آخر المستجدات
التنمية : دور الحضانات تتحمل مسؤولية فحص كورونا للعاملين فيها فقط. إلى رئيس الوزراء: إجراء لا مفر منه لاتمام السيطرة على الوباء “الضمان” تحذر من صفحات وروابط وهمية للحصول على مبالغ مالية عبيدات يشدد على ضرورة الالتزام ببروتوكولات السلامة العامة في كافة المؤسسات السماح بتقديم الأرجيلة في الأماكن المفتوحة تعديل ساعات عمل باصات النقل ابتداء من الأحد واشنطن تعلن عن مساع لاستئناف المفاوضات بين فلسطين وإسرائيل مواطنون يشكون رفع أسعار الدخان.. والضريبة تنفي وجود أي تعديلات رفع الحجر عن آخر منزل في منطقة الكريمة نهاية الأسبوع جابر: ننتظر رد ديوان التشريع والرأي لاستكمال تعيين الأطباء إحالة أشخاص أصدروا تصاريح مرور للغير بمقابل مادي الى القضاء مجابهة التطبيع تطالب الأردنية بمحاسبة المسؤولين عن ورشة تطبيعية استضافتها الجامعة اتحاد طلبة الأردنية يطالب بتحقيق عاجل في استضافة الجامعة ورشة تطبيعية برعاية رئيسها العضايلة: لا قرار بخصوص الايجارات.. ولم ندرس اعادة علاوة موظفي الحكومة.. وسنعود للحظر في هذه الحالة 53 عاما على "النكسة".. وما زال الاحتلال الإسرائيلي مستمرا تأخير برنامج توزيع المياه عن مناطق في الشمال بسبب انقطاع الكهرباء - اسماء المناطق بقرار من المحافظ.. استمرار توقيف صبر العضايلة لليوم الثاني اسماعيل هنية: الأردن في عين العاصفة.. والضمّ يهدد المملكة كما يهدد فلسطين جابر يوضح حول شروط فتح المقاهي والعودة إلى الاغلاقات ودوام الفصل الصيفي وموعد وصول لقاح كورونا التربية: استكمال اجراءات النقل الخارجي للمعلمين الشهر القادم.. واستقبلنا 3940 طلبا

عين الله على إربد... عروس الشمال الأردنيّ

د. يعقوب ناصر الدين
حين يُذكر أمامي اسم (إربد) تستحضر ذاكرتي صورًا عديدة جميلة لهذه المدينة الأردنيّة الشمّاء، مركز الشمال الأردنيّ، حاضرة العلم والعلماء، مدينة الثقافة والمثقفين، أرض السهول الخضراء، ومنبت أصحاب القلوب البيضاء.

يحضرني عندئذ أصدقاء وأهل تنحدر أصولهم من هذه المدينة الحبيبة، طالما قضيت معهم أوقاتًا سعيدة ماتعة، وتجول في خاطري حينئذ حوارات مع زملاء أكاديميّين، ارتبطت أسماؤهم بجامعات هذه المدينة التي تخرّج فيها عدد كبير من رجالات الأردن الّلامعين فكرًا وأداء، وأستحضر في تلك اللحظة مشاهد من رحلات إلى مناطق ساحرة خلابة في إربد الرابضة على الحدود الشمالية للأردن، جمعتني ومن أحب من أهلي وأصحابي وأفراد أسرتي.

وإنّني مثل كل الأردنيّين أدرك واعيًا أنّ الإجراء الخاصّ الذي اتّخذته الجهات الرسميّة تجاه عروسنا (إربد) في ظلّ هذه الأزمة العصيبة التي نعيشها معًا، سيكفل لنا ربيعًا أخضر جميلًا هناك، تعوّدنا عليه لسنين خلت، وسيعود إلينا قريبًا بإذن الله.

أهلنا وأحبتنا أبناء إربد الأكارم الشجعان، وإخوتنا منتسبي جامعة الشرق الأوسط من أبناء إربد، وأهلهم وذويهم الأعزاء، في ظلّ الظروف الراهنة التي يعيشها بلدنا الأردن بعامة، والحبيبة إربد بخاصة، نؤكد لكم أنّ قلوبنا معكم، وأنّ دعاءنا إلى الله تعالى موصول أن يحفظكم، ويحميكم، وأن يخفّف عنكم هذا المُصاب الأليم، وأن يرفع عنا جميعًا هذا الوباء والبلاء، ويكشف هذه الغمّة عاجلًا غير آجل؛ لنعود قريبًا إلى أحضان إربد الغرّاء، ولتدبّ الحياة في ربوع مدننا وقرانا الأردنيّة كافة من جديد، وقد غنمنا يقينًا حقيقيًّا بالله جلّ وعلا، وثقة أكبر بقيادتنا الحكيمة، واعتزازًا ببطانتها الأمينة، والتزامًا أعلى بالمسؤولية الفرديّة والمجتمعيّة، وانتماء وولاء يُمدّ ولا يُحدّ لوطننا الأردنّ الحبيب.
دمتم بخير، وعين الله ترعاكم.
 
 
Developed By : VERTEX Technologies