آخر المستجدات
الاردن ينتقد قانون (10) السوري ويعتبره مخالفا للقانون الدولي والانساني وفد اقتصادي سوري يزور المملكة بعد العيد.. وآمال باعادة فتح الحدود سبعة أوراق ملكية تدعو الاردنيين للتعبير عن ارائهم.. والحكومة تقص ألسنتهم معتصمو السلط : حادثة انفجار الصوامع أكبر دليل على فشل الحكومة الحكومة تعيد النظر بـ‘‘السقوف السعرية للدواجن‘‘ بعد رمضان اتفاقية الغاز نتيجة للضغوطات الامريكية.. والاردن يجهز بئر غاز جديد في الريشة شقيق الناجي الوحيد في انفجار الصوامع : لم يتواصل معنا أي مسؤول .. ولن نسكت على حقه الكباريتي :مازلنا تحت تأثير المنخفض الاقتصادي والبطالة في أعلى مستوايتها تفاصيل وسيناريوهات صفقة بيع أسهم الفوسفات للشركة الهندية المحتملة - وثيقة سفير أميركا في إسرائيل يعلق بعد جدل صورة القدس المزورة ماذا لو لم يكن قتلى حادث العقبة من الفقراء؟ الاردن يؤكد ضرورة البدء بتحقيق فوري في مجزرة غزة.. ويحذر من محاولات فرض الأمر الواقع عبدالكريم الكباريتي:لا احنا قادرين نجيب استثمار اجنبي ولا قادرين نوطن الاستثمار الوطني - فيديو اقتصاديون ل الاردن ٢٤: صندوق النقد معني باضعاف قدرة الاردن على الوفاء بالتزاماته النائب الرقب: تعديلات الجرائم الالكترونية ستحول الاردن الى دولة بوليسية وسجن كبير عطلة عيد الفطر يومان فقط ! قانون ضريبة الدخل.. وديموغوجيا الملقي ؟! الهواملة لـ الاردن٢٤: وعود بمناصب حكومية للنواب لتمرير قانون الضريبة ! MBC دورة رمضانية ..فواصل ساذجة واعلانات يتخللها مسلسلات لا تحترم حرمة الشهر الحكومة تعتبر بطاقات الشحن الخلوية سلعا "كمالية" .. وطهبوب :ثبتوا الأسعار
عـاجـل :

فيديو وصور - عبث وتخريب وبوابات الكترونية في الاقصى

الاردن 24 -  
تواصل سلطات الاحتلال فرض سيطرتها على المسجد الأقصى المبارك، رغم إعادة فتح بعض أبوابه والسماح للمسلمين بالدخول إليه، حيث نصبت بوابات إلكترونية على ثلاثة من أبواب المسجد وتواصل إغلاق الأبواب الأخرى.

فتح 3 بوابات

وذكر تقرير أعدته وكالة معا الاخبارية، أن قوات الاحتلال أعادت فتح باب الأسباط وباب المجلس قبل موعد الظهر بعدة دقائق، بعد تركيب وتشغيل البوابات الإلكترونية، حيث نصبت 5 بوابات في ساحة باب الأسباط – أحد أبواب المسجد- وبوابتين عند باب المجلس، وبعد الظهر فتحت باب السلسلة بعد وضع بوابتين إلكترونيتين عليه.

تخريب وتفتيش

أما المسجد الأقصى وفي جولة ميدانية بداخله قامت بها مراسلة معا، فقد قامت سلطات الاحتلال بعمليات تفتيش واسعة في كافة المساجد والغرف (المكاتب، القبة النحوية، المتحف الإسلامي، دائرة المخطوطات، العيادات، الآبار، قنوات المياه وغيرها) وتبين ان الاحتلال كسّر وخلع أقفال الخزائن والأدراج مستخدما أدوات خاصة.

ولا يزال المسجد الأقصى خال من المسلمين، حيث رفض العشرات الدخول اليه عبر البوابات الالكترونية وأكدوا على حقهم بالدخول اليه دون تفتيش، وأدى العشرات منهم صلاة الظهر والعصر في ساحات باب الأسباط، وعند عصر اليوم منع الاحتلال دخول جنازة الى المسجد وحاول الاعتداء على المشيعين الذين اضطروا أن يؤدوا الصلاة عليه في ساحة باب الأسباط.
وعصر اليوم اعتدت قوات الاحتلال على المتواجدين في ساحة باب الاسباط وأصيب بعضهم برضوض وجروح مختلفة.

رفض الدخول الى الاقصى

ولدى حضور مجموعة من مسؤولي دائرة الأوقاف الإسلامية إلى ساحة باب الأسباط ظهر اليوم، رفضوا الدخول بسبب تركيب البوابات الالكترونية.

والى ذلك قال الشيخ عمر الكسواني مدير المسجد الأقصى :"نحن نرفض أي تغيير على وضع الأقصى، نريد الدخول إليه بدون هذه البوابات ولا نوافق على تغيير معالم المسجد الاقصى، ولن نستلمه الا كما كان."

فيما قال واصف البكري القائم بأعمال قاضي القضاة ورئيس محكمة الاستئناف الشرعية،" من حقنا الدخول الى الاقصى وأن نصلي فيه بأمن وأمان وأن لا يساء لنا، ونحن لا نريد تصعيد الأمور، فحق المسلمين الدخول بحرية وأمن الى الاقصى دون مشاكل، وحقنا الدخول دون تفتيش كما الوضع منذ احتلاله."

من جهته قال الشيخ عزام الخطيب مدير عام أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى المبارك :"في هذا اليوم وبعد فتح المسجد الاقصى المبارك عقب اغلاقه منذ يوم الجمعة، قدمت الى دائرة الاوقاف الإسلامية دون المرور على أي جهاز الكتروني ولا اسمح لنفسي المرور عبره الى الاقصى".

وأضاف الشيخ الخطيب انه دخل الى الاقصى لعدة أسباب منها للكشف عما جرى في الاقصى من عبث وتخريب خلال اليومين الماضيين من جهة، واستلام واستعادة مفاتيح أبواب المسجد الأقصى، علما انه تم استلامها جميعها الا باب الأسباط حيث لا يزال مصادر من قبل سلطات الاحتلال.

وأضاف أن هناك لجان وموظفين ومسؤولين من مجلس الأوقاف رفضوا الدخول سبب الأبواب الالكترونية، وهذا من حقهم، ونحن نرفض الابواب، لكن يجب ان لا نتركه وحيدا فهو مسؤولياتنا ويجب التواجد فيه، ولا يمكن أن نرى الشرطة تعبث به ويجب ان لا يستباح.

وتابع الشيخ الخطيب حديثه :" لا نعرف ماذا جرى بالأقصى لأنه كان مستباحا لم يكن فيه أي موظف هناك لجان متخصصة ستبدأ بمعاينة ما يجري في الأقصى وسنقدم تقاريرنا للحكومة الأردنية ولجلالة الملك حول ما جرى من تخريب وعبث ، المدراء والمختصون سيقدمون تقاريرهم حول ما جرى من العبث بمحتوياتها."

وأضاف الشيخ الخطيب:" وجودنا في الاقصى هو ضروري لا يمكن أن يبقى وحيدا، ويجب التواجد ومعرفة ما جرى في الاقصى.-(معا)