آخر المستجدات
القرارعة لـ الاردن24: نرفض الزيادة الأخيرة على رواتب المتقاعدين.. واعتصام أمام الضمان الاثنين الطفايلة في مسيرة وسط البلد: تحية لأبناء بني حسن.. ولتسقط اتفاقية الغاز جابر يوضح حول اجراءات الصحة لمواجهة "كورونا".. وفحص القادمين عبر جميع المعابر الملك: موقفنا معروف.. (كلا) واضحة جدا للجميع سلامة يكتب: صفقة القرن.. الحقيقة الكاملة الصين تعلن تحقيق أول نجاح في علاج مرضى فيروس كورونا خبراء يضعون النقاط على حروف لغز الطاقة ويكشفون أسرار فاتورة الكهرباء شجّ رأس طبيب وجرح وجهه (10) غرز في اربد لرفضه كتابة أمر تحويل! السلطة الفلسطينية تهدد بالانسحاب من اتفاقية أوسلو حال الإعلان عن صفقة القرن قواعد الإشتباك التي تفرضها صفقة القرن على الدولة الأردنيّة اعتقال الناشطين الغويري والمشاقبة.. وتوقيف الخلايلة بتهمة "تحقير مؤسسات الدولة"! صحيفة عبرية تنشر تفاصيل جديدة حول صفقة القرن: عاصمة فلسطين في شعفاط طلبة يعتصمون أمام التعليم العالي احتجاجا على المنح والقروض - صور الأردن أخيرا، "لا مع سيدي بخير ولا مع ستيّ بسلامّه" رغم الشكاوى الكثيرة من ارتفاع الفواتير.. الطاقة تنفي أي زيادة على أسعار الكهرباء! الضمان يعلن تفاصيل زيادات رواتب المتقاعدين.. ويؤكد شمول الورثة صداح الحباشنة يسأل عن راكان الخضير: ضباط كُثر ذهبوا ضحية له فواتير شركة الكهرباء الأردنية المجحفة والظالمة اجتماع حراك بني حسن: مطالبات بالافراج عن المعتقلين.. ولجنة لمتابعة أوضاعهم - صور التخليص على 32 ألف مركبة في حرة الزرقاء العام الحالي
عـاجـل :

لأنه يشبه هتلر

أحمد حسن الزعبي
أن تشبه أحداً من المشاهير المحبوبين فإن ذلك قد يكسبك تميّزاً وقبولاً بين الناس ورغبة منهم في التقرّب منك؛ صورة من هنا ،تعارف من هناك، ابتسامة عبارة «للمولات» الخ..لكن ان تشبه أحداً من المشاهير الذين يثور حولهم الجدل دائماً بين محبِّ وكاره...فإنك قد تخسر حياتك لا سمح الله أو تفقد «عينك» على الأقل..
هذا ما حصل مع القط البريطاني «باز» عندما قام مجهولون بركله وتعذيبه ورميه في حاوية القمامة فقط لأنه يشبه الزعيم الألماني «هتلر»..قد يستغرب البعض القصة برمّتها، وأنا مثلكم استغربتها في بداية الأمر عندما كنت أتصفح الأخبار كالعادة وقد مررت على العنوان سريعاً...ثم عدت بــ»السكرول» لأعيد التأكيد على ما قرأت لأجد ان الواقعة حدثت فعلاً حسبما ذكرتها صحيفة الــ»ديلي ميرور»..حيث تعرّض قط يبلغ من العمر سبع سنوات الى التعذيب والركل وفقدانه عينه اليسرى ، انتقاماً منه على سياسة هتلر التي بالتأكيد لم يشارك فيها..فلم يكن يشغل «القطّ» منصب وزير دفاع ولا وزير خارجية ولا قائد القوة البرية آنذاك حتى يعامل بالسّحل و»الشقط» والرمي في مزبلة التاريخ...
ذنبه الوحيد- حسبما شاهدت صوره المرفقة بالخبر- انه يتقاطع ببعض ملامح الزعيم الراحل «ادولف هتلر»..فعلى ناصيته وبرٌ أسود ناعم يميل مفرقها الى الجانب الأيسر قليلاً..وعلامة مربعة سوداء تحت أنفه مباشرة تشبه شارب الزعيم النازي الشهير..وعين خضراء واحدة لكنها حادة تجعله يشبهه بعض الشيء ..لكن هذا لا يعني أن يتحمّل «هرّ على باب الله» وزر الحزب النازي ومحاكمته التاريخية و نتائج الحرب العالمية الثانية وكل ما جرى من «هوايل» من النصف السفلي من القرن المنصرم فقط لأنه يشبه «مستر أدولف»!!..
التفسير الوحيد للتشابه الكبير بين صورة القط وصورة الزعيم، ان الوالدة اقصد «الست قطة» كانت تتفرّج على فيلم «وثائقي» عن معركة «ستالينجراد» ولمحت أخونا يخطب ويهزّ الميكرفونات فأعجبت بشخصيته في ظل عالم مهزوز خائف مغرق بالتبعية «فتوّحمت» عليه من غير قصد وتمنّت ان يرزقها الله بقطّ له نفس المواصفات..فشرّف حبيبنا «باز» وعينه «بازّه»!!!.

ما علينا ، ما جرى من الأشخاص المجهولين من اعتداء على القط تصرّف همجي وغير مقبول على الإطلاق..فلو كل شخص انتقم من كائن حي يشبه بصفاته «شخص سياسي» لا يحبّه...لقضينا على الأرانب منذ زمن طويل!.


(الرأي)