آخر المستجدات
بني هاني يشكو بيروقراطية الدوائر الحكومية.. وحملات مكثفة على المحال غير المرخصة في اربد تغيير منهاجي الرياضيات والعلوم للصفين الثاني والخامس العام القادم.. وحملة لتسليم منهاجي الأول والرابع "دبكة الاصلاح" جديد فعالية حراك بني حسن.. وتأكيد على مطالب الافراج عن أبو ردنية والعيسى - صور الأرصاد تحذر من خطر الانزلاقات والسيول الخميس المعلمين: تكبيل مرشد تربوي بالأصفاد في المستشفى بعد شكوى كيدية عاملون لدى "كريم".. بين مطرقة السجن وسندان الاستغلال والاحتكار! مجلس الوزراء يقرّ تعديلات جديدة على مشاريع قوانين لنقل اختصاصات روتينية للوزراء المختصّين اعتصام حاشد أمام مقرّ الصليب الأحمر في عمان للافراج عن اللبدي ومرعي - صور التنمية تحيل ملف التحقيق بفرار قاتل الطفلة نبال للمدعي العام التربية تصرف رواتب شهري آب وأيلول لمعلمي السوريين احالات الى التقاعد وانهاء خدمات لموظفين في مختلف الوزارات - اسماء بحارة الرمثا يغلقون الطريق الرئيس بالاطارات المشتعلة.. وتلويح بالتصعيد ليلا.. والدرك يصل المتصرفية الشوبكي: الحكومة ربحت 350 مليون من فرق أسعار الوقود.. ويجب إلغاء هذا البند فورا صفحات مطوية من الدعم الإسرائيلي لإيران قبل أربعة عقود ونيف تعلن المدرسة النموذجية للتربية الخاصة في عمان عن حاجتها لأخصائيات وأخصائيين برواتب 500 دينار الافراج عن معلمين جرى التعميم عليهما والقبض على أحدهما أثناء توجهه إلى مدرسته القبض على ١٤ شخصا ارتكبوا ٧٠ قضية سرقة لأجزاء مركبات في عمان تواصل اعتصام المعطلين عن العمل في ذيبان.. وتحضير لفعاليات موحدة في عدة محافظات الأردن ينفي الموافقة على تمديد تأجير أراضي الغمر بعد 23 يوما من إضرابها ...الأسيرة هبة اللبدي تُعاني ضيقًا بالتنفس واضطرابات بعمل القلب
عـاجـل :

ضربة شمس

أحمد حسن الزعبي
يعرّف الأطباء ضربة الشمس: بأنها حالة تنتج عن تعرّض الجسم للحرارة الشديدة لوقت طويل بحيث ترتفع حرارة المصاب التراكمية لأكثر من 40درجة ، ويرافق هذه الحرارة بعض الأعراض مثل احمرار الجلد والجفاف ، والصداع ، واضطرابات البطن من تقيؤ و إسهال..وفي بعض الأحيان فقدان الوعي...
**
كل الأعراض المذكورة اعلاه بدت واضحة على مسيرات يوم الجمعة الماضي بتسع محافظات وبمناطق مختلفة من المملكة في طقس لاهب تجاوزت حرارته الــ35 درجة مئوية ..
شمس الانتظار الطويل «ضربت « رؤوس الواقفين ، وهم حاسري الرؤوس تماما تحت «شوب» التهميش ، وبسبب هذا «التسخين»المتراكم الذي مارسته عليهم الحكومات المتعاقبة ، استنزفوا عرق الصمت الذي ظلوا يخزّنونه في مسامات التصبر منذ عام ، وتلونت جلودهم احمرارا بسبب رفع الأسعار والضرائب المباشرة ، فشعروا بصداع الاستعلاء الذي يمارسه كل المارين من فوق رؤوسهم ...وبدأت اضطرابات البطن من جوع وتلبّك في «العدالة» الى ان استفرغوا كل الوعود غير الصالحة للتطبيق...متهيئين تماماً لفقدان الوعي...
**
في المسيرات الأخيرة هناك عدة مؤشرات مهمة ، تدل على ان الحراك بدأ دخول مناطق لأول مرة على خط الحراك بعد ان بقيت فترة على قائمة الانتظار.
وقد لوحظ تضاعف عدد المشاركين في المسيرات الكبرى وخروج جزء كبير عن صمتها وانحيازها لمسيرة الحراك كما جرى في اربد..
ووصول الهتافات والشعارات الى حد تجاوز التوقعات..
اضطررت للكتابة في هذا الموضوع..في محاولة لتنبيه كل المعنيين في صنع القرار أن يستشعروا آثار «ضربة الشمس» السياسية التي يتعرض لها الشارع في هذه الاثناء ..عسى ان يقدموا له الإسعافات الأولية اللازمة .. قبل ان نصل جميعاً الى مرحلة فقدان الوعي...
الرأي