آخر المستجدات
الخدمة المدنية يعلن المرشحين للالتحاق بالدبلوم المهني تمهيدا للتعيين بوظيفة معلم - اسماء الوحدة الشعبية يطالب الحكومة باعلان مقاطعة مؤتمر البحرين.. ويدعو للمشاركة بمسيرة الجمعة التربية لـ الاردن24: اعتماد 15 علامة في سؤال الفيزياء الرابع لخطوات الحل ربابعة: لن نسمح بفتح مهنة التمريض أمام الفلبينيات رئيس الوزراء يطلب من الوزراء إرسال القوانين المستعجلة تمهيدا لدورة استثنائية المصري ل الاردن 24 : لانية للاستغناء عن موظفين اثناء دمج البلديات ومجالس المحافظات التربية تدعو 509 مرشحين لاستكمال اجراءات التعيين بوظيفة معلم - اسماء زواتي: 12 الف اسرة تستفيد من مشروع أنظمة الخلايا الشمسية خلال عام 2019 الأردن يطلب قرضا بـ500 مليون يورو 1.525 مليار دولار منح أميركية للأردن في 2020 دفن محمد مرسي بعد صلاة الفجر شرقي القاهرة ووسط تشديدات أمنية القنصلية الأردنية في اسطنبول لا تتحدث العربية ومطالبات بقنصلية تقدّم كافة الخدمات.. والخارجية ترد محامي محمد مرسي يكشف اخر كلماته: بلادي وإن جارت علي عزيزة.. ولدي أسرار لن أبوح بها حرصا وأنا لا أرى منع مواطنين من الوصول الى الوطني لحقوق الانسان.. واعتصام على الخامس للافراج عن المعتقلين - صور أردوغان ينعى محمد مرسي ويصفه بالشهيد.. والداخلية المصرية تستنفر وفاة الرئيس المصري الأسبق محمد مرسي أثناء محاكمته القطاع الزراعي يطلب لقاء عاجلا مع الرزاز: بعد عام من تشكيل الحكومة أوضاعنا أكثر سوءا بينهم وزير سابق وأشخاص يتقاضون 8000 دينار.. ضبط أكثر من 100 متقاعد برواتب مرتفعة مخالفون للقانون ترفيعات واحالات على التقاعد في عدة وزارات ومؤسسات حكومية - اسماء جدل حول تعيين الأيوبي وعبدالخالق في مجلس الأعيان.. ودستوريون: السيرة الذاتية هي الفيصل
عـاجـل :

ماذا يجري في شويكة وبيت ليد بطولكرم؟

الاردن 24 -  
صفا
تدور عملية عسكرية واسعة لقوات الاحتلال الإسرائيلي في ضاحية شويكة شمالي طولكرم وبيت ليد شرقي المدينة منذ عملية "بركان" الأحد الماضي، والتي قتل فيها المُطارد أشرف نعالوة مستوطنين إسرائيليين بعملية إطلاق نار.

وعلى الرغم من أن استهداف ضاحية شويكة متوقعًا لأنها مسقط رأس المطارد "نعالوة" ومكان سكنه، إلا أن التركيز على بلدة بيت ليد يطرح أسئلة أخرى حول سر التفتيش المكثف للبلدة، وإن كان يستند إلى معلومات استخبارية.

لم يعد أهالي شويكة ينامون في الأيام الأخيرة، هكذا يعبر خالد مهداوي، الذي يقع منزله في منطقة قريبة من منزل والد "نعالوة" في حارة القطانين في شويكة، قائلًا إن: "الوضع لا يطاق بكل ما تحمله الكلمة من معنى بسبب اقتحام المنازل وتفتيشها بشكل مباغت على مدار اليوم".

ويشير في حديثه لوكالة "صفا" إلى حالة عدم استقرار يعيشها أكثر من عشرة آلاف مواطن في الضاحية، هدفها عقاب جماعي وضغط على المواطنين.

أما وليد نعالوة والد المطارد أشرف فيكشف لوكالة "صفا" عن تهديدات تتلقاها العائلة من قوات الاحتلال على مدار اليوم، بالإضافة إلى اعتقال أفرادها، ثم الإفراج عنهم، وإعادة اعتقالهم مرة أخرى.

ويرى "نعالوة" أن لجوء قوات الاحتلال لاعتقال بناته وزوجته "يدل على أزمته في التعامل مع الملف"، متسائلًا عن معنى اعتقال ابنتيه هنادي وفيروز من بين أطفالهما الصغار بشكل متكرر وكذلك سندس وأمجد وزوجته.

"من بيت لبيت"

ما يجري في بيت ليد شرق طولكرم منذ الأحد الماضي ملفت للانتباه، إذ أصبحت البلدة تحت عين قوات الاحتلال التي ما إن تخرج منها حتى تعود إليها.

وبحسب ما يقوله المواطن ربيع راشد لوكالة "صفا"، والذي تعرض منزله للاقتحام والتفتيش؛ فإنه لم يبق بيت لم تقتحمه قوات الاحتلال، وهي تنتقل من منزل إلى منزل لتفتيشه، وتُحقق مع ساكنيه عن المُطارد أشرف.

وأبلغت قوات الاحتلال الأهالي أنها في عملية أمنية خاصة لحين اعتقال أو تصفية أشرف. يبدو ذلك مفهومًا في شويكة، لكن في بيت ليد تكثر التكهنات حول أسباب إصرار قوات الاحتلال على الحديث عن وجود المطارد في البلدة.

ويقول المواطن عبد الله الدريدي من بيت ليد لوكالة "صفا" إن: "كل شيء تم تفتيشه حتى الشجر والحجر، المنازل والمؤسسات، قاعات الأفراح".

أما رئيس بلدية بيت ليد هشام دروبي فيوضح في حديثه لوكالة "صفا" أن قوات الاحتلال تفرض حصارًا على بلدته، وتضع حواجز عسكرية على جميع مداخلها، وتنصب نقاط مراقبة، وتفتش البلدة بشكل شامل.

وتُعيد عملية الاحتلال في شويكة وبيت ليد إلى الأذهان ما جرى قبل أشهر في منطقة غربي جنين خلال ملاحقة الشهيد أحمد جرار، في مشهد يعبر عن أزمة الاحتلال من ظاهرة "المُطارد" في الضفة الغربية.