آخر المستجدات
وسط تواجد أمني كثيف.. اعتصام سلمي في الرمثا يطالب بالافراج عن موقوفي الاحتجاجات ذبحتونا في بيان تفصيلي: أقل معدل سيتم قبوله على التنافس في كليات الطب 99% المصري لـ الاردن24: احالة ملفات 14 بلدية إلى مكافحة الفساد.. ولن نتهاون الكباريتي يوجه نقدا لاذعا للمعشر وفريز.. ويحذر من انهيار "عامود اقتصادي": سقوط الطالب له سببان السنيد يستهجن محاولة اعتقاله اثر شكوى الملقي: طُلبت للمدعي العام وسأراجعه غدا - وثيقة د. توقه يوجه نداء إلى السلطات الثلاث: من يحمي حقّ السائق ومركبته؟!! شهر آب يمر ثقيلا على جيوب الأردنيين.. والأهالي حائرون أمام استحقاق المدارس النواب يقرّ معدل الضمان برفع سن التقاعد المبكر.. واستثناء عاملين من الشمول بتأمين الشيخوخة الكلالدة ل الأردن 24: قانون الانتخاب لايحتاج إلى تعديلات جوهرية .. ولدينا ملاحظات سنتقدم بها حال فتح القانون المعلمون يؤكدون التزامهم بقرارات النقابة والتفافهم حولها في أول أيام الدوام التربية لـ الاردن24: دفعة تعيينات جديدة لتغطية الشواغر.. والاستعانة بالتعليم الإضافي بعد حصر أعداد المتقاعدين ابو نجمة لـ الاردن24: شمول النواب بالضمان خطر على المؤسسة.. وغير دستوري المعاني يفسّر سبب عدم ظهور أي جامعة أردنية ضمن أفضل (1000) جامعة حسب تصنيف شنغهاي: هو الأشد عاصفة الكترونية تجتاح تويتر: #لا_لتعديلات_الضمان_الاجتماعي الخارجية تعلن الافراج عن أردني اختطف في سوريا منذ 10 أيام مقاطعة المعلمين ليست خيارا ..ونقابة الصحفيين مطالبة بتوضيح اسبابها بعد تصريحات الحجايا اثار جرش تتلف وتهشم مئات القطع الأثرية لعمل تسوية لصبة اسمنتية داخل المدينة الأثرية - صور مواقف فايز الطراونة يذكرها الاردنيون جيدا .. ولا حاجة لسفسطة ومؤلفات التربية تفتح باب استقبال الطلبات للتعليم الإضافي - رابط التقديم الاحتلال يستدعي مدير دائرة الأوقاف في القدس عزام الخطيب
عـاجـل :

مجلس العاصمة: مشاريع ورقية.. والحكومة غير جادة بملف اللامركزية

الاردن 24 -  
انتقد مجلس محافظة العاصمة اليوم الخميس، تاخر وزار الصحة بطرح مشاريع المراكز الصحية المدرجة بموازنة ٢٠١٨، وتأخرها في طرح دراسات وتصاميم مشاريع المراكز الصحية المدرجة على موازنة ٢٠١٩.

كما انتقد اعضاء المجلس خلال جلستهم التي عقدت بفندق ريجنسي بالاس برئاسة رئيس المجلس المهندس احمد العبداللات، تباطؤ وزارة الأشغال بطرح وتنفيذ المشاريع المدرجة، جراء البيروقراطية المتبعة، وضعف خطوط التواصل بين الوزارات والمؤسسات الحكومية، وعدم جدية الحكومة بشكل عام في التعاطي مع ملف اللامركزية وتنفيذ المشاريع المدرجة بالموازنات.

واعتبر اعضاء المجلس ان الموازنات التي اقرت ورقية اكثر منها مالية، حال وزارة التربية التي تبين انها تنتظر استلام مبالغ القروض من البنكين الكويتي للتنمية والسعودي.

واستمع المجلس من رئيس اللجنة المالية تيسير الهوادي حول موازنة العاصمة ٢٠٢٠ والبالغة ٣٧مليونا و٥٠٠ الف دينار ، مؤكدا انه تم توزيعها وفق الية حساب اعتمدت توزيع ٣٠ ٪ بالتساوي على الالوية، و٣٠ ٪ توزع حسب نسبة السكان، و٢٥ للبطالة و ٥ ٪ حسب المساحة و ٥ ٪ للمشاريع التنموية في المنطقة و ٥ ٪ وفق نسب الفقر.

وقدم الهوادي موجزا عن المشاريع التي نفذت في النصف الأول من العام الحالي، ونسبة التنفيذ والمشاريع التي تم طرحها والمشاريع التيزما زالت قيد الطرح او الدراسة.

واقر المجلس جواز المناقلات المالية بين الالوية حسب الحاجة والضرورة للتسريع في الانجاز واستغلال اموال الموازنات بشكل أمثل في التنفيذ، كما كلف المجلس المكتب الدائم بضرورة متابعة الكتب المرسلة لرئاسة الوزراء بخصوص سعات الشوارع وتقيم الخدمات للمواطنين خارج التنظيم. وغيرها.

وفي بند ما يستجد من اعمال، تم تقديم مقترحات وتوصيات بتوجيه سؤال للمجلس التنفيذي للمحافظة، حول اسباب تأخر طرح المشاريع وخاصة وزارتي الصحة والاشغال، وطالبت بعدم ادراج اية مبالغ مالية للمشاريع المقدمة من الوزارات المتباطئة في تنفيذ المشاريع.