آخر المستجدات
الخارجية تستدعي سفير الاحتلال الاسرائيلي لدى الاردن احتجاجا على الانتهاكات في الاقصى التعليم العالي تعلن بدء تقديم طلبات التجسير اعتبارا من الاثنين - تفاصيل الامن يثني شخصا يعاني اضطرابات نفسية عن الانتحار في مستشفى الجامعة - فيديو العبادي يكتب: عن اية ثقافة نتحدث.. فلنقارن جمهور الفعاليات الثقافية بالحفلات الغنائية! الجمارك تضع اشارة منع سفر على عدد من أصحاب مكاتب التخليص.. وأبو عاقولة يطالب برفعها 23 ناديا ليليّا في عمان.. ووزير الداخلية: ما جرى مؤخرا يحدث في جميع دول العالم النواب يسمح بتعديل بطاقة البيان للمنتجات المخالفة.. واعادة تصدير المنتجات المخالفة إلى غير بلد المنشأ خالد رمضان ينسف مزاعم الحكومة بخصوص تعديلات قانون المواصفات: 80% من دول العالم تشترط بلد المنشأ بني هاني لـ الاردن24: انهاء ظاهرة البسطات نهاية الشهر.. ولن نتهاون بأي تجاوزات من قبل الموظفين البستنجي: الخزينة خسرت 225 مليون دينار بسبب تراجع تخليص المركبات بـ”الحرة” الناصر ل الاردن 24 : الحكومة ستعلن عن الوظائف القيادية الشاغرة خلال الشهر الحالي المعاني لـ الاردن24: جميع الكتب متوفرة بالمدارس.. والتنسيق مستمر مع ديوان الخدمة لتعيين معلمين الخصاونة ل الأردن 24: نعمل على تطوير خدمات النقل العام وشمول المناطق غير المخدومة انتشال جثامين 3 شهداء ومصاب شمال قطاع غزة النواب امام اختبار جديد.. إما الانحياز إلى الشعب أو الجنوح نحو حماية مصالح الحيتان الخارجية تباشر اجراءات نقل جثمان أردنية توفيت في ماليزيا طلبة الشامل يحتجون على نوعية الامتحان.. وعطية يطالب المعاني بانصافهم الاحتلال: القبة الحديدية اعترضت صواريخ اطلقت من غزة صدور أسس وآليات تقديم الخدمات ضمن برنامج الدعم التكميلي "تكافل" بينو يحذّر من الجريمة المنظمة.. ويسأل: لماذا يُترك أصحاب الأسبقيات ويُلاحق الغارمون؟!

فلسطين ستبلعكم

كامل النصيرات


من على أعلى قمّة جبلٍ في الوطن وقف ((الأرفلُ)) المخنوق يصيح ويصيح لكي يرتاح صدره المليء بالعبرات و الزفرات:-

ما زال الضجيج يعلو يا وطني بصفقة القرن؛ القرن الذي لا نعرف طوله وعرضه ولكنّ الراجفين من العرب الذين لم يقرأوا قصة واحدة من التاريخ وكيف تتشقق الأرضُ وتُخرج بدل الزرع سيوفاً وكيف تتحوّل جذوع الأشجار إلى أحصنة عربية أصيلة و كيف تمطر السماء شهداء وفرساناً ؛ وإن شدّوا على ظهر الخيل ماجت الأرض و ارتعب الأعداء وعادوا من حيث أتوا..!وإن لم يعودوا فلسطين ستبلعهم..

ثم جثا ((الأرفلُ)) على ركبتيه واخذ يبكي وهو يضع يديه على وجهه ويقول بكلمات يقطعها النشيج:

لله درك أيها الوطنُ الكبير وأنت ترى فلسطين ؛ كلّ فلسطين تٌباع علانية بأسواق النخّاسين ..لله درّك وأنت تشير بإصبعك النازف حكايا وأحلاماً إلى القتلة و السفلة الذين يضعون فلسطيننا في حقيبةٍ أو (بقجة) ويطوفون بها  لعلّ السعر يرتفع ولعلّهم يحافظون على رضا أعداء فلسطين في طريق التجارة وبيع الأوطان..وما دروا ان فلسطين ستبلعهم.
لله درك يا وطني وأنت سيد الهوى و تُسقِط بالهوى صفقة القرن ورجلاً تاجراً ما إن قام ليبيع حتى هوى..