آخر المستجدات
الطراونة: الاردن لا يتبنى مواقف دول الحصار بشأن حماس والإخوان تفاصيل حول حادثة المعتمرين: الشركة استبدلت الحافلة على الحدود، والعناية الالهية أنقذتنا من كارثة! الامن: ضبط شخص اقدم على طعن اخر في وسط البلد جيش الاحتلال يشن غارات على غزة الموجة الحارة تبلغ ذروتها اليوم ودرجات الحرارة تلامس الـ40 درجة وزير خارجية قطر يجري مباحثات مع نظيره الامريكي لحل الازمة الخليجية البيت الأبيض يتهم بشار الاسد بالتحضير لهجوم كيميائي.. ويقول انه سيدفع ثمنا باهظا اربد: اغلاق مطعم وجبات سريعة لمخالفات حرجة.. واحالة مالكه إلى القضاء وفاة طفلين بحادث دهس تسبب به سائق غير مرخص في اربد وزير النقل لـ الاردن24: سائق الحافلة سلك طريقا غير مؤهل.. وتعليمات جديدة لنقل المعتمرين قريبا الاوقاف تكشف مخالفات لدى الشركة التي تعرضت احدى حافلاتها لحادث تدهور وتلغي اعتمادها ألمانيا: مطالب دول حصار قطر مستفزة جدا.. ومن الصعب تنفيذها وزارة الصحة تحذر من المخاطر الصحية التي قد تنتج عن ارتفاع درجات الحرارة مهندس أردني يقتل زوجته في القاهرة بواسطة شاكوش مطاردة تنتهي باحباط تهريب 100 ألف حبة كبتاجون .. وفرار المهربين - صور تحويل حالتين حرجتين من مصابي حادث حافلة المعتمرين الى مستشفى الامير حمزة الوزيرة السابقة شبيب تشخص اسباب حادثة المعتمرين بدقة.. ازمة الاستقلالية والنزاهة في هيئة النزاهة ومكافحة الفساد ! الزراعة تدعو لاتخاذ اجراءات تقلل من آثار موجة الحر علي المزروعات والثروة الحيوانية الشياب يعود المعتمرين المصابين والحكومة تتحمل نفقات علاجهم
عـاجـل :

عبدالله العكايلة يحذر من انفجار الشارع ويدعو الحكومة لتحصيل 4 مليارات من المتنفذين

الأردن 24 -  
حذّر رئيس كتلة الاصلاح النيابية، الوزير الأسبق والنائب المخضرم الدكتور عبدالله العكايلة، من اتخاذ أي قرار برفع الأسعار على المواطنين واستمرار المماطلة باجراء اصلاح حقيقي، مشيرا إلى أن الشعب الأردن أصبح على شفار حفرة من الانفجار بعد أن وصل إلى مرحلة الغليان.

وقال العكايلة: "إن الشعب وصل مرحلة الغليان، وأخشى إن لم يجرِ التنفيس عنه اقتصاديا وسياسيا وأمنيا، وإن لم يتم وضع حلول لمشكلتي الفقر والبطالة أن ينفجر ويصبح القرار بيد الشارع".

وأضاف العكايلة خلال استضافته في برنامج آراء الذي تقدمه الزميلة ربى كراسنة عبر شاشة قناة اليرموك إن الحلول أمام الحكومة لتجنّب رفع الأسعار كثيرة، وأبرزها تحصيل الأموال المترتبة لها في ذمم المتنفذين المتهربين من دفع الضريبة، لافتا إلى أن حجم المبالغ المترتبة على اولئك المتنفذين تصل إلى 4 مليار دينار هي ضرائب أخذت أحكام قطعية.

وأشار العكايلة إلى أن تحصيل المبالغ ممكن دون ضرب استثمارات اولئك المتنفذين عبر جدولتها عليهم وضمان تحصيل 500 مليون دينار كلّ عام.

ولفت العكايلة إلى أن عدد العمال الوافدين الذين لا يملكون تصاريح عمل يصل إلى 500 ألف، لا بدّ من ضبطهم وإلزامهم باصدار التصاريح التي ستوّفر للخزينة نحو 200 مليون دينار، بالاضافة لزيادة رسوم اصدار تصاريح العمل بعد تكثيف الحملات على العمالة المخالفة.

وجدد العكايلة تأكيده على ضرورة تشكيل حكومة انقاذ وطني تضم في فريقها أشخاصا لم يعتد الأردنيون على رؤيتهم في الدوار الرابع ومن خارج النادي المغلق للوزراء والرؤساء السابقين، بالاضافة للحرص على أن يتصفوا بالنزاهة بشهادة الاردنيين.