آخر المستجدات
تسعة وسبعون يوما على إغلاق الأبواب الرسمية في وجه المتعطلين عن العمل الامن: احالة الشخص الذي ظهر في الفيديو الخادش للحياء العام للقضاء بعد القبض عليه صفقة ولدت ميتة.. فلماذا الخجل يا صناع القرار؟! سائقو التكسي الأصفر يتحضرون للاعتصام الكبير أمام النقل صور- الاحتلال يغلق المسجد الأقصى والقدس القديمة الوطني لمجابهة صفقة القرن يطالب الحكومة بترجمة لاءات الملك.. ويدعو لمسيرة الجمعة هآرتس: "صفقة القرن" محكوم عليها بالفشل اصابات واعتقالات- مسيرات في الضفة تنديدا بصفقة القرن حزبيون لـ الاردن24: مواجهة صفقة القرن بالغاء أوسلو ووادي عربة.. وحلّ السلطة الفلسطينية الكهرباء: لا نعكس الفاقد على الفواتير.. وانخفاض الحرارة درجة يرفع الاستهلاك 4% الأوقاف تحذر من فرض واقع جديد على المقدسات الدينية بالقدس.. وتتحدث عن محاولات لتعطيل عملها العمل لـ الاردن24: لن نمدد فترة تصويب الأوضاع.. واعتبار غير المصرحين مطلوبين أمنيا الاونروا: الدعوة لإنهاء عملنا عبر "صفقة القرن" باطلة وخدماتنا مستمرة توق لـ الاردن24: طلبنا مبالغ اضافية لزيادة أعداد المستفيدين من المنح والقروض الجامعية المعلمين تحذر الخدمة المدنية من الالتفاف عليهم: سنكون حازمين مرشحان للرئاسة الأمريكية يعارضان إعلان ترامب رؤساء مجالس محافظات يهاجمون الحكومة ويستهجنون تهميشهم ألمانيا: الخطة الأمريكية تثير تساؤلات.. ولا سلام دائم إلا من خلال حلّ الدولتين المتفاوض عليه الاتحاد الأوروبي يعلق على اعلان ترامب.. ويؤكد التزامه بالتفاوض على أساس حل الدولتين البيت الأبيض ينشر النص الكامل لـ "صفقة القرن" - طالع
عـاجـل :

مجلس النواب يرفض رفع الحصانة عن النائبين صداح الحباشنة وغازي الهواملة

الاردن 24 -  
رفض مجلس النواب رفع الحصانة عن النائبين غازي الهواملة وصداح الحباشنة بالأغلبية، حيث وافق على تنسيب اللجنة القانونية برفع الحصانة عن النائبين الهواملة والحباشنة (51) نائبا من أصل (121) نائبا حضروا الجلسة.

وجرى التصويت على رفع الحصانة عن كلّ نائب بشكل منفصل.

وقبيل بدء التصويت على رفع الحصانة عن الهواملة، جرى نقاش موسّع حول القضية المتهم فيها الهواملة، حيث ذهب غالبية المتحدثين إلى رفض رفع الحصانة.

وفي مداخلته قبيل التصويت على رفع الحصانة عنه، قال النائب غازي الهواملة إنه كان يتمنى لو قامت هيئة النزاهة ومكافحة الفساد باشعار مجلس النواب بالتحقيق معه لدى بدء التحقيقات، مبيّنا أنه خضع لعدة جلسات تحقيق واستماع.

وانتقد الهواملة وجود نقص في الوثائق المرفقة مع ملفّ طلب رفع الحصانة عنه، مشددا على أن اتهامه بـ "غسيل الأموال" وبتهم تندرج تحت قانون منع الارهاب "هو ارهاب لمؤسسة البرلمان".

واستغرب النائب الهواملة أن يقوم رئيس هيئة الادعاء العام في هيئة مكافحة الفساد بسؤال زملائه المحامين أثناء البحث في القضية عن نشاطه الطلابي عام 1993 واعتقاله من قبل دائرة المخابرات العامة.

كما تساءل عن سبب عدم قيام المجلس بطلب وثائق تثبت اتهامه بـ "غسيل أموال"، ولماذا لم يتم ارفاق ما يثبت أنه تقدم بأي وثيقة لطلب جنسية. مشيرا في ذات السياق إلى أن "اللجنة القانونية لم تقم بالاستماع إلى افادته". 

كما استغرب الهواملة إلحاق الملف والطلب بجدول أعمال الجلسة في تمام  الساعة العاشرة من مساء السبت، رغم أن الجلسة مقرر عقدها الساعة العاشرة والنصف من صباح الأحد.

ومن جانبه، أكد نقيب المحامين الأسبق، النائب صالح العرموطي، أن هيئة مكافحة الفساد غير مختصة في هذه القضية، مشيرا إلى أن هيئة مكافحة الفساد قامت بمخالفة القانون.

واعتبر العرموطي ما جرى اغتيالا شخصيا للنائب الهواملة، مطالبا بالتحقيق فيما جرى من تسريب معلومات حول هذه القضية.

واستهجن النائب سليمان حويلة الزبن البحث وراء نشاط النائب غازي الهواملة في الجامعة عام 1993.

وطالب النائب خالد البكار اللجنة القانونية ببيان الأسباب الموجبة لرفع الحصانة عن النائب الهواملة.

وقال رئيس اللجنة القانونية عبدالمنعم العودات إنه وفي حال عدم رفع الحصانة عن النائب اليوم، فإنه سيخضع للمحاكمة بعد نهاية عمر الدورة، مشيرا إلى أن الاستمرار في اجراءات التحقيق لن يؤثر على عمل النائب.

ولفت النائب يوسف الجراح إلى أن التهمة المتعلقة بالنائب الهواملة لا علاقة لها بالمال العام.

وأكد رئيس كتلة الاصلاح النيابية، الدكتور عبدالله العكايلة، أن أي كلام باتجاه رفع الحصانة عن النائب هو تعطيل لعمله، مشيرا إلى أن رفع الحصانة عن النائب ضرب لهيبة النائب والمجلس.

ورأى العكايلة أن "التهم التي سمعناها بخصوص النائب الهواملة خيالية سرابية".

وأشار عضو اللجنة القانونية، الدكتور مصلح الطراونة، إلى أنه سجّل مخالفة على قرار اللجنة القانونية.

وأكد النائب وائل رزوق أن رئيس اللجنة القانونية لم يقم بتزويد المجلس بتفاصيل القضية المتهم فيها النائب الهواملة.