آخر المستجدات
القبض على الشخص الذي قام بسلب البنك الأهلي في سحاب مصدر نيابي: العفو العام يشمل العقوبة الجزائية ولا يشمل الحقوق المالية للمتضررين تعيين مستشار كقائم بالأعمال بالإنابة في السفارة الأردنية لدى دمشق الرزاز : 4% نسبة الفائدة على قرض البنك الدولي.. ولن نزيد الضريبة على المواطنين الرزاز يكلف مجد شويكة بمتابعة ملف وشؤون وزارة تطوير الاداء المؤسسي الخدمة المدنية لـ الاردن24: الكشوفات التنافسية الاسبوع القادم.. ووظفنا جميع خريجي "الحقوق" لجنة تدقيق ملفات العضوية في نقابة الصحفيين .. هكذا نمؤسس العمل ونحوكمه التربية تعلن صرف مستحقات المعلمين العاملين على حساب التعليم الاضافي للسوريين طهبوب: الحكومات المتعاقبة لم تقم بواجبها لحماية السيادة الأردنية لجنة تدقيق ملفات عضوية نقابة الصحفيين: لا مبرر لاعادة الملفات إلينا طالع السيرة الذاتية لوزراء حكومة الرزاز الجدد: المعاني والخصاونة وشويكة ارادة ملكية بالموافقة على إجراء تعديل على حكومة الرزاز: المعاني للتربية والتعليم العالي والخصاونة للنقل وشويكة للسياحة الرواشدة يكتب: نكتشف اننا لم نبدأ بعد..! مهندسو التربية يمتنعون عن تصحيح التوجيهي - صور اصحاب الشقق الفندقية يحتجون امام سفارة ليبيا للمطالبة بمستحقاتهم - صور التربية ل الاردن٢٤: انتهاء تصحيح امتحان التوجيهي نهاية الشهر الحالي الفلاحات يطالب الحكومة للتعامل بندية مع اسرائيل: لدينا أوراق ضغط كافية البنك الأهلي يكشف تفاصيل حول حادثة السطو المسلح على احد فروعه: سرقة 14,200 دينار الحكومة: صرف الدعم النقدي خلال شهرين.. والمعايير الجديدة تضمن وصوله لـ"مستحقيه" 23 ألف مقعد جامعي متاح للقبول في الفصل الثاني
عـاجـل :

شيء غريب !

د. يعقوب ناصر الدين
 كانت مناسبة بهيجة يوم الخميس الماضي عندما أطلقت بلدية مأدبا الكبرى إستراتيجيتها للأعوام الثلاثة المقبلة من رحاب جامعة الشرق الأوسط ، وتحت رعاية وزيرة التخطيط والتعاون الدولي الدكتورة ماري قعوار ، ولم تكن الجامعة مجرد موقع لإطلاق الإستراتيجية بل كانت شريكا فاعلا في إعدادها ، وفي لجنتها التوجيهية العليا ، ممثلة بنائب رئيس مجلس الأمناء لشؤون المسؤولية المجتمعية الدكتورة سناء شقوارة .
وقدمت بلدية مأدبا الكبرى ورئيسها المهندس أحمد الأزايده نموذجا راقيا في كيفية إعداد إستراتيجية شاركت في تحديد محاورها ، ورسم مشاريعها ، ووضعها في صورتها النهائية جميع الأطراف ذات العلاقة ، وفق أفضل المعايير العالمية المتبعة في إعداد الإستراتيجيات ، ومن بينها اعتماد مؤسسة أكاديمية بحثية ، تنفذ معظم مشاريع مسؤوليتها المجتمعية في محافظة مادبا ، وتعقد شاراكات مع العديد من مؤسساتها ، ومن بينها معهد فن الفسيفساء والترميم ، الذي يعتبر واحدا من أهم المعاهد العربية على الإطلاق .
والإستراتيجية بالطبع تلبي طموحات مواطني مأدبا ، وتعمل على تطوير مرافقها ، وتأخذ في الاعتبار الميزة التنافسية لها ، كموقع سياحي ، يعتبر أساسيا على خارطة السياحة في الأردن فضلا عن أنها ترجمت بصورة عملية الشراكة الحقة بين القطاعين العام والخاص .
الشيء الغريب أن بعض وسائل الإعلام الحكومية قررت اسقاط كلمة نائب رئيس مجلس أمناء جامعة الشرق الأوسط من بين الكلمات رغم أن الكلمة جاءت في صميم القيمة الموضوعية لتلك الإستراتيجية التي ضربت بها البلدية أروع الأمثلة على الشراكة بينها وبين القطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدني ، أما بعض المواقع فقد نسبت للمجهول مكان إطلاق الإستراتيجية " أطلقت في مأدبا " هكذا ، وكأن في ذلك ما يحقق هدفا ما غير الهدف المهني الذي غاب لأسباب أرغب أن أقول أنني لست أعرفها !
لا أظن أن أحدا يعرفني يمكن أن يتصور أنني عاتب بشأن الجامعة ، أو لسبب شخصي ، وإنما أردت أن أبين من هذه الحادثة " البسيطة " الخلل الواضح في فهم العلاقة بين القطاعين الخاص والعام ، خاصة عندما يتعلق الأمر بالتخطيط والتفكير والإدارة الإستراتيجية على المستوى الوطني ، من أجل النهوض ببلدنا الحبيب ، والوفاء بواجبه علينا في تحقيق نهضته ، وتلبية طموحات شعبه ، وتعزيز قوته في مواجهة المخاطر والتحديات !