آخر المستجدات
سعد الحريري يقول إنه متوجه لمطار الرياض لمغادرة السعودية الأمن يحقق بمقتل خمسينية داخل منزلها في طبربور توقعات بزخات مطرية مساء السبت وصباح الاحد الجرائم الالكترونية تحذر مستخدمي الهواتف الذكية من سرقة بياناتهم عبر التطبيقات المزيفة "عيد" استقلال فلسطين.. وعلى الأرض السلام عطوة أمنية لثلاثة ايام بجريمة الشاب الجراح.. وذوو القتيل يشترطون جلوة خارج اقليم الشمال السعودية تنفي اشراف حبيب العادلي على تعذيب أمراء أو تقديم استشارات للمملكة الحريري: إقامتي في السعودية من أجل إجراء مشاورات حول مستقبل الوضع في لبنان سعد الحريري يغادر الرياض اليوم .. وباسيل يتوقع عودته الى لبنان الجمعة كشف تفاصيل صفقة الأمراء في السعودية.. المملكة تقايض موقوفين بحريتهم مقابل التنازل عن أموالهم الصايغ لـ الاردن24: لا قرار بتمديد او وقف اعفاء الشقق السكنية، صلاحية مجلس الوزراء الأردن في الانتظار: التزام «كتوم» من العمق الإسرائيلي بإسقاط نتنياهو وتدخل «مطرقة ترامب» وفاتان و6 إصابات بحادث مروع في شارع الأردن الأمن يكشف تفاصيل مقتل شاب في المزار الشمالي ويقبض على شخصين انتحار موظف أمن في البحر الميت وثائق سرية: إسرائيل تسعى لتهجير كل الشعب الفلسطيني التغوّل على البلديّات.. مسخ البيروقراطيّة الليبراليّة العوران يكشف اسباب ارتفاع البطاطا: مستوردون احتكروا المادة، ولا بدّ من تدخل لوقف تغولهم الإليزيه: ماكرون سيجتمع مع الحريري السبت بباريس 6 مناطق عمل جديدة في الطريق الصحراوي خلال أسبوعين

صحيفة: الاردن يطالب العراق بتوضيح اسباب عرقلة استخدام طريبيل.. واتهامات للوبي الايراني

الاردن 24 -  
أفادت مصادر عراقية أن الحكومة الأردنية طلبت من بغداد إيضاحات بشأن عدم تشغيل معبر طريبيل، رغم افتتاحه رسميا عقب اتفاق مباشر بين عمان وبغداد، مشيرة إلى أن مذكرة أردنية طلبت توضيحات بشأن عرقلة دخول الأشخاص والبضائع الأردنية إلى الأراضي العراقية.

وانتقدت المذكرة، وفقا للمصادر ذاتها، الصعوبات البيروقراطية من الجانب العراقي الذي يحتجز الشاحنات الأردنية ويمنعها من دخول الأراضي العراقية خلافا للاتفاق بين البلدين، فيما ألمحت المصادر أن نائب الرئيس العراقي نوري المالكي يعمل على منع دخول أي بضائع أردنية إلى العراق قبل تشبعه من البضائع الإيرانية.

وضغط المالكي لفرض ضريبة كبيرة، تصل إلى 30% على المنتجات والبضائع الأردنية التي تريد الدخول إلى العراق، وذلك في أعقاب الاتفاق بين رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي ونظيره الأردني هاني الملقي، غير أن اللوبي الإيراني النافذ في المعادلة العراقية عمل على فرض إجراءات حولت معبر طريبيل الذي افتتح رسميا إلى معبر عاطل عن العمل.

وكان المالكي قد أبلغ الأردن بطرق غير رسمية سابقا أن البضاعة الأردنية الصادرة ومن مختلف المنتجات لن تجد بأي حال من الأحوال مكانا لها في سوق العراق قبل أن «يتشبع» تماما بالمنتجات الإيرانية، وهي مسألة نصح المالكي الأردنيين سابقا بالانتباه جيدا إليها، على أساس أن السيطرة المطلقة في السوق ينبغي أن تكون دوما للمنتج الإيراني.-(عكاظ)