكاً بحقهم الدستوري والقانوني بالتجمهر وكذلك إيماناً منهم بوجوب الوقوف مع الشعب الفلسطيني الشقيق في نضاله ضد الاستعمار الصهيوني.

ولفتوا إلى أنهم فوجئوا برد فعل قوات الأمن التي قامت أولا بتوقيف الشخص الذي تقدم باخطار للحاكم الإداري قبل "٤٨ ساعة" وفقاً لمتطلبات القانون، وثانياً باخافة أطفال ومشاركين بالفعالية من خلال محاولة فض التجمهر بالقوة وسحب الطائرات الورقية عنوةً وقطع خيطانها بالمقصات ووقوف أفراد الدرك بأعداد كبيرة حاملين العصي أمام المشاركين حيث ادعت القوات الأمنية بأن هذه الفعالية "غير مرخصة"، منتهكين بذلك تعديلات قانون الاجتماعات العامة.

وندد المنظمون بما وصفوها تجاوزات أفراد أمن بحق المشاركين، حيث جرى التهجم اللفظي والدفع بالأيدي واعتقال الشاب والتهديد بالحبس في حال عدم إلغاء الفعالية، متسائلين عن مدى اتساق هذه الاجراءات مع الموقف الرسمي والتصريحات الاعلامية الرسمية المناهضة لانتهاكات الاحتلال الصهيوني.

ومن جانبها حاولت الاردن 24 الاتصال بمحافظ العاصمة لمعرفة اسباب منع الفعالية، إلا أنه لم يُجب على الاتصالات المتكررة.