آخر المستجدات
سلامة يكتب: صفقة القرن.. الحقيقة الكاملة الصين تعلن تحقيق أول نجاح في علاج مرضى فيروس كورونا خبراء يضعون النقاط على حروف لغز الطاقة ويكشفون أسرار فاتورة الكهرباء شجّ رأس طبيب وجرح وجهه (10) غرز في اربد لرفضه كتابة أمر تحويل! السلطة الفلسطينية تهدد بالانسحاب من اتفاقية أوسلو حال الإعلان عن صفقة القرن قواعد الإشتباك التي تفرضها صفقة القرن على الدولة الأردنيّة اعتقال الناشطين الغويري والمشاقبة.. وتوقيف الخلايلة بتهمة "تحقير مؤسسات الدولة"! صحيفة عبرية تنشر تفاصيل جديدة حول صفقة القرن: عاصمة فلسطين في شعفاط طلبة يعتصمون أمام التعليم العالي احتجاجا على المنح والقروض - صور الفايز يكتب: الأردن أخيرا، "لا مع سيدي بخير ولا مع ستيّ بسلامّه" رغم الشكاوى الكثيرة من ارتفاع الفواتير.. الطاقة تنفي أي زيادة على أسعار الكهرباء! الضمان يعلن تفاصيل زيادات رواتب المتقاعدين.. ويؤكد شمول الورثة صداح الحباشنة يسأل عن راكان الخضير: ضباط كُثر ذهبوا ضحية له د. توقه يكتب عن: فواتير شركة الكهرباء الأردنية المجحفة والظالمة اجتماع حراك بني حسن: مطالبات بالافراج عن المعتقلين.. ولجنة لمتابعة أوضاعهم - صور التخليص على 32 ألف مركبة في حرة الزرقاء العام الحالي الناصر لـ الاردن24: النظام يجيز تعبئة شواغر المحالين على التقاعد بشرط موافقة المالية الناصر يوضح تفاصيل علاوات موظفي القطاع العام مصدر: منح السوريين تصاريح دون رسوم وتمديد فترة تصويب الأوضاع إحدى التزامات مؤتمر لندن حملة الدبلوم العاملون في التربية يلوحون بالتصعيد.. والمعلمين: سيفقدون حقهم بالعلاوات
عـاجـل :

مسؤول كبير ..لكنه فاسد!

ماهر أبو طير
الكلام الذي قاله النائب سمير عويس في جلسة مجلس النواب البارحة خطير جدا، بشأن مسؤول كبير يتلاعب بفواتير علاج السوريين المغطاة من الامم المتحدة. النائب قال ان الفاتورة قد تكون بخصوص علاج لاجئ سوري 40 دينارا، وترسل الى الامم المتحدة بقيمة مائتي دينار، قائلا ان المستفيد مسؤول كبير، دون ذكر اسمه. سواء صحت معلومات النائب او لم تصح، فالامر خطير ويتوجب التحقيق فيه، لعدة اسباب، اولها ان هذا الكلام ينسف ثقة الامم المتحدة على صعيد الملف الانساني والاغاثي بالاردن، ويهدم ثقة المؤسسات العربية والدولية، وكل انواع المتبرعين العرب والاجانب الذين يطلقون جهودا اغاثية في الاردن بشأن اللاجئين السوريين، او غيرهم. الاردن يعاني اساسا وفقا لمنطوقه الرسمي من شح المساعدات، وهكذا اتهام سيؤدي الى تجفيف المساعدات، لان معنى اتهام النائب، ان المساعدات تتم سرقتها، ونفخ فواتير المرضى، امر لايمكن تبريره ولا قبوله. من جهة ثانية فأن كل اتهام مبني للمجهول اخطر من المبني للمعلوم، فمن هو هذا المسؤول الذي قصده النائب في اتهامه، بدلا من تعميم الشكوك بهذه الطريقة. الارجح هنا ان الاتهام سيؤدي الى ازمة مع الامم المتحدة، التي لها مكاتبها، وتتابع كل مايخصها، ولن يكون سهلا ان تكتشف ان ملايين الدولارات قد تسربت بهذه الطريقة. كما ان الاتهام بحاجة الى توثيق، فكيف عرف النائب، عن نفخ الفواتير، وماهي الاثباتات التي بحوزته، وهي اثباتات ستجعلنا امام قضية فساد محلية ذات سمات دولية. اخطر مافي كلام النائب، مايتعلق بجعل الاردن موقع ظنون كل المؤسسات المانحة، سواء المانحة لاسباب اغاثية، او لاسباب انسانية، او حتى اسباب تتعلق بحاجة الاردن ذاته للمساعدات، ولايمكن هنا الا ان نقول ان انطباع نهب المال او المساعدات المالية او العينية يتواصل بشأننا بطرق مختلفة. هذه قضية فساد كبرى، محلية دولية، اذا ثبتت، واذا لم تثبت فأن مجرد الاتهام مكلف وخطير جدا، ولابد ان لاتتم مداراة القصة، فنحن امام ملف فساد كبير وجديد. maherabutair@gmail.com


الدستور