آخر المستجدات
رئيس النيابة العامة يقرر احالة نفسه على التقاعد - وثيقة باسل العكور يكتب عن ممتهني وأد الحلم واغتيال الفرصة اعتصام حاشد لسائقين مع اوبر وكريم امام هيئة النقل - صور أمن الدولة ترد جميع طعون الدفاع في قضية الدخان الأوقاف تعيد فتح المراكز القرآنية مع الالتزام بالإجراءات الوقائية المحكمة الادارية تؤكد بطلان انتخابات نادي الوحدات الرزاز: لا تساهل بشأن التهرب الضريبي.. وعمليات التفتيش لا تعني الإدانة الشريف لـ الاردن24: سياسات وزارة العمل سترفع أسعار الخضار والفواكه.. ومطالبنا واضحة العضايلة: فتح المطارات قد لا يكون بداية الشهر القادم الحكومة: لم نبحث رفع الحظر بعد الـ(12) ليلا.. ولا اعادة فتح لبيوت العزاء وصالات الأفراح الكيلاني لـ الاردن24: النقابات سلمت ملفّ انتخاباتها لرئيس مجلس النقباء.. وملزمون بأي قرار آلاف الإسرائيليين يحتجون مطالبين نتنياهو بالاستقالة تحذير هام من دائرة الأرصاد الجوية - تفاصيل انتقال كورونا من الأسطح.. دراسة جديدة تثير جدلا نداء الصرايرة للمقتدرين.. دعوة متجددة لدعم صندوق همة وطن القبض على شخص سلب مبلغاً مالياً من داخل صيدلية تحت التهديد عاملون مع اوبر وكريم يعتصمون ويغلقون تطبيقاتهم.. ويطالبون النقل بالتدخل - صور الضريبة تنفي اعادة فرض ضريبة مبيعات على الكمامات والمعقمات أصحاب صالات الأفراح يلوّحون بالعودة إلى الشارع.. ويطالبون الحكومة بتحمّل خسائر القطاع النعيمي لـ الاردن24: تسجيل الطلبة في المدارس سيبقى مستمرا.. ونراعي أوضاع المغتربين
عـاجـل :

كلام اوباما

أحمد حسن الزعبي
ظلت الغلبة للكذب «المدهّن» على حساب «الصدق»الناشف لفترة طويلة من الزمن ، فالمثل الشعبي الذي يقول: «كذب مدهّن..أحسن من صدق ناشف»..كان خير من يسوّق للكلام المعسول على حساب الصراحة المطلقة..لكن يبدو انه حتى «الكذب المدهّن» لم يعد مجدياً في كثير من الحالات...
السيدة ماك كيمي..والدة احد الجنود الذي شاركوا في احتلال العراق- أصيب ابنها أثناء محاولته إنقاذ زميليه وإخراجهما من سيارتهما المحترقة- ظل يعاني لوقت طويل من حروق في الوجه والجسم وساقه مهددة بالبتر إن لم يتلق العلاج الملائم...السيدة ماك بعثت برسالة قبل ست سنوات إلى الرئيس اوباما تشرح فيها حالة ولدها المصاب وتذكّره انه أحد جنود الولايات المتّحدة ويجب على حكومة اوباما أن تتكفل بعلاجه،فتلقّت ردّاً فوريا من الرئيس من خلال رسالة كتبها بخط يده واعداً إياها أن يفعل ما بوسعه هو وميشيل لدعم عائلة ابنها..لكن الحبر المخطوط على الورق لم يمش على ارض الواقع كما يحدث في كثير من الأحيان..فاضطرت ام الجندي لعرض رسالة الرئيس اوباما المخطوطة بيده في المزاد العلني المخصص للوثائق والتحف التاريخية حيث قدرت إدارة المزاد سعرها بين 3 الآف إلى 4 الاف دولار...وهو الوزن المادي للوعد غير المنفّذ لرئيس الدولة...
أنا أعتقد ان هذه السيدة محظوظة للغاية لأن كلام الرئيس استطاع ان يباع بثلاثة الاف دولار ، هناك بعض الوعود لمسؤولين عرب لا تساوي ثمن الحبر الذي كتبت به، ولو وضعت في مزاد علني لدفّعوك غرامة لإضاعة وقت المزايدين على كلام فارغ لا يسمن ولا يغني من جوع...قبل سبعين عاماً وعدوا شعوبهم بإعادة فلسطين المغتصبة في ال48 فضاعت الضفة الغربية في الــ67 ،وعدوا السمك بوجبات دسمة من الجنود الصهاينة فمات السمك جوعاً ، وعدوهم بالتنمية فتخلّفوا ، بالتقدم فتراجعوا ، بالديمقراطية فانسجنوا وشردوا وأبيدوا، وعدوهم بحرية التعبير فانخرسوا، بالرخاء فأقتروا، بالطفرة الاقتصادية ، فافتقروا...هناك اكثر من 350 مليون عربي تلقّوا وعوداً ما لم يتلقاه وجه معارض من صفعات تحت التحقيق!!...
ترى كم يساوي الوزن المادي للوعود غير المنفذة للمسؤولين العرب؟...
للأسف لا يوجد لكلامهم أي وحدة قياس يقاس فيه ..سوى وحدة الدم!..
الراي
 
Developed By : VERTEX Technologies