آخر المستجدات
نقيب الاطباء: لم نسقط عضوية ممثل مكتب القدس في لجنة إدارة النقابة - وثائق عطا الله: اعادة فتح الكنائس اعتبارا من الأحد 7 حزيران.. وندعو كبار السنّ والمرضى لعدم الحضور جابر: سجل الأردن (8) اصابات جديدة بفيروس كورونا.. و(11) حالة شفاء وزير الأوقاف: بداية سنسمح بصلاة الجمعة فقط.. وضمن ضوابط محددة العضايلة: فتح المساجد لصلاة الجمعة.. ودراسة حزمة قرارات من بينها فتح الحضانات والفردي والزوجي طلبة في البلقاء التطبيقية يطالبون بخفض الرسوم والغاء "الدفع قبل التسجيل" نقابيون لـ الاردن24: العبوس سجّل سابقة في تاريخ الأطباء بعدم تعيين مندوب عن القدس! القطاع الصناعة لا يدار بالفزعة.. وغرف الصناعة تنحصر فائدتها بحدود ضيقة سعيدات لـ الاردن24: الحكومة وافقت على تمديد عمل محطات المحروقات المجلس القضائي: بدء استكمال المدد والمهل القانونية الموقوفة اعتبارا من الأحد وصول باخرة محملة بـ(50) الف طن ديزل ضمن عطاء تعزيز المخزون الاستراتيجي من المشتقات النفطية للمملكة الناصر لـ الاردن24: مجلس الوزراء حسم أمر المنسّب بتعيينهم العام الحالي.. ولن يفقد أحد حقّه توقيف احد المعتدين على خط مياه الديسي: صاحب صهريج مياه أراد تعبئته! الصحة لـ الاردن24: بدء استقبال المرضى في عيادات المستشفيات الحكومية الأحد الاحصاءات: ارتفاع نسبة البطالة في الربع الأول بنسبة 0.3% تجمع مزارعي الأردن يوجه انتقادات لاذعة لوزير العمل: يبدو أن أحدا لم يلتقط رسالة الملك التربية: المديريات بدأت توزيع بطاقات الجلوس.. والطلبة النظاميون من مدارسهم الكباريتي لـ الاردن24: القطاع الخاص يئن تحت وطأة القرارات الحكومية.. والبطالة سترتفع الرقم المخيف.. 100 ألف وفاة بكورونا في الولايات المتحدة العثور على مواطن أربعيني فقد منذ خمسة أيام في أودية دير علا

منع من النشر ... حكومة "خريفي"

أحمد حسن الزعبي

اقتداءً بمحلات "النوفيتية" ومؤسسات "التصفية" الكبرى ، وارضاء للزبائن وتلبية لاحتياجات الطقس وتقلباته..فقد صرنا أيضا – كدولة- نقوم بعملية "تقليب" البضاعة ، وتنزيل حكومات جديدة "بموديلات" مختلفة تنسجم مع فصول السنة الأربعة..

مثلا: أصبح لدينا حكومة "شتوي" وهي حكومة الدكتور معروف البخيت التي تشكلت في شباط العام الماضي.. متضمنة "كولكشن" واسع من "شامواه" سياسي ، و"كردروي" اقتصادي..و"سبورات" ادارية مثل فصل البلديات/ بسحّاب وبأزرار ولكل مقاسات المناطق...

و مع انتهاء الموسم كان لا بد من "تشطيب" الشتوي وتنزيل "الربيعي" ..فتشكّلت حكومة عون الخصاونة.."سويترات" إصلاحية على جينزات " اخوانية" على "فزتات" قضائية لبعض "ملفات الفساد" بجيوب خفية كثيرة ...ولأن فصل الربيع قصير بطبيعته فلم تدم التشكيلة طويلاً في السوق الشعبي ، فارتأى صاحب المحل"ضبّها"..وبدأ يفكر بالصيفي.. بالمناسبة البضاعة التي ينتهي موسمها لا تهمل ولا تتلف ..بل تغلف وتعلّق ويوضع في جيبها حبتين" نفثلين" لحين الموسم القادم.

المهم مع نهاية نيسان وارتفاع حرارة الجو صار لدينا حكومة "صيفي"..فأنزل فايز الطروانة بضاعته على السوق..التي لم تلاق إقبالا ولا مساومة من المتعاملين ، فناهيك على انها بضاعة "صيني" فهي ايضاَ بألوان باهتة وبمقاسات "ولادي" واسعارها غير مناسبة والبائع غير لبق..

انقضى الصيف الطويل بخسارة كبيرة ، مما اجبر صاحب المحل ان يقوم بتنزيل الحكومة "الخريفي"..وها نحن ما زلنا نفتح الأغلفة لنرى ما بداخلها..صحيح الكثير منها " صيني" ايضاَ.. والكثير منها "لانجريات" مكشوفة جداً ..لكننا قد نحظى بــ"مفاصلة" قصيرة مع بائع طويل بال.


اذا، اعتقد انكم لاحظتم ان هناك بعض الوزراء "شتوي" وآخر "ربيعي" وثالث "صيفي" ورابع "خريفي"..لكنكم لم تلاحظوا أن بعض الوزراء مثل "الاندر وير" لا بد ان "نلبسهم" في كل المواسم.

احمد حسن الزعبي

ahmedalzoubi@hotmail.com

twitter:@alzoubi_ahmed

 
Developed By : VERTEX Technologies