آخر المستجدات
موظفون في الصحة يشتكون وقف العلاوة الفنية والاضافي عنهم.. والوزارة: ملتزمون بالأنظمة استفتاء "انفصال كردستان" .. أحداث متسارعة الوحدة الشعبية: تصريحات أزعور مساس بالسيادة الوطنية واستقلال القرار السيادي طلبة يفترشون الارض بمدرسة في المفرق.. ومدير التربية: طلبنا 2000 مقعد من الوزارة الأردن يحتاج 5ر3 مليار دولار سنوياً لتغطية تكاليف اللجوء مجلس الوزراء يوافق على اتفاقية تقطير الصخر الزيتي مع شركة سعودية ممثلو قطاع الانشاءات يلوحون بالتصعيد ضد نظام الأبنية والتنظيم: رفع الرسوم 4 أضعاف! التربية تعلن قبول طلبة التوجيهي غير مستكملي النجاح في خمسة مباحث ترحيل مثيري الشغب من سجن سواقة.. والعدوان: التمرد رافقه حرق وتحطيم للممتلكات - صور التعليم العالي: صلاحيات جديدة لمجالس الامناء.. والضابطة العدلية لأفراد الأمن الجامعي الامن يحذر من اسلوب جرمي جديد تسبب بسرقة العديد من المحال التجارية والشركات الشؤون البلدية توضح صلاحيات المجالس البلدية والمحلية رمان: افتتاح طريبيل لم ينعكس على التصدير بعد.. واقبال شديد على مركبات الكهرباء محليا النقابات المستقلة: اللي بجرب المجرب عقله مخرب،نريد حكومة تفكر خارج الصندوق العبداللات ل الاردن ٢٤: التهاب الكبد الوبائي مستوطن في الاردن، ولا بد من الاجراءات الوقائية ابو صعليك ل الاردن ٢٤ : الحكومة لن تمس الطبقة الوسطى في تعديلات قانون الضريبة لجنة تقييم رؤساء الجامعات تقدم تقريرا بمنتهى الحرفية.. وقلق بالغ من تدخلات اللحظة الاخيرة أمن الدولة تمهل 44 متهماً 10 أيام لتسليم أنفسهم - أسماء 17 ألف عاطل عن العمل في ‘‘التخصصات الطبية‘‘ اصابة 27 طفلا في الاكيدر بالتهابات "الكبد الوبائي"

فلسطين النيابية: إسرائيل لا تريد السلام

الاردن 24 -  
أكد رئيس لجنة فلسطين النيابية، يحيى السعود، أن حل القضية الفلسطينية حلاً عادلاً وشاملاً هو مفتاح السلم والأمن في المنطقة، مشدداً على ان اسرائيل "لا تريد السلام، وهي من قتل حل الدولتين".

واضاف السعود، لدى لقاء اللجنة بالعضو السابق في البرلمان البريطاني بول موناهان المعروف بتأييده للقضية الفلسطينية، انه لن يكون هدوء في المنطقة الا بعد زوال الاحتلال الاسرائيلي الغاصب الذي يُعد اطول احتلال في العالم.

وقال السعود ان الممارسات الاسرائيلية وانتهاكاتها المتكررة بحق الشعب الفلسطيني والمقدسات وبالتحديد اغلاق المسجد الاقصى يعتبر تحديا سافرا وتأجيجا لمشاعر جميع المسلمين وانتهاكا لمعاهدة السلام بين الاردن واسرائيل.

واشار الى ان هذه الانتهاكات لا تترك مجالاً للسلام، ومرفوضة من جميع الاديان كونها تمس دور العبادة، كما انها ستزيد من الإرهاب والعنف في المنطقة.

وفي الوقت الذي ثمن به السعود الدور الذي يقوم به موناهان وإيمانه بعدالة القضية الفلسطينية، دعا الى ضرورة نقل الواقع الحقيقي عن معاناة الشعب الفلسطيني الى منظمات المجتمع الدولي ليتم الضغط على إسرائيل وردعها عن غطرستها.

وشدد على ان الاسلام دين تسامح ووسطية واعتدال، مؤكداً ان جلالة الملك عبدالله الثاني هو خير من اظهر الصورة الحقيقية عن الاسلام في المحافل الدولية ومن خلال رسالة عمان والمبادرات الملكية الأخرى.

كما دعا السعود الى ضرورة الغاء الاحتفال المزمع اقامته في بريطانيا بمناسبة ذكرى وعد بلفور، لافتاً الى ان هذا الامر من شأنه إثارة مشاعر الكثيرين وسيزيد من الحقد والبغضاء.

بدوره، استعرض مقرر لجنة فلسطين النيابية احمد الرقب، الابعاد الانسانية للقضية الفلسطينية والظلم الواقع على الشعب الفلسطيني من انتهاكات واعتقالات وهدم للبيوت.

واضاف ان اسرائيل تصنع الازمات على مستوى العالم وتؤذي الانسانية جمعاء ولا تقبل السلام، الامر الذي يتطلب التعاون والتنسيق بين الجميع من اجل الكشف عن زيف اسرائيل وخطاب الكراهية التي تمارسه.

من جهته، اعرب موناهان عن استيائه لما يجري في فلسطين، وان الأمر لم يعد يحتمل اكثر من ذلك، وبالذات الوضع في الخليل وهناك عدم اكتراث وجدية للتعامل مع الاوضاع في قضايا المنطقة.

واضاف ان جميع دول العالم معنية بالتخفيف من حالة التطرف والعنف في المجتمعات، ما يتطلب تكاتف الجهود الدولية والتعاون المستمر لإيصال الصورة الحقيقية لمعاناة الشعوب وفي مقدمتها الشعب الفلسطيني الى الجمهور الغربي ليتم اتخاذ مواقف متوازنة بهذا الشأن.