آخر المستجدات
الخدمة المدنية يوضح مراحل عودة الموظفين إلى العمل محافظ العقبة يقرر اعادة توقيف الناشط صبر العضايلة إحالة قضيّة ثانية لتسريب وثائق إلى الجرائم الإلكترونيّة الزوايدة ينتقد التوسع في التوقيف بموجب قانون الجرائم الالكترونية الحكومة تحدد آلية الحظر يوم الجمعة.. وتعلن تسجيل اصابتين بالكورونا في الأردن الاعتقال السياسي بذريعة الكورونا السياحة تعمم بمنع الأراجيل والساونا والمسابح والحفلات في المنشآت الفندقية سن التدريس في الجامعات… قراءة مختلفة للمبررات هل يحتاج الرزاز إلى حجر الفلاسفة لحل طلاسم الواقع وكشف شيفرة التردي الاقتصادي العموش: إنتهاء العمل في الطريق الصحراوي بعد شهرين نصار يؤكد إخلاء سبيل الناشط صبر العضايلة.. والمشتكي غير معروف الخشمان يوضح حول تخريج مصابي الكورونا في مستشفى حمزة: ملتزمون بالبروتوكول المعتمد “هيئة الاتصالات” تُعلّق على ارتفاع أسعار بطاقات الشحن التربية لـ الاردن24: نجري تقييما لعملية التعليم عن بُعد.. ولن يكون بديلا عن التعليم المباشر اعتقال النائب السابق أحمد عويدي العبادي.. ونجله يحمّل الحكومة مسؤولية سلامته ذبحتونا تطالب التربية بإلغاء اعتماد الماسح الضوئي في امتحانات التوجيهي الاشغال: تحويلات ضمن مشروع الباص السريع بين مدينتي عمان والزرقاء العمل: عدم تجديد عقود العاملين “باطل” حسب البلاغ الأخير المعلمين لـ الاردن24: مدارس خاصة استغلت بلاغ الرزاز لانهاء خدمات معلميها الجغبير لـ الاردن24: عدد مصانع الكمامات والمعقمات تضاعف خلال 3 أشهر

كيف تكون يابانياً؟

أحمد حسن الزعبي
اقتربوا ..الجو ماطر..وفي أجواء البرد..تحلو الحكايات : تقول الحكاية ان شاباً يابانياً يدعى تاكيو اوساهيرا ذهب الى جامعة هامبروغ الألمانية هو ومجموعة من الطلبة اليابانيين بغية الدراسة ،كان حلمه ان يصنّع محرّكاً ميكانيكاً يكتب عليه صنع في اليابان ، فدخل الى كلية الهندسة الميكانيكية عن رغبة وحب شديدين ، وبذل قصارى جهده في الدراسة والمتابعة والتحليل ، كان مدرسوه يقولون له ان نجاحك الحقيقي أن تحصل على شهادة الدكتوراة في الهندسة ، لكنه كان يؤمن ان نجاحه الحقيقي ان ينجح في تصنيع محرك بعقل ويد ومواد يابانية..
ذات يوم حضر معرضاَ لبيع المحركات الايطالية ،فاشترى محرّكاً صغيراً بكل ما يملك من نقود،وأخذه إلى غرفته المتواضعة وهناك بدأ بفك المحرك وتسجيل مكان كل قطعها ورسمها..وبعد ان انهى فكّ المحرّك بالكامل أعاد تجميعه، عملية تجميع المحرك أخذت منه ثلاثة أيام متواصلة كان يأكل وجبة واحدة يومياً ولا ينام أكثر من ثلاث ساعات وفي اليوم الثالث استطاع تجميع قطع المحرك وإعادة تشغيله فاشتغل كما كان عليه ففرح فرحة عظيمة لقد قطع نصف الطريق..اتصل بأستاذه ليبشّره فردّ عليه الأستاذ ببرود أنك لم تفعل شيئاً..النجاح الحقيقي ان تصلح محرّكا معطوبا ، وبالفعل أعطاه في اليوم التالي محركاً لا يعمل ..فاشتغل عليه عدة ايام فكّ أجزاءه من جديد وبحث عن القطعة المعطّلة ثم أخذها وذهب بها الى معامل الصهر والسكب قام بتصنيع قطعة مشابهة وبعد عشرة ايام من التركيب والجهد اشتغل المحرّك المعطّل وعاد صوته الحقيقي ليدور من جديد..سعد جداً لنجاحه واعتقد انه قطع ثلثي الطريق .
بعد عودته الى اليابان تلقى رسالة تقدير من إمبراطور اليابان وقد طالب الأخير مقابلته، الاّ ان تاكيو اعتذر قائلا لا استحق كل ذلك التقدير، أنا لم انجح بعد... فأمضى تسع سنوات أخرى غير سنوات دراسته وهو يتنقل من مصنع الى مصنع ومن فكرة الى فكرة في بلده الى ان صنع عشرة محركات بعقل ويد ومواد يابانية فحملها الى قصر الامبراطور وقال له : الان نجحت..الآن نجح تاكيو اوساهيرا..وبعد هذا الانجاز وبعد ان حقق الحلم بعد 18 عاماً استطاع تاكيو اوساهيرا ان ينام 10 ساعات متواصلة...ومنذ ذلك الحين والموظف والعامل الياباني واقتداء بـ»تاكيو اوساهيرا» صاروا يعملون 9 ساعات يومياً ، 8 لنفسه ولأولاده وساعة اضافية لليابان...
طبعاً روى «ابو عرب» هذه الحكاية لأولاده بعد ان استطاع ان يزوّر اجازة مرضية في ذلك اليوم ليبقى في البيت وبالتالي الحصول على ثلاثية النوم المبجّل «خميس..جمعة ..سبت»..


(الرأي)
 
Developed By : VERTEX Technologies