آخر المستجدات
تعديل وزراي خال من الدسم؛ دخول خمسة وزراء وحسان نائبا.. ودلالات عشاء الصفدي بعد انخفاضها عالميا بنسب كبيرة، ترجيح خفض اسعار المحروقات نهاية الشهر الحالي اعتصام السلط: لا حكومة ولا نواب.. كله ع الشعب ذئاب الكلالدة لـ الاردن 24: قرار اجراء انتخابات بلدية الموقر صلاحية الوزير.. ودورنا تحديد موعدها السفير الفنزولي بورهي يعرب عن تخوفه من تجديد المعارضة حراكها قبيل الإنتخابات فلسطين النيابية ترفض تجنيس الغزيين هميسات: منح الموظفين الحاصلين على تقدير جيد وجيد جدا امتيازات اضافية.. ورفع نسبة الترفيع الجوازي الرقب يتهم الملقي بمحاولة ارضاء بعض النخب عبر تعديل وزاري! الضمان الاجتماعي يؤكد: لا نعكف على اجراء أية تعديلات على قانون الضمان عبيدات يروي تفاصيل المشادة مع الحمود، ويقول: ما نشره الاعلام سيناريو فيلم سينمائي! الملقي يوعز باستمرار تغطية نفقات معالجة مرضى السرطان لدى مركز الحسين - وثيقة القضاة: العراق يعفي 540 سلعة اردنية من الرسوم الجمركية خليل عطية يحذر من تسلل الصهاينة الى الاردن وسيطرتهم على الاقتصاد الوطني مرضى السرطان يحتجون أمام رئاسة الوزراء - صور ترجيح رفع اسعار المأكولات في المطاعم الشعبية الشهر القادم الحكومة تقرّ قانون ضريبة الدخل الجديد خلال ثلاثة اسابيع الوزير القضاة: 500 جنسية لتجنب تأويلات التوطين وصفقة القرن.. ويمكن ان نتجاوز هذا السقف التربية لـ الاردن 24: لا تراجع عن البصمة.. وسننهي تركيبها في باقي المدارس نهاية العام تحديد سقوف سعرية للوجبات الشعبية وسندويشات الفلافل والشاورما - تفاصيل الملك يؤكد على ضرورة دعم الأونروا لمواصلة تقديم خدماتها للاجئين
عـاجـل :

مع نهاية مهلة مناقشة طرح الثقة بالوزير حماد.. الملقي لم يتخلّ عن فكرة التعديل ونواب: لم تفقد صلاحيتها

الاردن 24 -  
مالك عبيدات - تنتهي الخميس المهلة المحددة دستوريا لمناقشة مذكرة طرح الثقة بوزير الداخلية سلامة حماد، وذلك بعد أن استمهلت الحكومة النواب 10 أيام للردّ على المذكرة.

وأكد مصدر مطلع أن رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي لم يتخلّ عن فكرة اجراء تعديل وزاري على حكومته، مرجّحا أن يجري التعديل الوزاري قبل جلسة النواب الأحد.

وأضاف المصدر لجو24 إن هناك آراء قانونية تقول إن تحديد رئيس مجلس النواب الجلسة القادمة بكونها مخصصة لمناقشة مشروع قانون الموازنة سيمنع النواب من مناقشة مذكرة طرح الثقة لحين الانتهاء من التصويت على الموازنة.

وحول ذلك، قال نقيب المحامين الأسبق، النائب صالح العرموطي، إن المهلة الدستورية التي طلبتها الحكومة لطرح الثقة بوزير الداحلية تنتهي يوم غد الخميس ولا يجوز للحكومة طلب مهلة جديدة، لافتا الى عدم وجود جلسة قبل الأحد بالاضافة لكون المجلس سيشرع بمناقشة الموازنة خلال الاسبوع القادم وبالتالي لن يتم مناقشة المذكرة خلال الأسبوع المقبل.

وأضاف العرموطي إنه واذا استنفدت الحكومة المدة الدستورية، تبقى المذكرة مطروحة للنقاش على جدول أعمال المجلس ولا تتأثر من الناحية الدستورية ولا يرتب عدم مناقشتها بطلانها.

ومن جانبه أكد النائب الدكتور مصلح الطراونة أن القواعد العامة في القانون تقول انه "اذا جاءت عطلة في اليوم الذي تنتهي به المدة القانونية تمتد الى يوم العمل الذي يليه".

وأضاف الطراونة لجو24 إن المدة لا تقيّد المجلس أبدا، ويمكن تأجيل مناقشة المذكرة لعدة أيام إذا ما تعذّر مناقشتها لأي سبب.