آخر المستجدات
نتائج انتخابات الرصيفة المتغيرة لثلاث مرات تستوجب اقالة مجلس مفوضي الهيئة المستقلة! مجلس الوزراء يعيّن أعضاء مجالس المحافظات ومجلس أمانة عمّان - اسماء هدى الشيشاني ترد على تخرّصات الاشغال: منعت زوجي وابني من التقدم لأي عطاء حكومي! ابو غزلة يكتب عن الفجوة الجندرية في نتائج امتحان الثانوية العامة في الأردن.. العرموطي: عدم التجديد لـ هدى الشيشاني كيدي.. وعلى النائب العام التحقيق بقضية الـ 40 مليون رسميا.. الدكتور يوسف الشواربة أمينا لعمان - السيرة الذاتية بني هاني يجدد العهد مع الانجازات: أربعة مشاريع كبرى توفر آلاف فرص العمل وملايين الدنانير اعادة فتح معبر طريبيل نهاية الشهر الحالي.. وشركات التخليص تتحضر بعد مرور 7 أشهر على الانهيار.. ازاحة جديدة في الجبل تؤخر افتتاح طريق اربد - عمان! الصحة: اعادة هيكلة تشمل مديريات وأقسام تابعة للوزارة مدعوون للامتحان التّنافسي للمرحلة الثانية لدبلوم إعداد وتأهيل المعلمين - أسماء أيلول: 30 يوما ثقيلة بانتظار الأردنيين حادثة الخراف المحشوة بالمخدرات تثير استياء حول ممارسات سلبية لكوادر في دائرة الجمارك! الصفدي: الاستفزازات الاسرائيلية تهدد المنطقة.. ولا أمن لاسرائيل دون تحقيقه للفلسطينيين الحباشنة: ابعاد هدى الشيشاني استمرار للنهج الحكومي بحماية مصالح الفاسدين.. هدى الشيشاني تردّ على هلسة: من قال إن الأمر مرتبط بالصحراوي.. ولماذا انتهكتم الحماية؟ بعد الاعتداء على الكوادر الطبية في جرش.. الامن يطلب نقلهم إلى غرفة الحبس! النسور ل الاردن٢٤: لدينا احتياطيات من مادة اليورانيوم تصل الى ٤٠ الف طن النائب الطراونة ل الاردن ٢٤:لن نمرر التعديلات على قانون الضريبة السعودية تدعو إلى تحري هلال شهر "ذي الحجة" الإثنين
عـاجـل :

عبدالله العكايلة يحذر من انفجار الشارع ويدعو الحكومة لتحصيل 4 مليارات من المتنفذين

الأردن 24 -  
حذّر رئيس كتلة الاصلاح النيابية، الوزير الأسبق والنائب المخضرم الدكتور عبدالله العكايلة، من اتخاذ أي قرار برفع الأسعار على المواطنين واستمرار المماطلة باجراء اصلاح حقيقي، مشيرا إلى أن الشعب الأردن أصبح على شفار حفرة من الانفجار بعد أن وصل إلى مرحلة الغليان.

وقال العكايلة: "إن الشعب وصل مرحلة الغليان، وأخشى إن لم يجرِ التنفيس عنه اقتصاديا وسياسيا وأمنيا، وإن لم يتم وضع حلول لمشكلتي الفقر والبطالة أن ينفجر ويصبح القرار بيد الشارع".

وأضاف العكايلة خلال استضافته في برنامج آراء الذي تقدمه الزميلة ربى كراسنة عبر شاشة قناة اليرموك إن الحلول أمام الحكومة لتجنّب رفع الأسعار كثيرة، وأبرزها تحصيل الأموال المترتبة لها في ذمم المتنفذين المتهربين من دفع الضريبة، لافتا إلى أن حجم المبالغ المترتبة على اولئك المتنفذين تصل إلى 4 مليار دينار هي ضرائب أخذت أحكام قطعية.

وأشار العكايلة إلى أن تحصيل المبالغ ممكن دون ضرب استثمارات اولئك المتنفذين عبر جدولتها عليهم وضمان تحصيل 500 مليون دينار كلّ عام.

ولفت العكايلة إلى أن عدد العمال الوافدين الذين لا يملكون تصاريح عمل يصل إلى 500 ألف، لا بدّ من ضبطهم وإلزامهم باصدار التصاريح التي ستوّفر للخزينة نحو 200 مليون دينار، بالاضافة لزيادة رسوم اصدار تصاريح العمل بعد تكثيف الحملات على العمالة المخالفة.

وجدد العكايلة تأكيده على ضرورة تشكيل حكومة انقاذ وطني تضم في فريقها أشخاصا لم يعتد الأردنيون على رؤيتهم في الدوار الرابع ومن خارج النادي المغلق للوزراء والرؤساء السابقين، بالاضافة للحرص على أن يتصفوا بالنزاهة بشهادة الاردنيين.