آخر المستجدات
"الخارجية": لا رد رسمي بشأن المعتقلين الأردنيين الثلاثة طهبوب تفتح النار على وزراء في حكومة الرزاز.. وتهاجم محاولات فرض وصاية صندوق النقد على النواب خالد رمضان يوجه رسالة هامة إلى مجلس النواب ومجلس النقباء.. ويتحدث عن تصريحات المعشر المومني يكتب: ما بعد جولات الحوار.. هل وصلت رسالة الاردنيين لصندوق النقد ؟ تشكيلات أكاديمية واسعة في الجامعة الأردنية - اسماء عن تصريحات رجائي المعشر والطائرة الخربانة.. واملاءات صندوق النقد الدولي طالع أصناف السلع المعفاة من ضريبة المبيعات والمخفضة عنها - جداول الغاء قرار كف يد 38 موظفا من آل البيت واعادتهم الى العمل العجارمة لـ الاردن24: لسنا ملزمين باتفاق الحكومة مع صندوق النقد.. والشعب قال كلمته الاحصاءات: نسبة التضخم ترتفع بشكل غير سليم.. وسنعلن نسبة الفقر مطلع تشرين ثاني محكمة الاستئناف تقرر الإفراج عن الزميل حسين الشرعة الطراونة: مجلس النواب لا يتلقى تعليمات أو إملاءات من صندوق النقد الدولي الطاقة لـ الاردن24: "بقعة الأزرق" ليست نفطا وإنما كبريت مدفون منذ سنوات - فيديو المعشر: اقرار قانون الضريبة صلاحية النواب.. وصندوق النقد طلب عدم التعديل عليه الوحش يهاجم رجائي المعشر.. ويقول ان الحكومة تغامر بسمعة المجلس رسائل "حوار المحافظات" ..! الحياري يوضح اسباب ارتفاع قيم بند فرق اسعار المحروقات.. ويقول إنها ستستقر في الايام القادمة العمل ل الاردن24: كثفنا الجولات على المنشآت والمطاعم لضبط العمالة المخالفة ابو الراغب: فرض الجانب السوري رسوما اضافية على الصادرات الاردنية يفقدها تنافسيتها الاردن: لا نمنع أي لاجئ سوري يرغب بالعودة.. وهناك جهات تنظّم هذا الملف
عـاجـل :

مناقشات «الكبنيت» الاسرائيلي وصواريــخ فجــر الثلاثــاء!

جمال العلوي

حين يعكف «الكبنيت «الاسرائيلي اقرأ الصهيوني المصغر على مناقشات مطولة لبحث ما بعد الحرب في سورية واعادة ما سماه» سيطرة قوات الاسد على كامل الاراضي السورية «، كما كشفت ذلك القناة الاسرائيلية العاشرة نفهم من ذلك القراءة الحقيقية للمشهد السياسي في سورية وتفاعلات واقع الميدان العسكري على كامل الجغرافيا السورية.

حين يشعر العدو الصهيوني بمخاطر هذه السيطرة والعودة بسورية الى حيويتها وقوتها وصمودها ندرك التفاعلات الدولية الجارية حاليا للوصول الى حلول سياسية في سورية عبر بوابة سوتشي، لذا تتسارع وتيرة الاحداث وفق تطورات ترغب حدوثها مطابخ القرار والاستخبارات لدى الدولة العبرية.
وامام هذا الواقع وهذه المناقشات جاءت حالة الاستهداف التي جرت فجر الثلاثاء على مناطق «القطيفة» بريف دمشق من ثلاث مناطق هي عبر الاجواء اللبنانية والجولان المحتل وطبريا المحتلة.
هذه الخطوات التي جوبهت بمنظومة دفاعية جوية أحبطت المخططات الصهيونية كانت رسالة واضحة لمواقع القرار في الدولة العبرية، ان الاجواء السورية لم تعد فضاء مفتوحا للحسابات والصواريخ والطائرات الصهيونية المغيرة.
من يقرأ هذه الرسائل المشفرة يفهم لماذا الصمت الصهيوني ولماذا الاصرار على قصف مناطق سورية بواسطة صواريخ من مناطق متعددة ،في محاولة تشكيل موقف حول مدى فعالية منظومة الدفاع الجوي، بعد سنوات الحرب والدمار التي استهدفت سورية طوال السنوات الماضية .
لذا كانت لغة البيان الصادر عن القوات المسلحة السورية واضحة المعالم وقوية وهي تقول : «يأتي هذا العدوان الساخر ليؤكد من جديد دعم اسرائيل للمجموعات الارهابية المسلحة ومحاولاتها اليائسة لرفع معنوياتها المنهارة ...الى ان يقول البيان ان القوات المسلحة تحذر من التداعيات الخطيرة لمثل هذه الاعمال العدوانية» .
هذا الاصرارالسوري المتنامي في قصم يد التهور الصهيوني ،ووضع حد للعربدة التي كانت تتم خلال السنوات الاولى للعدوان على سورية دليل اضافي على تعافي الدولة الوطنية السورية وحتمية اقتراب لحظة الحقيقة ، ولحظة النصر في هذا العام ، بعد ان تكون كل الاراضي السورية تطهرت من دنس الارهاب الذي اشعل سورية طوال السنوات الماضية.
نقول شكرا للقوات المسلحة السورية على دورها في صيانة الامن الوطني السوري وحماية مستقبل وحاضر سورية رغم الثمن الباهظ الذي دفع من خيرة ابناء الشعب العربي السوري وبواسل الجيش الذين يقدمون كل يوم قرابين الشهداء لتبقى سورية عصية على العدوان وموحدة في وجه كل المؤامرات الدولية.