آخر المستجدات
ارادة ملكية بالموافقة على تعيين فاضل الحمود مديرا للأمن العام الرزاز يعلق على مطالب معلمين بإلغاء جهاز البصمة في المدارس رمضان: رأس الاردن مستهدف بالوطن البديل النائب زريقات يطالب الحكومة بالافراج عن المعتقلين وتوجيه خطاب طمأنة للاردنيين الملك يؤكد ضرورة النهوض بواقع قطاع النقل العام الملقي: الاشهر الاخيرة شهدت خللا في المنظومة الامنية الداخلية الدباس مستشارا للملك ومديرا لمكتب جلالته.. والعسعس مستشارا للشؤون الاقتصادية طالع - السيرة الذاتية لوزراء حكومة الملقي الجدد رفع قدرة محطات تحويل الكهرباء في دير ابي سعيد إرادة ملكية بالموافقة على إجراء تعديل على حكومة الملقي - اسماء طلبة التوجيهي التركي يحتجون على جسر عبدون للمطالبة بمعادلة شهاداتهم الخارجية لـ الاردن 24: اسرائيل تصادق على تعيين السفراء ثم تستمزج راي الدول المضيفة المزارعون يجددون اعتصامهم امام النواب: الحكومة كذبت علينا العمل تطلب من الحكومة تمديد فترة تصويب اوضاع العمالة الوافدة وتعديل التعليمات ترجيح تخفيض اسعار المحروقات 1.5 بالمئة.. وتثبيت الغاز وفيات الاحد 25/2/2018 اعلان نتائج "القبول الموحد" (رابط) العرموطي: صفعة على وجه مانحي الثقة.. وبعض المرشحين نسبة عجزهم 100% او عليهم قضايا مجلس الأمن يقر وقف إطلاق النار في سورية لمدة شهر اعتصام في ذيبان احتجاجا على رفع الاسعار وتضامنا مع معتقلي السلط والكرك
عـاجـل :

مدارس في مهب الفقر وتهالك البنية التحتية..

الاردن 24 -  
  لماذا لم تعترف وزارة التربية والتعليم منذ البداية بان مقاعد بعض المدارس متهالكة للغاية وان اوضاع بنيتها التحتية يرثى لها؟ لماذا شككت بالصور وعن اي لجنة تحقيق تتحدث ،ونحن نعرف جميعا بان الصور حقيقية وواقعية،واليوم قامت الوزارة بارسال مقاعد جديدة للمدرسة في عين الباشا؟

كان على وزارة التربية ان تشكل لجنة على اعلى المستويات لزيارة جميع مدارس المملكة والاطلاع على اوضاع غرفها الصفية وبنيتها التحتية. وان تستنفر كوادرها لتلبية احتياجات المدارس في المحافظات والمناطق البعيدة عن مراكز المدن في الارياف والبوادي .

لا نعرف لماذا لا تتعلم الحكومة من اخطائها ؟ ما فائدة النفي والتحقيق مع المعلمين لمعرفة من سرب الصور، وجميعنا يعرف ان هذه الصور صحيحة وواقعية؟ ما الفائدة من المكابرة في المحسوس ؟ ما فائدة المزاودة على الناس ،ونحن نعرف واقع الحال ،ومطلعون جيدا على اوجه التقصير ومحدودية الامكانات لدى وزارة التربية ؟

الصور التي نشرت لطلاب في مدرسة البربيطة في الطفيلة يندى لها الجبين ،وصور مقاعد مدرسة عين الباشا، مخزية ومعيبة ،كيف يقبل المعلمون التدريس في هذا الوضع ؟اين مدير المدرسة ؟اين مدير التربية؟

كان يفترض ان تشكر وزارة التربية والتعليم المصور الصحفي الزميل فارس خليفة الذي نشر هذه الصور، فليس من المعقول ان يكون وزير التربية محمد ذنيبات مطلعا على واقع الحال في هذه المدرسة وظل ساكتا ولم يوعز بتزويدها وغيرها بما تحتاجه من مقاعد ومستلزمات ،لذلك نفترض ان الزميل خليفة اسدى خدمة للطلبة من جهة وللوزارة التي لم تكن مطلعة على واقع الحال من جهة اخرى،هذا بافتراض حسن النية والعمل.

وهنا لا بد ان نسأل :الى متى ستستمر الوزارة في استنزاف موازنتها ببرامج وخطط لا تعد اولوية اذا ما سلمنا بان جاهزية مدارسها ليست كما يجب ؟

ثم كيف يمكننا ان نفكر باستخدام تطبيقات تقنية تساعد المعلم وتعطيه ادوات لتوصيل المعلومة للطلبة ،وطلبته لا يجدون مقاعد يجلسون عليها ؟