آخر المستجدات
- نحو 15 مليون دينار دعماً لجهود وزارة الصحة بمواجهة فيروس كورونا وزير الصناعة والتجارة: لم نعد نتلقى شكاوى تتعلق بمادة الخبز المحارمة يوضح سبب الانهيار على طريق البحر الميت أهالي إربد يشكون ارتفاع أسعار الفاكهة والخضار والبرماوي يدعو للإبلاغ عن أية مخالفة المفلح: الاستمرار بتطبيق أمر الدفاع 3 جابر للأردن 24: المنطقة المحيطة بعمارة الهاشمي بؤرة ساخنة وسيتم عزلها تماما إغلاق أحد المحال بسبب إضافة بدل تعقيم على فواتيره للزبائن ضبط 215 شخصا وحجز 126 مركبة لمخافة أوامر حظر التجول أيمن الصفدي: ندرس خيارات التعامل مع الأردنيين في الخارج.. ونطلب منهم البقاء في منازلهم العضايلة: الوضع الصحي تحت السيطرة.. والنظر في تمديد العطلة الأسبوع الحالي كورونا الإحتلال يقتل الأسرى.. حملة إلكترونية نصرة للمناضلين وراء القضبان الطلبة والعالقون الأردنيون في الخارج يوجهون نداءات استغاثة للعودة إلى الوطن المزارعون يطالبون بالسماح لهم بالتنقل إلى مزارعهم.. والشحاحدة يعد بحل المشكلة ابنة الكرك التي هزت الاحتلال.. رحيل المناضلة الثورية تيريزا الهلسة معلمو المدارس الخاصة يطالبون برواتبهم.. والبطاينة: معنيون بإيجاد الحلول عبيدات للأردن24: لجنة خاصة للتعامل مع حالة الوفاة بالكورونا ارتفاع أسعار الأعلاف وسوق سوداء نتيجة الممارسات الإحتكارية فريق استمرارية العمل : لن يتم فتح البنوك وشركات الصرافة للتجار أو المواطنين قبل يوم الاثنين إطلاق منصة مونة الإلكترونية لخدمات التوصيل إلى المنازل بدءاً من صباح اليوم جابر: عزل أي منطقة تشكّل بؤرة لفيروس كورونا.. و100 ألف فحص جديد قادمة.. وانظروا إلى أحوال أمريكا
عـاجـل :

فنجاني والبصّار

كامل النصيرات

يا ولدي : هاتِ الفتجان سأفتحُ ..بصّارٌ يعرفُ أوجاعك..! يا لهو اللهوي ..ما هذا ..؟ سيجارة قهرٍ تشعلها بالماء و أنت مريضٌ جداً ..!! تفسير السيجارةِ صوتٌ مخنوق مدهونٌ بالدمعة ؛ والقهر سماءٌ واسعةٌ ؛ و الماءُ: العطشُ الساكنُ فيكِ على مدّ العمرِ وأما المرضُ اللاعبُ فيك فذاك حذاؤكَ في الدنيا ..مهما تركضُ في كلّ جهاتك سوف تعاني خطواتك من طبْعِ حذائك..!

انظرْ ..في فنجانك ..قرمزْ قربي ..ركّزْ في هذي الجهةِ المملوءة تعريجاتٍ ..أترى ذاك الخطَ المتشعِّب والنقطةَ في منتصف الدرب.. تحاولُ هذي النقطةُ أن تكبر ..ركّزْ..وتحاول أن تمنعَ خطَّكَ من ألفِ مرورٍ نحو الطابور و نحو التعويض و نحو الدّكانِ و نحو الأغوار و نحو المسؤولين جميعاً ..تحاول أن تمنعك من نحو الأنحاء ..! وأنت تقاومها ..تبعد عنها ..تتبعُكَ..تُلقي أسلحةً متفجرةً في دربك ..!! انظر ..ركّزْ ..ها أنت تُغمِّضُ عينيكَ و تمشي..! تلك النقطة يا ولدي ..لم أرها قَبْلاً في تبصيري رغم الخبرةِ ..هذي النقطةُ لا أعرف كيف أفسِّرها ..لكنّي أنصحُكَ الآن الآن و ليس غداً أن تُكثرَ من أكل البيضِ وشرب البيبسي وقتَ الجوع ؛ وهذا من باب الحيطةِ لا أكثر..!

يا ولدي ..منذ الآن سأعتزلُ التبصيرَ ..لقد عقّدتَ جدود جدودي ..! ما هذا ..؟ لا يمكن هذا ؛ لا يمكن هذا ..!!

و انتفضَ البصّارُ كملدوغٍ ..أمسكَ فنجاني ..ورماه من الشبّاكِ كَمَنْ يبعدُ ناراً عنه ..وكان يقول بصوتٍ مرتجفٍ : يلعن شرفي إن عُدتُ إلى التبصير ..أبيعُ العلكة منذُ الآن ولا أقرأُ فنجاناً ..حرّوماً برّوماً..!
(الدستور )

 
Developed By : VERTEX Technologies