آخر المستجدات
جمع عينات لمخالطي حلاق في إربد بعد إصابة زوجته بالكورونا دياب يدعو لانتخابات نيابية مبكرة لانتشال لبنان من الأزمة قتيل وعشرات الإصابات.. مواجهات ساخنة واقتحام مقار حكومية في بيروت - تحديث انفجار بيروت: لماذا تهبّ "الأم الحنون" فرنسا لنجدة لبنان؟ تسجيل أربعة إصابات محلية جديدة بفيروس كورونا الضمان: تمديد المهلة أمام الأردنيين الراغبين بالاشتراك الاختياري التكميلي الحموي الأردن 24: طلبنا من المخابز تزويدنا بأسماء أصحابها والعاملين لديها للتأكد من حصولهم على تصاريح العضايلة: اكتشاف حالات إصابة محليّة يتطلب الالتزام والتشدّد في تطبيق أمر الدفاع 11 راصد: 48% من النواب راضون عن أداء المجلس الناصر للأردن24: قرارات الإحالة على التقاعد المبكر تحددت بمن بلغت اشتراكاتهم 360 اشتراكا العضايلة ينفي صحة الأنباء المتداولة حول إلزام أفراد الأسرة الواحدة بارتداء الكمامات في المركبات الماراثون الانتخابي في ظل غياب العمل الحزبي والبرامج النعيمي للأردن24: نتائج التوجيهي لم تظهر بعد ونرجح وجود علامات مرتفعة وكاملة الشريف يحذر من انهيار القطاع الزراعي "ممرضة بيروت الشجاعة" تروي تفاصيل إنقاذها للأطفال الرضع تنقلات خارجية في "التربية" (اسماء) المشاركة بالانتخابات النيابيّة.. مؤشر حاسم وغاية بحد ذاتها! اعلان تفاصيل المرحلة الخامسة من اعادة الأردنيين في الخارج.. ودعوة المسجلين سابقا لتجديد طلباتهم المستقلة للانتخاب لـ الاردن24: عرض جداول الناخبين قبل 14 آب العقرباوي يحذّر من تكرار حالات التسمم: هناك نحو 3500 مشغل شاورما.. جزء كبير منها غير مرخص

كورونا والفقراء الجدد

فارس الحباشنة
كورونا وتفشيها، وما ترتب من تداعيات لحظر تجوال وإغلاق قسري أتى بعد أزمة خانقة وعسيرة يواجهها الاقتصاد الأردني، وتكييف عسير يواجه قطاعات اقتصادية كثيرة.

الحجز المنزلي وحظر التجوال له تبعات كارثية على عمال المياومة والمهن والأعمال الحرة، وشريحة واسعة من الأردنيين ليس لديهم مداخيل ثابتة.

تلك الشريحة بحاجة الى تدخل رسمي طارئ لحمايتها اجتماعيا واقتصاديا، وتأمين سبل صمودهم المالي والمعيشي، ولتفادي انهيار اجتماعي واقتصادي.

هل هناك أي خطة بخصوص هذه الشريحة التي فقدت مداخليها من حوالي أسبوعين، وكانوا قبل كورونا رهائن لازمة اقتصادية خانقة، ومداخيلهم تتآكل بسبب التضخم والضرائب وارتفاع الأسعار؟.

توجيه دعم مالي عاجل. ووضع خطة طارئة تستهدف الشرائح الأكثر ضررا من كورونا، ومع وضع ضوابط أولية تستثني من يملكون عقارا وسيارات شخصية ومداخيل أخرى.

سوق العمل الاردني يقدر بـ 2.5 مليون عامل. 70 ٪ موظفو قطاع حكومي وخاص، بمعنى ان حوالي نصف مليون أردني فقدوا مداخليهم الشهرية.

معدل ومؤشر الفقر بلا شك سيرتفع، ويقفز الفقراء من مليون فقير في الأردن الى مليونين واكثر.علما بان اقل من 1 بالمئة بالأردن يملكون أكثر من 75 بالمئة من الثروات الأردنية.

الحكومة يمكن ان تقترض المبلغ المطلوب لدعم الفقراء الجدد من بنوك أردنية او فرض ضريبة استثنائية ١ بالمئة على الودائع المليونية في البنوك، وان تؤمن أزود من مئتي مليون دينار.

الدعم المالي يبقى أفضل من توزيع المساعدات العينية والسلع والمواد الاستهلاكية والحصص الغذائية، فهناك صعوبة لوجستية في تأمين المساعدات وتوزيعها، وإضافة الى الكلفة المرتفعة الى التوزيع، وما قد يترتب من عثرات وأخطاء، وظهور سوق سوداء، وغيرها.الدستور

 
Developed By : VERTEX Technologies