آخر المستجدات
دراسة إحالة موظفين ممن بلغت خدماتهم (۲۸) سنة فأكثر إلى التقاعد النواصرة يطالب باستئناف صرف علاوات المعلمين كاملة.. ويدعو التربية والعمل للقيام بمسؤولياتها سعد جابر: توصية بفتح المساجد والمقاهي ومختلف القطاعات بدءا من 7 حزيران المركزي: عودة العمل بتعليمات التعامل مع الشيكات المعادة توقع رفع اسعار البنزين بسبب عدم تحوط الحكومه! وزارة الأوقاف تنفي صدور قرار بإعادة فتح المساجد الأردن يبحث حلولا لعودة قطاع الطيران تدريجيا تسجيل سبعة إصابات جديدة بفيروس كورونا النائب البدور: عودة الحياة لطبيعتها ترجح حل البرلمان وإجراء الانتخابات النيابية بدء استقبال طلبات الراغبين بالاستفادة من المنحة الألمانية للعمل في ألمانيا.. واعلان أسس الاختيار لاحقا المرصد العمّالي: 21 ألف عامل في الفنادق يواجهون مصيراً مجهولاً التعليم العالي لـ الاردن24: قرار اعتبار الحاصلين على قروض ومنح مسددين لرسومهم ساري المفعول التربية: تسليم بطاقات الجلوس لطلبة التوجيهي في المديريات والمدارس اليوم الصمادي يكتب: ثورة ما بعد الكورونا قادمة فحافظ على وظيفتك! العوران لـ الاردن24: القطاع الزراعي آخر أولويات الحكومة.. والمنتج الأردني يتعرض لتشويه ممنهج عبيدات لـ الاردن24: سنتواصل مع الصحة العالمية بشأن دراسة ذا لانسيت.. ولا بدّ من التوازن في الانفتاح التربية لـ الاردن24: تحديد موعد تكميلية التوجيهي في آب التعليم عن بُعد: هل يتساوى الجميع في الحصول على تعليم جيّد؟ العضايلة لـ الاردن24: لن نجبر موظفي القطاع العام على التنقل بين المحافظات معيش إيجاري.. حملة الكترونية لإيجاد حل عادل لمعضلة بدل الإيجار

ملفات المستشار

ماهر أبو طير
لم نسمع شيئاً من هيئة مكافحة الفساد ازاء الملفات التي فجرّها المهندس رائد العدوان،وهو مستشار لوزيرالزراعة،ومديرسابق للرقابة والتفتيش،ومؤتمرات العدوان الصحفية،لايجوزالتعامل معها باعتبارها كلاماً في كلام.

تسأل رسميين عن مايقوله العدوان،فيقولون لك ان المستشارغاضب لاسباب وظيفية،والبعض الاخر يقول لك متعجباً لماذا سكت كل هذا الوقت وخرج اليوم فقط ُمسرّباً كل هذه الملفات التي يتحدث عنها،وآخرون يغمزون من قناته بالقول ان له طلبات شخصية لم تتحقق فانقلب غاضباً،وان كل القصة خلفها «حرد شخصي»؟!.

حتى لو كان ذلك صحيحاً،اي وجود دافع شخصي،فإن هذا الدافع في هذه الحالة أخذنا الى ملفات يتوجب البحث في تفاصيلها،لا اغلاقها تحت وطأة القول ان خلف فتحها ثأر خاص،فالدافع الشخصي لايلغي مايقوله.

العدوان على رأس عمله ويرد بأنه لم يسكت،اساساً،وانه ابلغ مسؤولين حول كل قصة اولا بأول،وانه لاتوجد جدية في معالجة اي ملف،وان غضبه لايأتي لاجل أسباب وظيفية ولا لوجود طلبات شخصية،معتبراً ان ذلك يأتي لتشويه سمعته واضعاف حجته. اياً كانت التفسيرات الرسمية،فإن مايقوله العدوان،ليس سهلا،فهو يتحدث عن اربعة الاف طن فاسدة من الطحين دخلت البلد،ويتحدث عن دجاج فاسد اكله الناس،وعن اعلاف تدخل منذ عشرين عاماً دون فحص،لولا تدخله،ويتحدث عن أراض اخذها متنفذون.

يمد المستشارعينيه الى ملف المستشارين ايضاً في الوزارة،ويقول ان هناك ثلاثين مستشاراً لايعملون ويتلقون رواتب فقط،متسائلا عن عدد المستشارين في «البنتاغون» الذين هم بالتأكيد اقل من هذا العدد؟!.

مجرد السكوت على الكلام،مثير،وقد يؤشرعلى ان لاقدرة لاحد على فتح معركة،وكل مانريده فقط،التأكد من صدقية الكلام،دون ايذاء للرجل،سراً اوعلناً،وفتح هذه الملفات للتحقيق،لانها ليست سهلة،فالذهنية العامة قابلة للتصديق.

المؤتمرالصحفي الذي عقده وزيرالزراعة للرد على أولى تصريحات العدوان،كان ضعيفاً،وغيرمقنع،فيما واصل العدوان فتح ملفات جديدة،بعد وقت قصير،ُموسعاً من دائرة الاتهامات،ولاندري مالذي ستقوله وزارة الزراعة امام اتهاماته الاخيرة؟!.

لابد من التحقيق في هذه الملفات بشكل رسمي،وان تخرج هيئة مكافحة الفساد وتعلن انها قررت مراجعة كل الاتهامات،والبت فيها بشكل موضوعي،للوصول الى خلاصة نهائية،بدلا من هذا الصمت الذي يزيد من ثقل الملفات المثارة.

على ما يبدو فإن في وزارة الزراعة،وزارة ظل اخرى،لان ملفات الوزارة خرجت قبل هذه المرة،ونتذكر جميعا قصة الاختلاسات المالية قبل سنين في الوزارة،واذ تترابط الاشياء،يقال في هذا الصدد ان كل الوزارة بحاجة الى»فتح العيون»عليها جيداً.

لعل الحكومة اولا،ثم هيئة مكافحة الفساد،يخرجان ليفصلا في كل هذه القصة،بشكل مقنع،خصوصاً،ان كل القصة تتعلق من جهة أخرى بملفات رسمية ووثائق سرية،وبحياة الناس وصحتهم،وممتلكات الشعب ايضاً.الدستور
 
Developed By : VERTEX Technologies