آخر المستجدات
"غاز العدو احتلال" تطالب باستعادة الأسرى الأردنيين.. والغاء اتفاقية الغاز ومحاكمة المسؤولين عنها تواصل الاحتجاجات في الرمثا: اغلاق طرق رئيسة بالاطارات المشتعلة.. والدرك يطلق الغاز المسيل للدموع احتجاجات لبنان تتصاعد.. و"اتفاق حكومي" على قرارات إصلاحية د. توقه يكتب عن: البيروقراطية والمشاكل الإدارية في الأردن الوطنية للأسرى الأردنيين تطالب الحكومة بالغاء الاتفاقيات مع الاحتلال الصهيوني الرزاز : التوصل لصيغة توافقية لنظام الخدمة المدنية ضرورة الرحاحلة لـ الاردن24: خدمات الضمان العام القادم الكترونية.. وخطة لشمول كافة القطاعات النقباء: تفاهمات مع الحكومة حول "العلاوة الفنية" و"الخدمة المدنية" لبنان: ثورة إستعادة الكرامة ...والأموال المنهوبة بعد شكاوى "الكباتن".. النقل تخاطب شركات التطبيقات الذكية وتؤكد: الغاء التصريح مسؤولية الهيئة سطو مسلح على فرع بنك في المحطة وسلب مبلغ مالي وقفة احتجاجية أمام محكمة أمن الدولة بالتزامن مع جلسة ابو ردنية والعيسى مواطنون يتهمون الزراعة بالسماح بقطع أشجار سنديان عمرها ١٠٠٠ سنة.. والوزارة تنفي سائقو التربية يواصلون اضرابهم: اجراءات لذرّ الرماد في العيون - صور شاهد- صلوات علنية للمستوطنين داخل الأقصى واعتداء على المرابطين فرح ينتقد تعاطي الخارجية مع ملف الأسرى الأردنيين في سجون الاحتلال العبادي لـ الاردن24: تصريحات الرزاز تعاكس الواقع.. ونسمع جعجعة ولا نرى طحنا الأردن سيتسلم أراضي الباقورة والغمر في العاشر من الشهر القادم آلاف المستوطنين يقتحمون حائط البراق بالقدس المحتلة المواصفات: مواصفات قياسية لبطاريات الهايبرد خلال 6 أشهر
عـاجـل :

منع من النشر || افرحونا بالإفراج عن الدقامسة

كامل النصيرات
لماذا تصر الحكومات حكومة في ظهر حكومة على طعن الرغبة الشعبية ..؟ أما آن أوان الإفراج عن ( أحمد الدقامسة) ..؟ بل إن الافراج عنه الآن هو إفراج متأخر جداً جداً ..!
الحكومات تعلم أن غالبية الشعب الأردني تتغنّى باسم احمد الدقامسة ..وتراه بطلاً حقيقياً ..وترى مكوثه كل هذه المدة في السجن هو ظلم وعدم وطنيّة ..! إسرائيل اللقيطة تخطّت حواجز الأخلاق بعد حادثة الباقورة للآن أكثر من ألف مرّة ..بل هي كل يوم تمعن و توغل في القهر تجاه الفلسطينيين ..و كل يوم تلهج ألسنة الأردنيين بالدعاء للدقامسة ..و يلهثون وهم يطالبون بالافراج عنه ..!
لماذا ..؟ و لمصلحة من كل هذا التعنّت ..؟ عشرات الفاسدين لم يتم سؤالهم و لا الاقتراب منهم وهم يكبرون كل يوم ..و الذين تم تكحيل عيون الشعب بسؤالهم وسجنهم ..أقل من أصابع اليد الواحدة ..وتم تكريمهم داخل السجون وكأنهم هابطون على فنادق لا نقص في حياتهم إلا الشوارع ..! و تتم معاملتهم على أنهم في إجازة و عائدون إلى القرار و صنعه ..أو أنهم أشخاص نخب أول ..!
أما تحتمل كل الظروف أن يتم اطلاق سراح الدقامسة ..وهو يعاني ما يعاني من أمراض و آلام ..؟ وهو الذي اقترب من حاجز العشرين عاماً ..تغيرت فيها كثير من معالم الأشياء ..كبر أشخاص و مات أخرون ..حتى الجغرافيا تغيّرت ..و الأنفاس تغيّرت ..و الأحلام تغيرت ..والسياسات تغيّرت ..و الاقتصاد تغير ..فلماذا لا تتغير الحكومات الأردنية تجاه أحمد الدقامسة ..؟؟ . هل هناك تهديد اسرائيلي سرّي للحكومات الأردنية إن هم أخرجوه ..؟؟ هل هناك صفقة ما ..؟ هل هناك ما يدعو لكل هذا التعنّت ..؟؟ الأمر بحق مريب و مريب جدا ..أن تصر الحكومات على ازدراء الرغبة الشعبية إلى هذا الحد ..!!
خطيّة أحمد الدقامسة في رقبتكم ..فرّحونا مرة واحدة فقط و أشعرونا بأنكم تحترمون ما نريد ..
kamelnsirat@yahoo.com