آخر المستجدات
خالد رمضان لـ الاردن24: صفقة القرن مسار بدأ تنفيذه بتواطؤ عربي رسمي.. ونحتاج إلى ثورة بيضاء التربية تعمم على المدارس: نتائج الدورة التكميلية لن تعتمد في قوائم أوائل المملكة الامن يحقق بمقتل رجل وامرأة داخل منزل في خريبة السوق مراد لـ الاردن24: مستمرون بضبط سوق العمل.. ولجنة دراسة أوضاع العمالة الوافدة تواصل عملها الخارجية: لا أردنيين ضمن ضحايا انهيار سقف مسجد في الكويت السلايطة لـ الاردن24: لا نصّ قانوني يلزمنا بعرض نتائج الفرز على الأبواب.. وحددنا موعد انتخابات الفروع ذنيبات ل الاردن٢٤: دمج عدة بطاقات في الهوية الذكية.. و"حجز الرخص" يعيق اضافتها للبطاقة الأردن .. الرزاز وكل هذه العواصف أبو حسان ل الاردن٢٤: اتصالات لاعادة فتح وتشغيل المنطقة الحرة السورية الأردنية استشهاد منفذ عملية سلفيت وشابين اخرين برصاص الاحتلال الاسرائيلي ميركل تواصل تحدي ترمب بخفض النفقات العسكرية المبعوث الأممي إلى سوريا يبشر بـ"المصالحة" وفيات الأربعاء 20/3/2018 الاحتلال يؤكد اغتيال الشاب عمر ابو ليلى منفذ عملية سلفيت توقيف الناشط البيئي المناهض للمشروع النووي باسل برقان السلايطة يرد على تقرير الوطني لحقوق الانسان.. ويؤكد سير انتخابات نقابة المعلمين وفق القانون وسائل إعلام جزائرية: بوتفليقة يعتزم التنحي في 28 أبريل حراثة البحر في مشكلة البطالة!! "الوطني لحقوق الانسان" يبدي ملاحظاته على انتخابات نقابة المعلمين تحديث22 || الاردن24 تنشر النتائج الرسمية لانتخابات نقابة المعلمين في جميع المحافظات - أفراد وقوائم
عـاجـل :

غنيمات تستعرض تفاصيل وحيثيات استرداد عوني مطيع وجلبه من تركيا

الاردن 24 -  
* غنيمات: عوني مطيع تنقل بين لبنان وتركيا وجورجيا ثم تركيا
* غنيمات: كل من يثبت تورطه في قضية عوني مطيع سينال جزاءه
* غنيمات: فريق أمني قدم ملفا أمنيا وسياسيا متكاملا للسلطات التركية من اجل استعادة عوني مطيع



استعرضت وزيرة الدولة لشؤون الاعلام، الناطق الرسمي باسم الحكومة جمانة غنيمات، تفاصيل وحيثيات استرداد المتهم الأول بقضية مصنع الدخان المزور عوني مطيع من تركيا، بدءا من ليلة كشف القضية وهربه وانتهاء باستعادته من تركيا.

وقالت غنيمات خلال استضافتها عبر برنامج الأردن هذا المساء الذي يُبثّ عبر شاشة التلفزيون الأردني إنه ومنذ الكشف عن القضية وهرب مطيع جرى تشكيل خلية عمل من أجل متابعة القضية، فيما تمكنت الجهود من تحديد وتتبع خط سير وتنقّل عوني مطيع من مكان إلى آخر.

وأضافت غنيمات إن مطيع سافر من الأردن إلى لبنان، ثم تركيا وجورجيا، قبل أن يعود ويستقرّ في اسطنبول بتركيا. ولفتت إلى أن جهودا أمنية ودبلوماسية تكللت بتحديد مكان سكنه في اسطنبول بالتنسيق مع السلطات التركية.

وأشارت إلى أن فريقا أمنيا غادر إلى اسطنبول وقدّم للسلطات التركية ملفّا قانونيا وسياسيا متكاملا ليتمكن الأردن من استعادة مطيع، حيث ركّز الملف على استرداد مطيع، لافتة إلى أن الأمر كان ليأخذ وقتا طويلا، غير أن الارادة السياسية ممثلة بجلالة الملك مكنتنا من استرداده اداريا وليس قانونيا.

وأكدت غنيمات على أنها ومن خلال اطلاعها على تفاصيل وحيثيات العمل الأمني والدبلوماسي "كانت تجزم وعلى قناعة بكون عوني مطيع سيعود وسيحاكم".

وشددت على أن كلّ من يثبت تورطه في القضية سيخضع للمحاسبة والمساءلة، وأن العفو العام لن يشمل أي متورط في هذه القضية.