آخر المستجدات
تسجيل 30 اصابة بالايدز العام الحالي: مصابون نقلوا المرض لأزواجهم وأبنائهم.. وحالتان زراعة كلى في الهند تواصل اعتصام المعطلين عن العمل في الكرك.. واستمرار توقيف الشاب الصرايرة استطلاعات "استراتيجيّة" مبتورة.. لعبة الهروب من شيطان التفاصيل الرمثا: مهلة محددة للبحارة قبل بيع مركباتهم بالمزاد العلني.. وتلويح بالعودة إلى التصعيد مصدرو الخضار ينتقدون أساليب التفتيش عن العمالة الوافدة.. ويلوّحون بالتصعيد العمل تعلن تمديد فترة توفيق وقوننة اوضاع العمالة الوافدة حتى نهاية العام الارصاد الجوية تحذر من خطر سرعة الرياح الليلة احالات على التقاعد في الوزارات والمؤسسات الحكومية - اسماء ارادة ملكية بالموافقة على نظام التعيين على الوظائف القيادية - نصّ النظام اعلان الغاء ودمج هيئات مستقلة.. وقرارات اقتصادية هامة الاثنين الملك يؤكد أهمية دور العشائر في بناء الوطن.. ويقول إن الأولوية هي للتخفيف على المواطن مستوردو موز يحتجون أمام النواب على وقف الاستيراد.. والوزارة: واجبنا حماية المزارعين - صور موقف في إحدى مدارس عمان يثير الجدل.. ومدير تربية وادي السير يوضّح الامن يفتح تحقيقا بادعاء مواطن تعرضه للضرب من قبل دورية شرطة النواب يرفض السماح بمبادلة الأراضي الحرجية: يفتح باب الفساد الحكومة لم تفتح أي نقاش حول تعديل قانون الانتخاب.. ولا تصوّر لشكل التعديلات ما بين وزراء السلطة ووزراء الصدفة زادت علينا الكلفة غيشان مطالبا باعلان نسب الفقر: ضريبة المبيعات أكلت الأخضر واليابس وزير الداخلية: منح تأشيرات دخول للجنسيات المقيدة من خلال البعثات الدبلوماسية العراق.. تعطيل دوائر حكومية بـ3 محافظات وإغلاق معبر مع إيران

لم ينجح أحد

أحمد حسن الزعبي
كنا نرتعد خوفاً من أستاذ الجامعة الذي يعلق على باب مكتبه نتائج الامتحان بكل ثقة وقد كتب بخط يده وبشكل قطري «لم ينجح احد»... هذا الفزع كان يصيب ثلاثين او اربعين او خمسين طالباً في الشعبة، وكنا نحاول ما استطعنا ان نتجّنب تعليق مشتقة الاسم على الباب اما من خلال الاجتهاد المضاعف، او أخذ المساق البديل، او تغيير التخصص برمته...هذا على مستوى مادة في تخصص..فما بالكم ان توضع عبارة «لم ينجح أحد» على أبواب مئات المدارس في المملكة ..
**
المؤسف ان الخبر مرّ مرور الكرام..كخبر انقلاب بكم على طريق رحابا، أو مكافحة بلدية عين الباشا لظاهرة الكلاب الضالة ، او خبر تسمم عائلة بوجبة شاورما...ولم يلتفت اليه حتى خبراء التعليم «وحشريو» التطوير الذين يقفزون على الطاولات ليترأسون الاجتماعات محتلين مساحات ليست مساحاتهم ومجالات ليست مجالاتهم ... معتقدين ان «التربية والتعليم» جزء من الــ «show» والإكسسوار الذي يمكن ان يعلق على الصدر او الخصر ، مع أن أجيالا كاملة مسؤولية تجهيلها وضعف تحصيلها هي في رقاب كل من «تنطّح» الى هذه المسؤولية..

عندما نقول ان 338 مدرسة حكومية في المملكة لم ينجح منها أحد ، رغم ان الاسئلة من المنهاج والطلاب هم الطلاب، فمستوى الذكاء في عمان الغربية ليس بأفضل من مستوى الذكاء في عمراوة ، اذاً لماذا فشلت اكثر من 79 مدرسة في محافظة المفرق وحدها ان تنجّح طالباً واحداً؟؟...عندما نعرف ان بعض المدارس لم يعين بها معلم رياضيات طوال السنة لن نستغرب، وعندما نعرف ان معلم التربية الاسلامية كان يدرس مادة الانجليزي في احدى المدارس لن نستغرب، وعندما نعرف ان صفوف التوجيهي في المناطق النائية كانت فارغة منذ بداية العام الدراسي من الطلاب لغياب الانضباط..لن نستغرب....جميعنا نتحمل مسؤولية فشل مئات المدارس...التربية ونقابة المعلمين والطلاب والأهالي وبعض الذين «يطبطبون» على الخطأ ولا يفضحونه...»لم ينجح أحد» عبارة معيبة وخجلة ووصمة عار في حقنا جميعاً...

من جانب آخر لماذا يحرم ابن الرمثا وابن الكورة وابن المفرق وابن الشونة وابن الثنية...أن يحظى بنفس الرعاية والاهتمام و«الترطيل» الذي يحظى به ابن العاصمة، عمان ليست الأردن ولا نقبل ان تكون...من حق مدارس «الحمراء» و»الخناصري» و»دير الليات» و»عي» العظيمة.. ان يتمتعوا بمزايا مدارس عمان الغربية او بنصفها ونحن قابلون..
***
«لم ينجح أحد» عبارة قاسية فعلاً..لكن ليت هناك توجيهي لبعض «النواب» والسياسيين علنا نرى اردنا نظيفا من الفساد وكفؤا وواثقا وناجحا في المستقبل...
طلاب التوجيهي لكم الله...